الاتحاد الأوروبي: المواجهة الأمريكية الصينية ستمثل “عاملا هيكليا” في العالم وستكون أكثر عدوانية

0
37

اعتبر مفوض الاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية، جوزيب بريل، أن المواجهة بين الولايات المتحدة والصين تمثل “عاملا هيكليا” في العالم بعد الجائحة، متوقعا تصاعد هذه المواجهة.

وقال بوريل، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الجمعة عقب اجتماع افتراضي لوزراء الخارجية لدول الاتحاد الأوروبي: “جائحة فيروس كورونا سرعت التوجهات الحالية. في الحقيقة، يمكننا التأكيد أن هذا كان جرس تنبيه. المواجهة بين الولايات المتحدة والصين تتحول إلى عامل هيكلي في العالم بعد فيروس كورونا”.

وأشار بوريل إلى أن هذه المواجهة الأمريكية الصينية “تصبح أكثر عدوانية واختلافا”، مضيفا: “اتفقنا خلال اجتماعنا على وجود حاجة إلى تعزيز سياسة مبنية على مصالحنا ومبادئنا”.

واعتبر أنه لا يمكن تصنيف العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والصين بفئة واحدة “لأنها معقدة للغاية”، لافتا إلى أن بروكسل تعتبر الصين “منافسا وشريكا، حليفا وخصما في آن واحد”.

وتابع مفوض الاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية: “نلتزم بنهج واسع، وعلينا تغطية الجوانب الكثيرة لعلاقاتنا السياسية والاقتصادية”.

وتشهد العلاقات بين الولايات المتحدة، حليفة الاتحاد الأوروبي، والصين تصعيدا مستمرا على خلفية قضايا عدة بينها التوتر في بحر الصين الجنوبي وقضية هونغ كونغ والخلافات التجارية وجائحة فيروس كورونا المستجد.

المصدر: RT