إرهابيو أردوغان وآل سعود يقتلون 30 مدنيا في قلب لوزة بريف إدلب

0
38

إدلب|

ارتكب إرهابيو تنظيم “جبهة النصرة” و”حركة أحرار الشام الإسلامية” مساء اليوم مجزرة مروعة ضد أهالي قرية قلب لوزة في ريف إدلب راح ضحيتها ثلاثون شخصا على الأقل.

وأفادت مصادر أهلية من القرية بأن العشرات من إرهابيي التنظيمين التكفيريين المرتبطين بنظامي آل سعود وأردوغان هاجموا الأهالي وقتلوا ثلاثين شخصا على الأقل بينهم 5 شهداء من عائلة واحدة ونهبوا وأحرقوا عشرات المنازل.

ولفتت المصادر إلى أنه من بين ضحايا المجزرة ثلاثة من رجال الدين وامرأتان موضحة أن الإرهابيين عمدوا إلى قتل بعض الضحايا ذبحا ومثلوا بجثثهم مشيرة إلى أن الإرهابيين قاموا بإغلاق مداخل القرية الواقعة في جبل السماق قرب الحدود التركية بالحواجز لمنع دخول أي مساعدة للأهالي الذين تمكنوا من القضاء على 5 من الإرهابيين.

وسبق لإرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات المرتبطة بنظام أردوغان أن ارتكبوا العديد من المجازر بحق الأهالي في إدلب تحت ذرائع ظلامية كان أشنعها مجزرة ضد أهالي قرية اشتبرق في ريف جسر الشغور والتي راح ضحيتها 200 مواطن أغلبهم من النساء والأطفال.