“التعليم التعليم” تنفي ما نشر عن طبيب سوري اكتشف دواء للسرطان

0
30

دمشق|

نفت وزارة التعليم العالي ما يتم الترويج له على عدد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي نقلا عن فلكي سوري يدّعي إبلاغ وزارة التعليم العالي بما توصل إليه من دراسة لمصل فعال قادر على القضاء على الخلايا السرطانية بأنواعها المختلفة.

وأكدت معاون الوزير لشؤون البحث العلمي الدكتورة سحر الفاهوم في تصريح لصحيفة الوطن السورية أن لا صحة لما يدعيه الفلكي بإعلام الوزارة بأي شيء ولم يتم توجيه الهيئة العلمية لجامعة تشرين من أجل دراسة البحث كما لم يصل الوزارة أي كتاب حول تبني البحث والبدء بإجراء التجارب العملية في مختبرات الجامعة، من دون التطرق إلى مضمون الدراسة إن ثبتت فعلاً، ولكن أي شيء خاص بهذا الموضوع يكون عن طريق الوزارة التي لم تبلغ ولم يردها أي شي حيال الموضوع ولم تسمع باسم الفلكي.

وحول ما تم الترويج له على المواقع يروي الفلكي حمادي سمكو الذي يعمل في مجال علوم الطاقة والفيزياء حكايته مع التجربة العلمية: «نتيجة ظروف خاصة لا أريد الإفصاح عنها بدأت البحث عن علاج لهذا المرض، حاولت الاستفادة من خبراتي في مجال علوم الفلك والطاقة من أجل الوصول إلى هذه المرحلة المتطورة من التجارب التي نتج عنها عقار يمكنه القضاء على الخلية السرطانية خلال 180 دقيقة بعد أن يأخذه المريض».

ويقول: «ليس المصل خطيراً، هو عبارة عن ماء، اخترت الماء لأن جسد الإنسان يتكون من الماء، استخدمت ترددات صوتية معينة وهي لا يطلقها سوى كائنين على سطح الأرض هما الدلفين والخفاش، إطلاق تردد صوتي بدرجة معينة على أي جسم يغير خصائصه، قمت بعملية «تربلة» للتردد الصوتي عبر الضغط والتسريع وإطلاق تردد فائق السرعة (مليار هرتز بالثانية)، وإطلاقه عبر جهاز على كيس (السيروم)، وإعطائه للمريض فيقوم بتفتيت الخلية السرطانية خلال 180 دقيقة». وهذا ما أثبتته تحاليل مخبرية وصور شعاعية لمريض كان يعاني سرطانة حليمية في الغدة الدرقية، وكانت النتائج مبهرة حيث شفي المريض من مرض السرطان في اليوم التالي لأخذه المصل