اختتام فعاليات معرض صنع في سورية التخصصي

0
16

اختتمت امس وضمن اجواء هادئة فعاليات المعرض التخصصي للالبسة والاقمشة و مستلزمات الانتاج خريف وشتاء ٢٠١٩/٢٠٢٠والذي اقيم في مدينة المعارض بمشاركة أكثر من مئة شركة سورية.

وأشارالمشاركون ان المعرض لاقى إقبالاً جيداً من التجار المستوردين القادمين من دول عربية مختلفة خاصة العراق الشقيق، حيث اكد هؤلاء التجار المستوردون أنّ منتجات الألبسة السورية تحظى برواج كبير في الأسواق العربية وتنافس المنتج الأجنبي بالجودة والسعر.

واوضح التجار المستوردون أنّ المعرض يجمع الزائر المتخصص الذي جاء ليطلع ويشتري منتجات الألبسة السورية من المنتج مباشرة دون وسطاء الأمر الذي يسهل عملية البيع والشراء ويقلل التكاليف، لافتين أنّ الألبسة السورية بمختلف أنواعها مطلوبة من قبل الزبائن في الاسواق الخارجية بسبب الثقة الكبيرة بالمنتج السوري وسعره المنافس.

واضافوا أنّ صناعة النسيج السورية أثبتت عبر هذه المعارض أنّها قادرة على الحضور وإثبات الوجود والمنافسة رغم ظروف الازمة التي شهدتها سورية وما تعرضت له من حرب كونية شرسة ، وهي تؤكد يوماً بعد يوم عراقتها واصالتها والذوق الرفيع الذي يتمتع به الصناعيون السوريون ، لافتين إلى أنّ مثل هذه المعارض تشجع التاجر وتوفر عليه الكثير من الجهد في البحث عن التجار والأسواق التي يجد فيها المنتج السوري بسعره المناسب وجودته المعهودة.

بدورهم اعتبر منظمو المعرض أنّ التطور الذي تشهده صناعة الالبسة والنسيج السورية استطاع جذب الزوار إلى المعرض من معظم الدول العربية مشيرين إلى أنّ ازدياد عدد العارضين والتجار المستوردون يؤكّد أنّ المعرض حقق الغاية المرجوة وعكس الصورة الناصعة لصناعة النسيج السوري، سيما وان المعرض نظم بطريقة احترافية لافتة وفق افضل المعايير والمواصفات المعمول بها في دول العالم.

ويعد معرض صنع في سورية التخصصي من المعارض الناجحة في تسويق المنتج السوري في مجال صناعة الأزياء والصناعات النسيجية ومستلزمات الإنتاج والأقمشة عن طريق إبرام العقود الخارجية .