إيران تتوصل مع دول 5 + 1 إلى أقل من اتفاق وأكثر من فشل

0
34

لوزان|

قالت مصادر مطلعة على المفاوضات في لوزان حول البرنامج النووي الايراني انه لا يوجد هناك نية لتمديد فترة المفاوضات التي من المقرر ان تنتهي منتصف ليل اليوم الثلاثاء، وأضافت المصادر انه سيتم الاعلان عن اتفاق اطار، والذي سيكون بمثابة “اقل من اتفاق واكثر من فشل” مبينة انه تم حجز تم مدرسة الفنون التطبيقية الفيدرالية للاعلان عن انفاق الاطار، الا ان ايران اعترضت في البداية لانها كانت تفضل عقده في مقر الامم المتحدة.

وبينت المصادر انه  سيعلن الليلة عن تقدم كبير في المفاوضات يشمل الاتفاق على رفع العقوبات والمدد الزمنيه لهذا الرفع اضافة الى آليات الرقابة الدولية على البرنامج النووي الايراني، كما يتم الاعلان عن اسباب عدم الوصول الى اتفاق او ما هي العقد حتى الان.

وتوقعت المصادر الاعلان عن موعد لقاءات اخرى خلال الاسبوعين القادمين .. لمناقشة القضايا العالقه.

الى ذلك اعلن مسؤول امريكي كبير الثلاثاء ان المفاوضات في لوزان حول البرنامج النووي الايراني قد تتواصل الاربعاء اذا تم احراز تقدم في الساعات المقبلة.

وقال المسؤول في الخارجية الاميركية ان “خبراءنا ودبلوماسيينا يعملون من دون كلل لنرى اذا كنا قادرين على التوصل الى اتفاق. سنواصل بالتأكيد العمل اذا واصلنا احراز تقدم وصولا الى الغد اذا كان ذلك مفيدا”.. وتنتهي نظريا مهلة التوصل الى اتفاق منتصف ليل الثلاثاء.

ووصل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء الى لوزان حيث تتقدم المفاوضات الماراتونية حول الملف النووي الايراني لكن “ببطء”، كما قال مفاوض ايراني.. وكان لافروف غادر لوزان امس وقد وعد بالعودة اذا ما توافرت “فرص واقعية” لاتفاق.

ويحاول وزراء خارجية مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين بالاضافة الى المانيا) وايران، تسوية المسائل الاخيرة للاعلان عن اتفاق حول الملف النووي الايراني الشائك قبل نهاية الموعد المحدد في منتصف ليل 31 مارس الجاري وقد اجتمعوا بعد الظهر وانضم اليهم لافروف.

وصرح المتحدث باسم المنظمة الايرانية للطاقة الذرية بهروز كمال وندي للصحافيين ان المفاوضات الماراتونية حول الملف النووي الايراني تتقدم لكن “ببطء”.

وقال المسؤول الايراني “نتقدم لكن ببطء. فنظرا الى تعقيد المسائل وواقع ان الامر يتعلق بالدراسة النهائية للمواضيع، فان ذلك يجري ببطء”.