“الجولاني” ينقل مقرّه من حارم في إدلب إلى ريف اللاذقية

0
149

إدلب: تناقلت تنسيقيات المسلحين نبأ مغادرة “أبو محمد الجولاني” مسؤول “هيئة تحرير الشام- جبهة النصرة سابقاً”، مقر إقامته في كفرشوما القريبة من حارم في إدلب.
وذكرت التنسيقيات أن “الجولاني” اتجه إلى اللاذقية وسط حديث عن نية “جبهة النصرة” التخلي عن مناطقها في ادلب والاكتفاء بجيب بين جبال اللاذقية وسلقين.
وقبل أيام ، كان قد أعلن مسؤول تنظيم “تحرير سوريا” حسن صوفان ، أنه سيرد على “تحرير الشام أو النصرة”، واصفاً إياها بـ “الباغية”، حتى تعود لـ”الحل الشرعي وحكمه”، كما دعا من أسماهم “أشراف الفصائل” وخصّ بالذكر “فيلق الشام” إلى مساندة “الجبهة” في قتال “هيئة تحرير الشام”، مؤكداً أنّ “هذا الرد ليس لمصلحتهم الشخصية فقط بل لمصلحة جميع الفصائل المسلّحة، ووعدهم بأنه سيسلك جميع الحلول ليجنبهم مصير حلب”.
وقال صوفان للمسلّحين الأجانب، والمسلّحين المنشقين عن “تحرير الشام”، ممن استنكر هذا الاقتتال من قبل “تحرير الشام” “خيراً بما فعلتم”، مشيراً إلى أنّ “تحرير سوريا لا تريد استئصال الجولاني لشخصه بل لأنه باغي”.