الخليج العربي يُهدي ثلاثة عمانيين 3 ملايين دولار

0
56

مسقط|

يركب الصيادون الأمواج بحثاً عن الرزق يومياً، ولكن ما عثر عليه ثلاثة صيادين عمانيون قطعة من الثراء الفاحش، عبارة عن عنبر الحوت تزن 80 كيلوغراماً وتبلغ قيمتها حوالى ثلاثة ملايين دولار.

ويعتقد العلماء أن بطون الحيتان تفرز هذه المادة لتساعدها على هضم الأشياء والمواد الغذائية التي لا تستطيع هضمها، ليقذف الحوت الفائض غير المرغوب فيه أو التخلص منه عبر الفضلات، وأضافوا أن بمجرد تخلص الحوت من هذه المادة فإنها تطفو على سطح المحيط، ويعتبر هذا الأمر واحداً من أسباب تسميتها «الذهب العائم».

وتُستخدم مادة العنبر المستخرجة من هذه الأنواع من الحيتان في تحضير وتصنيع أغلى العطور، لأنها تجعل الروائح تستمر لفترة أطول، بحسب ما نشر موقع «ساينس إليرت».

ونقل «ساينس إليرت» عن أن أحد الصيادين يُدعى خالد السناني وقضى كامل حياته في الصيد، قوله: «عثرنا على الكنز قبالة ساحل القريات شمال شرقي عمان، مع إثنين صياديّن آخرين»، مضيفاً: «استخدمنا الحبل والشبكة لجمع المادة ونقلها إلى داخل القارب».

وأورد السناني أنه قُيل له في وقت سابق أن مادة العنبر لديها رائحة رديئة، ولكنها تضفي بعد أيام رائحة لطيفة، وعندما وجدها كانت الرائحة سيئة لم يكن قادراً على تحملها.

وقدم تاجر سعودي عرضاً لشراء العنبر مقابل نحو 35 ألف دولار للكيلوغرام الواحد، ليصل إجمالي التكلفة إلى نحو 2.8 مليون دولار، ومن المرجح أن ينتظر السناني فرصة بيع القطعة بسعر أفضل.

يذكر أن زوجين من بريطانيا عثرا في شهر أبريل (نيسان) الماضي، على قطعة تزن 1.57 كلغ من العنبر وتبلغ قيمتها ما يقرب من 70 ألف دولار.