التنظيمات الإرهابية تقر بمقتل اثنين من قيادييها بنيران الجيش السوري في درعا

0
39

درعا|

اعترفت التنظيمات الإرهابية التكفيرية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعى بمقتل عدد من افرادها بنيران الجيش السورية في محافظة درعا.

ونشرت التنظيمات بعض أسماء قتلاها من بينهم الإرهابي عرفات القديري أحد متزعمي ما يسمى “لواء شهداء اليرموك” وجمال الدين المصري متزعم فيما يسمى “فرقة أسود السنة” و”أبو الفداء” أحد قناصي تنظيم “جبهة النصرة” ورأفت رجا محمد السارى أبازيد متأثرا باصابته في مشافي النظام الأردني الذى ينقل مصابى الارهابيين لعلاجهم واعادتهم لقتال الدولة السورية.

في هذه الأثناء ذكر مصدر عسكرى أن وحدات من الجيش وجهت ضربات محكمة على أوكار للتنظيمات الإرهابية في قريتي الكرك الشرقي والغارية الغربية وبلدتي الحراك وناحتة بريف درعا الشمالي الشرقي.

وأكد المصدر أن الضربات أدت إلى “مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين التكفيريين الممولين من نظام آل سعود الوهابي “وتدمير وعطب عدة آليات مزودة برشاشات متنوعة”.

وأشار المصدر العسكري إلى “سقوط عدد من إرهابيى “جبهة النصرة” قتلى وتدمير آلياتهم فى عمليات دقيقة ومركزة لوحدات من الجيش شمال مزرعة الغزلان ومدينة جاسم” بريف درعا الشمالي.

ولفت المصدر إلى أن وحدات من الجيش “أوقعت فى عملية نوعية عددا من الإرهابيين قتلى ومصابين ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة وذخائر في بلدتي كفر شمس وكفرناسج” بالريف الشمالي الغربي بعد يوم من القضاء على العديد من إرهابيى “جبهة النصرة” وما يسمى “حركة أحرار الشام الإسلامية”.