أهالي ريف دير الزور الشرقي يهاجمون تجمعات “داعش” وأوكارها

0
50

دير الزور

واصل أهالي صبيخان والدوير والكشكية بريف دير الزور الشرقي انتفاضتهم في وجه إرهابيي تنظيم داعش الذي يرتكب أفظع الجرائم بحقهم ويقوم بصلب الناس وفصل رؤوسهم عن أجسادهم بتهمة الردة وقتال التنظيم.

وذكرت مصادر في دير الزور أن أهالي صبيخان والدوير والكشكية في منطقتي الميادين والبوكمال اشتبكوا مع أفراد التنظيم وهاجموا تجمعاته بعد قيام التنظيم الإرهابي بإعدام 3 مواطنين من عشيرة الشعيطات على دوار صبيخان.

وكان تنظيم داعش الإرهابي ارتكب مجزرة بحق 6 مواطنين قبل ثلاثة أيام من بلدة صبيخان وقاموا بصلبهم على دوار الطيارة ومثلوا بجثثهم بينما اشتبك الأهالي السبت الماضي مع إرهابيي التنظيم المتطرف إثر قيامهم باختطاف عدد من النساء في البلدتين وإصدارهم كتيبا يتضمن أفكارا ظلامية بخصوص التعامل مع النساء تنال من مكانة المرأة.