الاستخبارات الأميركية: روسيا والصين تطوران إمكانياتهما لمقاومة أميركا

0
28

أعلن النائب الأول لمدير ​الاستخبارات الأميركية​ سيو غوردون أن “الاستخبارات الأميركية تعتقد أن ​روسيا​ و​الصين​ قد تمتلكان سلاحا مداريا مضادا للأقمار الصناعية خلال بضع سنوات”.

ولفت غوردون في اجتماع مجلس ​الفضاء​ الوطني الى أن “السلاح المضاد للأقمار الصناعية الروسية والصينية قد يحقق القدرات التشغيلية الأولى بعد عدة سنوات”، مؤكداً أن “السلاح المضاد للأقمار الصناعية يشمل الصواريخ والليزر والسلاح المداري”.

وأكد أن “روسيا والصين تقومان بتطوير إمكانياتهما من أجل مقاومة ​الولايات المتحدة الأميركية​”، مشيراً الى أن “روسيا والصين لديهما إمكانيات واسعة لإجراء هجمات سيبرانية والتشويش على الأقمار الصناعية الأميركية”.