الجيش السوري اصبح على تماس مباشر مع ارهابيي جوبر

0
58
جندي بالجيش السوري - صورة ارشيفية

 

 يستمر الجيش السوري في معاركه الطاحنة مع فصيلي “جبهة النصرة” و”فيلق الرحمن” المتحصنين في جوبر وعين ترما، شرق دمشق، حيث تدوي أصوات انفجارات نتيجة الضربات المدفعية والصاروخية، بعد أن عزم الجيش السوري أمره لمواصلة العمليات واستغلال تخبط المسلحين وخلافاتهم الداخلية.

أفادت مصادر عسكرية أن مسلحي “فيلق الرحمن” حاولوا استعادة معمل اللحوم، الذي سيطرت عليه القوات السورية منذ يومين، عبر قيامهم بتفجير انتحاري تلته محاولات تسلل مدعومة بكثافة نارية.

وأكد ضابط في عمليات جوبر في تصريح صحفي بأن “وحدات الجيش المدافعة عن النقطة تمكنت من استيعاب الهجوم وإشغال القوات المهاجمة بالنيران الأمر الذي مكن عدد من المقاتلين من الالتفاف على محور الهجوم وتطويق المسلحين ومهاجمتهم من الخلف مما أجبرهم على التراجع والانسحاب بعد أن تكبدوا خسائر كبيرة”.

وأضاف بأن “القوات قامت باستغلال الفرصة وتقدمت لتسيطر على الحي الجنوبي في جوبر الممتد من الدوار الصغير وحتى الصالة الرياضية ودوار المناشر، وأصبحت على تماس مباشر مع المسلحين المتواجدين أمام تجمع أبنية (عطايا) ذات الارتفاع العالي وهي حصون مهمة لـ”جبهة النصرة​” و”​فيلق الرحمن”​ في جوبر”.

وسيطرت وحدات من الجيش والقوات الرديفة على كتل أبنية تقع شمال “كازية سنبل” في المنطقة الشرقية للعاصمة دمشق والأقرب لبلدة وادي عين ترما كما تمكنت من ضبط أنفاق تربط المباني بعضها ببعض.