الأسد إلى بكين.. وحضور صيني في طرطوس

0
54

 

قالت صحيفة السفير  ، ان الرحلة الرئاسية السورية الى موسكو، ليست الوحيدة المقررة، لكنها تعدّ محطة للعودة السورية الى العواصم الدولية وبقوة. الرئيس بشار الأسد وافق على تلبية دعوة لزيارة بكين خلال الأسابيع المقبلة.

 الصين التي طلبت من سوريا تخصيص قاعدة بحرية في طرطوس على الساحل السوري، لذلك أوفدت، للتمهيد لتلك الزيارة الرئاسية السورية في السادس عشر من آب، الأميرال غوان يوفي، مدير قسم التعاون الدولي في اللجنة العسكرية الصينية. الصينيون الذين تحفّظوا طيلة الأعوام الثلاثة الاولى من الحرب السورية، وامتنعوا طويلاً عن تنفيذ صفقات أسلحة موقعة مع دمشق، بدأوا بالعودة تدريجياً الى دعم حقيقي لسوريا، وتنفيذ ما تبقى من تلك الصفقات تدريجياً، منذ عام ونصف. الأميرال غوان يوفي، وعد بأن تقوم الصين بتدريب وحدات من الجيش السوري، والمساعدة على إعادة تسليحه. المياه السورية الدافئة، تتسع لأكثر من القطع البحرية الروسية، وطرطوس تصلح للمساهمة في استراتيجية الصين كسر الطوق الأميركي حولها.