أنغام محمد علي تدخل الحرب بين أحمد عدوية وحلمي بكر

0
127

القاهرة|
تغريدة قد يراها البعض طبيعية، تطلقها أنغام عبر حسابها على “تويتر” تطالب فيها أحمد عدوية، الذي نادته قائلة “عمي أحمد عدوية”، بالاستمرار في الغناء وتشكره على إحساسه.

وكتبت أنغام في تغريدتها بالنص: “عمي أحمد عدوية غني كل يوم واملأ الدنيا غنا وكفاية إحساسك علينا، ربنا يخليك لمصر ولكل اللي بيحبوك وأنا منهم”.

إلا أن ما دار خلال الساعات الماضية، يكشف أن تغريدة أنغام ما هي إلا مساندة لعدوية في مواجهة الموسيقار حلمي بكر، بسبب ما صرح به الأخير تجاه عدوية.

القصة بدأت بتصريحات لبكر طالب فيها عدوية بالتوقف عن الغناء، بسبب حالته الصحية الحرجة وتقدمه في العمر، وهو ما جعله لا يستطيع الغناء بنفس الكفاءة التي كان يغني بها من قبل.

وطلب بكر من عدوية ألا يلتفت لما يقال عبر وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة أن هذا الجمهور تغلب عليه العاطفة، معتبراً أن ما يقوم به عدوية يتسبب في فقدانه لجمهوره.

أمام مطالبات بكر، خرجت زوجة عدوية لتدافع عن زوجها، وأكدت أن ما صدر عن الموسيقار هو قسوة زائدة عن الحد، مشيرة إلى كونها لم تكن تتوقع أن يخرج مثل هذا الحديث من بكر.

وأوضحت نوسى زوجة عدوية أن زوجها لا يغني بطريقة غير طبيعية مثلما يقول بكر، وهو ما سيكشف عنه الألبوم الجديد الذي سيطرحه عدوية قريبا.

ولم تتمالك الزوجة دموعها أمام ما قاله بكر، واعتبرت أن زوجها يلبي متطلبات الحياة من خلال الغناء، وهو ما يستحق عليه التشجيع وليس الهجوم، وذلك في ظل الموقف الخاص بنقابة الموسيقيين.

هجوم بكر على عدوية دفع البعض إلى دعم الأخير ومساندته، ومن بينهم الفنان المصري ياسر جلال، الذي استشهد بما كان يجري مع صباح في لبنان التي ظلت تغني وتظهر في البرامج ولم ينتقدها أحد، مؤكدا على دعم النجوم الكبار في كل الأوقات.

ورفض الفنان وليد فواز ما قاله بكر عن عدوية، وطالب الملحن بالتوقف عن الهجوم، وأن يحاول العمل على لحن جديد يعيده مرة أخرى إلى الأضواء.