الأسطول الروسي يغادر قاعدته بالقرم في مهمة طارئة

0
57

 أبلغ مصدر عسكري “سبوتنيك”، في 1 ديسمبر/كانون الأول 2016، بأن سفن الأسطول الروسي في البحر الأسود غادرت قاعدة الأسطول في شبه جزيرة القرم، متوجهة إلى عرض البحر.

وذهبت سفن الأسطول الروسي في البحر الأسود إلى البحر في خطوة اضطرارية. وأوضح المصدر أنها توجهت إلى البحر في مهمة حماية شبه الجزيرة من صواريخ يعتزم نظام الحكم الأوكراني تجريب إطلاقها، في يومي 1 و2 ديسمبر/كانون الأول، قرب القرم.

 وكانت وسائل إعلام قد نقلت عن ناطق الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، قوله إن موسكو أخطرت كييف (العاصمة الأوكرانية) باستعداد القوات الروسية لإسقاط صواريخ أوكرانية في حال شكلت خطرا على القرم أو أي إقليم روسي آخر. وأسرعت كييف بتطمين موسكو، قائلة إن الصواريخ الأوكرانية لن تقترب من مسافة تقل عن 30 كيلومترا من  أجواء روسيا في القرم.