استعمال التكنولوجيا المتقدمة في استنباط أصناف مقاومة للجفاف من القمح والشعير في استنباط زراعات مقاومة للجفاف في ورشة عمل لاكساد

0
51

دمشق- خالد طلال

  بمشاركة خبراء من 16 دولة عربية، عقد المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة (أكساد) ورشة عمل حول دور علوم التكنولوجيا الحيوية في استنباط أصناف مقاومة للجفاف بمشاركة الجمعية العربية لعلوم البيوتكنولوجيا.

وأكد المدير العام للمركز العربي (أكساد) الدكتور رفيق علي صالح أن هذه الورشة العلمية التطبيقية تكتسب أهميتها من الموضوع الذي عالجته وهو استعمال التكنولوجيا المتقدمة في استنباط أصناف مقاومة للجفاف من القمح، والشعير، والذرة، والمحاصيل البقولية.

ولفت إلى الأهمية العلمية القصوى لهذه الموضوعات في الزراعة العربية التي يسيطر الجفاف على أغلب مناطقها.

 وأضاف صالح أن الورشة تضمنت عرضاً للبحوث التي تنفذ في الدول العربية في هذا المجال، مشيراً إلى قيام المشاركين في الورشة بزيارات علمية للمركز القومي للبحوث في القاهرة، ومركز بحوث الصحراء، وكلية الزراعة في جامعة القاهرة.

 وأشار صالح إلى أن المشاركين اتفقوا على تكليف المركز العربي (أكساد) بالتنسيق بين مراكز البحوث العربية ذات الاختصاص لتطوير التعاون العلمي في مجال البيوتكنولوجيا بما يضمن نتائج علمية تطبيقية تخدم الزراعة في المناطق الجافة وشبه الجافة.