الجيش السوري ورجال المقاومة يتابعون تقدمهما بالزبداني ويضيفان 46 كتلة بناء الى سيطرتهما

0
34

 

 

حقق الجيش السوري والمقاومة اللبنانية  تقدما جديداً في ملاحقة أفراد التنظيمات الإرهابية التكفيرية وكبدتهم خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد في عدد من المحاور والنقاط داخل مدينة الزبداني.

وقال مصدر مطلع  إن الجيش العربي السوري بالتعاون مع المقاومة اللبنانية “أحكما سيطرتهما الكاملة على 46 كتلة بناء داخل المدينة بعد القضاء على بؤر التنظيمات الإرهابية التكفيرية فيها”.

ولفت المصدر إلى أن “ملاحقة أفراد التنظيمات الإرهابية متواصلة من حي الجمعيات باتجاه ساحة العجان وساحة الجسر ومن ساحة المحطة وسكر برهان باتجاه مركز المدينة”.

في هذه الأثناء أكدت مصادر ميدانية إحكام السيطرة الكاملة على حي الزهرة والحارة الغربية بالكامل من مسجد قلعة الزهرة وصولا إلى مسجد بردى مشيرة إلى أن هذين الحيين يتميزان بشوارعهما الضيقة وأن السيطرة عليهما تضيق الخناق على الإرهابيين أكثر فاكثر وسط المدينة.

ولفتت المصادر إلى مقتل العديد من أفراد التنظيمات الإرهابية التكفيرية من بينهم أحد “المسؤولين الميدانيين” فيما يسمى “حركة أحرار الشام الإسلامية” المدعو أبو علي شديد.

وكانت وحدات من الجيش بالتعاون مع المقاومة اللبنانية أحكمت أمس سيطرتها على عدد من كتل الابنية في الحي الغربي من مدينة الزبداني وضبطت في محيط دوار الكورنيش معملا لتصنيع العبوات الناسفة والقذائف وبداخله 50 قذيفة هاون وعبوات ناسفة بأحجام مختلفة تتراوح أوزانها بين 35 و 100 كغ معدة للتفجير واسطوانات غاز متفجرة وقنابل صغيرة الحجم ومواد تدخل فى صناعة المتفجرات.

وفي الغوطة الشرقية قال مصدر عسكري لـ سانا إن سلاح الجو في الجيش العربي السوري دمر مستودعا للذخيرة ومنصة إطلاق صورايخ للتنظيمات الإرهابية وقضى على عدد من أفرادها في حرستا وعربين.

 

و في ريف اللاذقية الشمالي كبد سلاح الجو في الجيش العربي السوري إرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية المرتبطة بنظامي آل سعود وأردوغان في ريف اللاذقية الشمالي خسائر في الأفراد والعتاد.

وأكد مصدر عسكري “مقتل 13 إر هابيا من “جبهة النصرة” وتدمير عدد من خطوط إمدادهم القادمة من الجانب التركي في سلسلة غارات نفذها الطيران الحربي على تحركاتهم في قريتي العيدو ومرج الزاوية” التابعة لناحية سلمى الممر الرئيسي لتهريب السلاح والإرهابيين الأجانب المرتبط معظمهم بتنظيم القاعدة.

وأشار المصدر إلى أن سلاح الجو نفذ صباح اليوم ضربات نارية على أوكار لإرهابيي ما يسمى “حركة أحرار الشام الإسلامية” في ناحية كنسبا ما أسفر عن “إيقاع أعداد كبيرة منهم قتلى ومصابين وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم”.

وكانت وحدات من الجيش قضت أمس على 3 إرهابيين وأصابت 5 آخرين في قريتى ترتياح ودويركة وبلدة سلمى ودمرت رشاشا ثقيلا في جبل البوزداق بناحية ربيعة بريف اللاذقية الشمالي.