اختصاصي مصري يكشف عن 7 خرافات تتعلق بأسباب ترهل الثدي

0
169

لندن|

تأتي أثداء النساء في جميع الأشكال والأحجام، واحتمالات عدم الحصول على ما تطلبه المرأة يجعلها تفكّر في الخطأ الذي ارتكبته، وتتّفق جميع الإناث على كراهيتهن للترهل، وفي السعي لتحقيق صدر أكثر تناسقا وإحكاما، هناك عدد قليل من التدابير على المرأة أن تتجنبها لتحقيق هدفها. ولكن مع التقدم في السن، من المرجح أن يتغير شكل ونسبة النصف الأعلى للمرأة، مع مرور الوقت، آثار الجاذبية تعني أنهم سوف يفقدون المرونة، التناسق ومظهر الشباب، وغالبا ما يؤدي إلى انعدام الأمن والثفة حول الشكل.

وأكد الدكتور فؤاد حمزة، وهو جراح التجميل الشهير دوليا، أنه من المفهوم أن النساء غالبا ما يرغبن في الحد من تأثير التدلي، وسيسعين للمشورة لمعالجة ترهل الثديين، وسلّط الدكتور حمزة، الذي يمارس عمله في مركز الملكة الطبي في لندن،  الضوء على الأساطير التي يشاع أنها تساعد في وقف ترهل الثدي.

خرافة 1: تمارين الصدر والضغط تدعم تناسق الثديين

في حين أن التمارين يمكن أن تساعد في تعزيز النصف العلوي مع مرور الوقت، إلا أن تلك التمارين ليس لها دور مباشر في معالجة قضية ترهل الثديين، وأوضح الدكتور حمزة: “هذا هو لأن (الثديين) مصنوعان بشكل بحت من الأنسجة الدهنية، وترتبط حزم الصدور بنوعية الجلد وحجم الغدة الثديية، والمرأة سوف تشهد تدهورا في تلك الخصائص الفيزيائية مع تقدمها في السن، وذلك لأن الجلد سوف يصبح أقل مرونة وسوف يتناقص حجم الغدة.”

خرافة 2: ارتداء صدرية في الفراش يمنع الترهل

اعترفت هالي بيري في مقابلة أنها ترتدي حمالة صدر في الفراش لمنع ترهل الثديين، ولكن هذه فكرة خاطئة كاذبة، وفقا للدكتور حمزة، الذي يقول: “ارتداء حمالة صدر يمكن أن يساعد على تحقيق الشكل المطلوب فور ارتدائها، ولكن بمجرد إزالتها، الثداين يعودان إلى وضعهما الطبيعي. ارتداء حمالة الصدر يمكن حتى أن يفاقم تأثير الترهل، حيث أنه يضعف قدرة الثدي الطبيعية على الرفع الذاتي ومقاومة الجاذبية”.

خرافة 3: رش الماء على ثدييك سوف يبقيهم متماسكين

وهناك رأي خاطئ شائع بأن رذاذ الماء البارد على الثدي قد يتسبب في تقلص الأنسجة، والتي سوف ترفع الثدي، والمساهمة في شكل أكثر مرحا، ومع ذلك، فإن هذا العلاج لا يؤدي إلا إلى زيادة مرونة الجلد ولكن لن يساعد على ترسيخ هذا الجزء من الجسم.

خرافة 4: ارتداء صدرية أكبر يسبب الترهل

يمكن أن تختاري حمالة صدر كبيرة تساعد على خلق شكل أكبر للثدي، وليس هناك أدلة علمية تشير إلى أن ارتداء حمالة صدر كبيرة جدا بالنسبة يمكن أن يساهم في ترهل الثديين، ويكشف الدكتور حمزة “ولكن، أنصح النساء أن يرتدين ملابس داخلية لتتناسب مع شكلها الطبيعي للتأكد من أنها مريحة”.

خرافة 5: الجري يمكن أن يساعد في منع الترهل

ينصح دائما بممارسة الرياضة لأنها تساهم في أسلوب حياة أكثر صحة. ومع ذلك، عندما تتدربين يجب عليك ارتداء حمالات الصدر الرياضية المقاومة الداعمة لمواجهة تأثير الحركة، كما ينصح جراح التجميل.

خرافة 6: تمارين الصدر ستجعل ثدييك يبدوان بشكل أصغر

وليس هناك أدلة علمية تشير إلى أن تمارين الصدر يمكن أن تقلل من حجم الثدي. التدريب يمكن أن يساعد في فقدان الوزن، ونتيجة لذلك، يمكن أن يقلل من أي نوع من الأنسجة الدهنية الزائدة حول هذه المنطقة، ولكن الكمية تعتمد على التمثيل الغذائي لكل امرأة وعلم الوراثة.

خرافة 7: لا يوجد شيء يمكنك القيام به لمنع اترهل الثدي

وأعلن دكتور حمزة: “هذا ليس صحيحا، فإذا كنت في صحة جيدة، وتتناولين الطعام بشكل جيد، وتمارسين الرياضة وتجنب التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية والتدخين، هذا سوف يلعب دورا هاما في الحفاظ على نوعية بشرتك”، اتباع نظام غذائي على طريقة اليويو/ يمكن أن يكون له تأثير ضار على منطقة الثدي لأنها سوف تتسبب في تخفيف الجلد، وسيخلق علامات التمدد التي يصعب إزالتها، لذلك ينصح بوضع الكريمات ومستحضرات التجميل، التي يمكن أن تحسن من بشرة الجلد ومنع شيخوخته.

وبعد تعدد كل تلك الخرافات، ما هي الخيارات الأخرى المتاحة؟

بالنسبة لأولئك اللاتي تريدن حلولا فعالة لترهل الثديين، يوصي الدكتور حمزة بإجراءات تجميلية محددة والتي سوف تسمح للمرأة أن تشعر بمزيد من الثقة حول جسدها.

  1. زراعة الثدي

الزرع يختلف حسب الشكل والملمس الشخصي، بالأخذ بعين الاعتبار متطلبات كل امرأة على حدة، مما يساعد على تحديد عملية الزرع المناسبة أكثر للمريضة.

  1. تكبير الثدي

تكبير الثدي مع إجراء نقل الدهون يمكن النساء من تعزيز حجم الثدي وشكله باستخدام البديل الطبيعي تماما لعملية زرع الثدي. ويتم الأمر عن طريق الحصول على كمية الدهون اللازمة عن طريق استخراجها من خلال تقنية شفط الدهون الكلاسيكية من البطن والفخذين أو الوركين.

  1. رفع الثدي والحد

يستهدف هذا الإجراء النساء ذوات الثدي الكبير، اللاتي يعانين من صراع يومي عند التعامل مع هذا الجزء من الجزء من الجسم.