أرشيف الوسم : عماد خميس

رئيس الحكومة يقود عملية توافق داخل قطاع النسيج

دمشق|

أسدلَ اجتماع “استثنائي لجهة التوافق” عُقد في مقر الحكومة أمس الستار على قضية التجاذبات في موضوع الخلاف على اعتبار الأقمشة مواد أولية وبالتالي خضوعها لمرسوم تخفيض الرسوم الجمركية 50% على مدخلات الانتاج .

ترأس الاجتماع المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء والهدف  دعم الصناعة النسيجية بكامل أطيافها والخروج بحلول حقيقة ومرضية لكافة الأطراف وهو ما حصل بالفعل .

رئيس الحكومة أكد أنّ التوجه هو لمساعدة مختلف المعامل الصغيرة والمتوسطة وحتى الورشات على العمل والإنتاج .وهذا يقضي الوصول  لوضع حلول تكاملية بحيث لا تذهب مزايا لطرف مقابل تضرر طرف آخر ..

الحوار بين المجتمعين وجلهم من مصنعي ألبسة من دمشق وحلب  كان محررا من القيود و ” الحساسيات ” بعدما أكد رئيس الحكومة أنّ هناك قرار محسوم قد اتخذ لدعم الصناعة النسيجة ولن ينتهي الاجتماع الا وتكون الحلول قد وضعت .. فهناك قرار بتوفير دعم كامل لصناعة النسيج السورية . وفعلا خرج الجميع متوافقين على جملة قرارات ستصدر تباعاً بعدما وجدوا فيها تلبية لاحتياجات ومصالح الجميع وهي :

1 –  إلغاء اللجنة الحالية المكلفة بمراقبة مستوردات القطاع الخاص من مدخلات الانتاج لزوم الصناعة النسيجة التي تشغل 250 ألف عامل ما يعني ستفادة مليون ونصف مواطن منها , “وكان لافتا  أنّه تم التصويت على الغائها بالإجماع من قبل الصناعيين”.   

2-  السماح باستيراد خيوط القطن والسماح للتجار والصناعيين باستيراد الأقمشة والاستفادة من مكرمة الرئيس بتخفيض الرسوم الجمركية على مدخلات الانتاج بموجب المرسوم رقم ”  172 .

وهنا لا بدّ من الإشارة إلى أنّ الاتفاق على السماح للصناعي والتاجر باستيراد المواد الأولية ” الأقمشة ” يعني  تلبية طلبات أصحاب الورش والمعامل الصغيرة  ,  وهو ما يعكس سياسة القيادة والحكومة بالعمل من اجل النهوض بقطاع الصناعات النسيجية وتنميته الأمر الذي أكده رئيس الحكومة خلال الاجتماع .

هذا ويبدو واضحاً أنّ اهتمام الحكومة يذهب باتجاه دعم المصانع الصغيرة غير القادرة على استيراد المواد الاولية و مستلزمات الانتاج ومساعدتها عبر توفير حلول تتمكن من خلالها الحصول على احتياجاتها دون أن يكون هناك ضغط عليها .

4 – تثبيت  الأسعار الاسترشادية  المتفق عليها وهي 6 دولار لأقمشة المسنر  التي تصنع في سورية وخاصة حلب و3 دولار ونص للأقمشة التي لاتصنع في سورية “المستوردة”

هذا ووجه رئيس الحكومة السماح بدراسة واقع كلفة وأسعار الخيوط القطنية المنتجة في القطاع العام وتخفيض أسعارها لتكون قريبة من الأسعار العالمية كما تم التوجيه بالسماح باستيراد الغزول و فايبر القطن لمصانع الغزول الخاصة هذا واعتبر مصنعو النسيج هذه القرارات والتي ستصدر تباعاً بالهامة والجريئة ووصفوها بأنّها حزمة جيدة لدعم القطاع النسيجي.

وأكدوا أنّه الاجتماع أظهر جدية الحكومة  والمعنيين بإيجاد حلول نهائية وخلق حالة توافقية تنعكس ايجاباً على كامل القطاع ودن تفضيل مصلحة طرف على آخر . وهذا ما يفسر امتلاك الجميع لحالة من الرضا وخروجهم متفقين تماما  على ما تم اتخاذه من قرارات  وخاصة السماح لأصحاب مصانع النسيج باستيراد الخطوط القطنية والفايبر والسماح  للتجار باستيراد الاقمشة لدعم المصانع و الاستفادة من مكرمة الرئيس بتخفيض الرسوم الجمركية 50% .

إذاً وضع رئيس الحكومة وبعد حوار جدي قائم على مصلحة القطاع النسيجي ككل حداً للتساؤلات والملاحظات والاعتراضات التي غلفت قرارا اعتبار الأقمشة موادا أولية . وذهب بقراراته الى حل ما يمكن أن نسميه “أزمة خلاف في الأراء ” إلى صياغة حزمة قرارات استهدفت مصلحة القطاع النسيجي بكافة مكوناته  . الى درجة أنّ أحد الصناعيين علق بالقول: “هذه أول مرّة نشاهد توافق تام داخل قطاع النسيج على قرارات تتخذ ولا يبدو أحد متضرر منها”.

مجلس الوزراء يقر خطة تنموية شاملة لمدينة دير الزور

دمشق|

بعد الخطوات والإجراءات الإسعافية الخدمية التي واكبت انتصارات قواتنا المسلحة في مدينة دير الزور أقر مجلس الوزراء في جلسته الأسبوعية اليوم برئاسة المهندس عماد خميس رئيس المجلس خطة اقتصادية واجتماعية وثقافية وخدمية شاملة للمدينة.

وتضمنت الخطة استمرار الوزارات المعنية بتأمين احتياجات أبناء المدينة من مختلف المواد الغذائية والصحية والمشتقات النفطية وعودة كل الخدمات من ماء وكهرباء واتصالات وتفعيل مؤءسسات الدولة الاقتصادية والخدمية وعودة الموظفين إليها وتكليف لجنة التنمية البشرية في رئاسة مجلس الوزراء إعداد دراسة للحالة الاجتماعية والثقافية بالمدينة بهدف وضع تصور لتجاوز الآثار السلبية التي أفرزها الإرهاب من الناحيتين الاجتماعية والثقافية ووضع برنامج زمني لعودة الكهرباء والمياه وكل الخدمات الأخرى بشكل كامل والبدء بتأهيل جامعة الفرات والفندق الرئيسي في المدينة.

خميس: لم نصرف دولارا وحدا من الاحتياطي وحكومة الحلقي صرفت 14 مليار

دمشق|

جدد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس التأكيد على أن أولوية الحكومة هو تفعيل العملية الإنتاجية للبلاد، والحفاظ على استقرار العملة الوطنية ما سيؤدي إلى تحسين دخل المواطنين.

وأكد رئيس الحكومة في تصريحات لها رداً على أحد النواب أنه “تمت مناقشة مقترح زيادة الرواتب مع لجنة السياسات الاقتصادية، وقال إن “الزيادة ممكنة لكن ما هي النتيجة إذا لم يكن هناك تنمية اقتصادية تسعى في مضمونها إلى تحقيق الموارد”.

وأشار خميس إلى أهمية تفعيل عملية الإنتاج في سورية والمحافظة على استقرار سعر صرف العملة الوطنية ما سيسهم في تحسين دخل المواطن.

وفي جلسة لمجلس الشعب عقدت، يوم الأحد، صرح خميس بأن “الحكومة الحالية لم تصرف دولاراً واحداً منذ أكثر من عام، وذلك لأسباب استراتيجية تتعلق بالحفاظ على موارد الدولة”.

وللمقارنة أشار خميس إلى أن الحكومة السابقة استخدمت 14 مليار دولار من الاحتياطي وازدادت معدلات التضخم بمستويات مرتفعة، مضيفاً أن البلاد باتت تشهد مؤخراً حركة اقتصادية متزايدة وحالة نهوض ونمو.

كما تحدث خميس بلغة الأرقام، فقد كشف عن تخصيص أكثر من 76 مليار ليرة (حوالي 15 مليون دولار) لإعادة إعمار المناطق المحررة، صرف منها أكثر من 20 مليار ليرة والباقي قيد التحويل.

الحكومة: الموافقة على شراء عبارة لنقل المنتجات السورية إلى الخارج

دمشق|

وضع اجتماع عمل خاص برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء المرتكزات الرئيسية لاستثمار النتائج الإيجابية لمعرض دمشق الدولي وتوسيع قاعدة التبادل التجاري مع الدول الصديقة وتنظيم معارض خارجية لتسويق المنتج السوري على أوسع نطاق.

وبغرض تسهيل تسويق المنتجات السورية وتعزيز العملية الإنتاجية وافق رئيس مجلس الوزراء على شراء عبارة لنقل المنتجات السورية إلى الأسواق الخارجية كما وافق على السماح باستيراد الآلات المستعملة لغرض الإنتاج.

وبين الحضور أهمية وضع الإطار الصحيح لاستثمار النتائج الايجابية لمعرض دمشق الدولي من خلال إيجاد معارض خارجية دائمة في الدول الصديقة لتسويق المنتج السوري الصناعي والحرفي على أوسع نطاق ليكون ذلك عنوان المرحلة القادمة وضرورة التواصل المستمر مع رجال الأعمال والصناعيين والحرفيين ومعرفة معاناتهم ووضع الحلول اللازمة لها من أجل إطلاق العملية الإنتاجية وتعزيز وجود المنتجات السورية خارجيا.

ولفتوا إلى ضرورة تحليل واقع المعرض وتوصيفه بشكل دقيق ليتسنى تجاوز أي عثرة في السنوات القادمة معربين عن تقديرهم للجهود المبذولة من قبل جميع القائمين والتي أدت لإنجاحه وتحقيق الغاية المرجوة منه في إيصال رسالة للعالم عن قوة الدولة السورية والإرادة لدى الشعب السوري لتجاوز آثار الحرب الإرهابية على كل الصعد.

من جانبه وفيما يخص العلاقة بين الحكومة والقطاع الخاص بين رئيس مجلس الوزراء أهمية تعزيز التعاون مع القطاع الخاص كونه شريكا أساسيا في تنشيط الاقتصاد الوطني ودفع العملية الإنتاجية إلى الأمام موضحا أن التعاون البناء مع هذا القطاع أثمر عن نجاح كبير لمعرض دمشق الدولي على كل المستويات لافتا إلى أن الحكومة تتخذ خطوات جدية فيما يتعلق بالتسهيلات والإجراءات المتعلقة بالتصدير والاستيراد والتشريعات للانفتاح على رجال الأعمال والصناعيين.

وتناولت المناقشات الرؤى والأفكار الكفيلة بتوسيع القاعدة التصديرية للمنتج السوري في الدول الصديقة وتقديم التسهيلات اللازمة لتصدير المنتجات السورية لجهة التشريعات وإجازات الاستيراد والتصدير والجمارك والضرائب والرسوم إضافة إلى تذليل العقبات المتعلقة بالعملية التصديرية واستيراد المواد الأولية اللازمة للإنتاج.

وشملت المناقشات أهمية تفعيل مذكرات التفاهم مع الدول الصديقة واتخاذ الإجراءات الكفيلة بتحقيق المنتج السوري تنافسية في الأسواق المستهدفة إضافة إلى مناقشة المشاكل والمعوقات التي تعترض الصناعات المعدة للتصدير في القطاعات النسيجية و الزراعية والغذائية والأدوية.

الحكومة تسمح للمنشآت بمزاولة المهنة دون ترخيص وتطلب دراسة قطار الضواحي

دمشق|

ناقش مجلس الوزراء, يوم الثلاثاء, تشكيل لجنة فنية عليا لاستثمار النجاح الكبير لمعرض دمشق الدولي ومنح الإذن للحرفيين وأصحاب المنشآت غير الحاصلة على الترخيص الإداري بمزاولة المهنة لمدة عامين بشكل مؤقت.

ووافق مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية برئاسة المهندس عماد خميس, على منح المنشآت القائمة والمستثمرة غير الحاصلة على الترخيص الإداري إذناً بمزاولة نشاطها بشكل مؤقت لمدة سنتين وذلك بقرار من الجهة المختصة بالترخيص الإداري.

وفي سياق اخر, قرر المجلس تشكيل لجنة فنية عليا لمتابعة استثمار النجاح الكبير للمعرض مؤلفة من وزارات الاقتصاد والتجارة الخارجية والإدارة المحلية والبيئة والسياحة والإعلام والثقافة مهمتها الاستمرار باستثمار مدينة المعارض على المستويات الاقتصادية والسياحية والشعبية والترفيهية والثقافية إضافة إلى تنظيم المعارض المتخصصة في كل المجالات.

وطلب مجلس الوزراء “من وزارة النقل انجاز دراسة لإطلاق قطار الضواحي من وإلى مطار دمشق الدولي مرورا بمدينة المعارض”, وذلك بعد النجاح الكبير لمعرض دمشق الدولي والعدد الكبير من الزائرين لهذا المعرض .

وكان مجلس الوزراء اتخذ قراراً في 23 آب الجاري, بالاستثمار المستمر لمدينة المعارض نظرا للإمكانات الضخمة التي تمتلكها لجهة تنظيم المعارض العامة والمتخصصة أو على مستوى تنظيم الفعاليات الترفيهية والثقافية  والسياحية التي يمكن أن يرتادها المواطنون على مدار العام, وذلك استناداً إلى النجاح الكبير الذي حققه المعرض.

ويشار إلى أن رئيس مجلس الوزراء عماد خميس كان افتتح الدورة الـ59 لمعرض دمشق الدولي يوم الخميس 17 آب الجاري، وسط حضور شخصيات سياسية وثقافية واقتصادية، واستمرت فعاليات الدورة ال59 من معرض دمشق الدولي لتسعة أيام بدءاً من ال17من آب الجاري و حتى ال26 منه.

خميس يلتقي المحافظين في حمص: استراتيجية متكاملة للإصلاح الإداري

حمص|

دعا رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس إلى إطلاق مرحلة عمل جديدة ووضع رؤية استراتيجية متكاملة لتكون الأداة التنفيذية للمشروع الوطني للإصلاح الإداري الذي أطلقه السيد الرئيس بشار الأسد بما يوازي انتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب ووفاء لدماء شهدائه.

وأشار المهندس خميس خلال اجتماعه اليوم مع المحافظين في مبنى المحافظة بمدينة حمص إلى الإجراءات المتعلقة بإحداث مكاتب شؤون الشهداء في الوحدات الإدارية والمساهمة المطلوبة لدعم مشروع “جريح الوطن”.

وبحث المجتمعون الاستثمارات بالمحافظات بهدف تحسين الإيرادات وناقشوا واقع المشاريع التنموية والإنتاجية والمناطق الحرفية والصناعية.

مصدر مطلع: تعديل على الحقائب الوزارية في حكومة خميس قريبا

دمشق|

كشف مصدر مطلع في الحكومة السورية عن تعديل وزاري في الحكومة خلال اليومين القادمين.

وأفاد المصدر بأنه من المتوقع أن يشمل التعديل الوزاري 6 وزارات على الأقل بينهم وزارات سيادية، موضحاً أن الأيام الماضية شهدت مشاورات مكثفة لاختيار الوزراء الجدد.

تجدر الإشارة إلى أنه في 29 آذار الماضي، شهدت حكومة عماد خميس تعديلاً وزارياً طال وزارات العدل والاقتصاد والتنمية الإدارية.

رئيس الحكومة: تغيير الوزراء حالة صحية وتخفيض الأسعار بدل رفع الرواتب

دمشق|

اعتبر رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس أن الحكومة أمامها خياران إما رفعها وإما تخفيض الأسعار وقال: نحن في الحكومة نعمل بالرؤية الثانية لأن كلفتها أقل على المواطن.

وفيما يتعلق بالتعديل الحكومي الذي تناقلته مواقع إلكترونية وصفحات فيسبوك قال خميس: رؤيتنا أن التغيير ظاهرة صحية وصحيحة في مؤسسات الدولة والمجتمع وننظر له برؤية إيجابية، معتبراً أنه أمر واقعي وطبيعي وفي بلدنا يتم من خلال عملية تقييم تفصيلية وواقعية ومنطقية.

وأشار إلى مشروع الإصلاح الإداري، مؤكداً أنه ستكون هناك لقاءات إعلامية عديدة قريباً لتوضيح كل ما تم تنفيذه في هذا المشروع وأن النجاح أمر حتمي، وخصوصاً أن أحد أبرز عناوينه محاربة الفساد بمعنى محاربة الهيكلية الإدارية السلبية.

الموافقة على منح قروض للمرأة الريفية.. تأسيس 1000 وحدة تصنيع بميزانية مليار ليرة

دمشق|

استمرارا لخطة الحكومة في تشجيع الإنتاج وخاصة الزراعي منه وبعد موافقة لجنة السياسات والبرامج الاقتصادية برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء على منح قروض خاصة بالمرأة الريفية لتحقيق الأمن الغذائي والاقتصادي للأسرة وللحفاظ على استمرارية الكثير من الزراعات والصناعات التقليدية في الريف السوري يأتي مشروع «تمكين النساء الريفيات اقتصادياً عن طريق تأسيس مشروعات أسرية للتصنيع الريفي» وذلك للتخفيف من آثار الأزمة على الأسر الريفية والمساهمة في إيجاد مصادر دخل بديلة للأسرة التي فقدت مصدر دخلها.

ويهدف المشروع إلى مساعدة النساء الريفيات في الأسر الفقيرة والأولوية لزوجات وأمهات وبنات وأخوات الشهداء والجرحى وكذلك النساء المعيلات لأسرهن في كل القرى والمناطق التي يمكن الوصول إليها، حيث سيعمد المشروع إلى تقديم خدمات تمويلية من خلال تقديم قرض عيني وسيتم وضع نظام إقراض مالي ميسر يمكّن الأسر الفقيرة من الاستفادة منه بكل سهولة.

وحدد المشروع مراحل تقديم القرض بتشكيل لجنة التنمية المحلية التي تقوم بترشيح واختيار الفلاحات الراغبات بتأسيس المشروع، وتدريبهن ودراسة الجدوى الاقتصادية للمشروعات التي اختزنتها، ومن ثم إرسال قوائم بأسمائهن مع قيمة القرض إلى المصرف الزراعي لتبدأ المرأة التي حصلت على القرض بتنفيذ مشروعها بإشراف مهندسة المرأة الريفية.

أما أنواع المشروعات التي يعنى المشروع بدعمها فقد تم تحديدها بتلك التي تقوم على مادة الحليب والخضر والفواكه والحبوب بكل أنواعها، بالإضافة إلى مشروعات تصنيع النباتات الطبية والعطرية، حيث سيتم إنشاء وحدات الإنتاج التي تعنى بهذه المشروعات بالشكل المطلوب، ومن المفترض أن يتم تأسيس 1000 وحدة تصنيع لهذا العام بميزانية تقدر بمليار ليرة سورية.

وبالاتجاه ذاته وافقت اللجنة على تقديم قروض للزراعة المحمية بهدف دعم هذا النوع من الإنتاج الزراعي الذي يؤمن جزءاً من احتياجات القطر من المنتجات الزراعية ويساهم في تصدير بعضها إلى الخارج.

كما ناقشت لجنة السياسات والبرامج الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء إحداث المجلس الأعلى للقطاع الخاص المطلوب منه المساهمة بشكل واسع في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

رئيس الحكومة يفتتح مهرجان “مشاريع النساء الريفيات”: المرأة الريفية شريكة في التنمية

دمشق|

افتتح المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء مهرجان منتجات مشاريع النساء الريفيات الذي تقيمه وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي بالتعاون مع المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة أكساد في مدينة الجلاء الرياضية بدمشق تحت شعار “النساء الريفيات شريكات في التنمية”.

وقدمت صاحبات المشاريع للمهندس خميس خلال جولته في المعرض شرحا للصعوبات التي تعترض الإنتاج وتسويق المنتجات والية الدعم الحكومي في هذا المجال ووضح خميس ان المشاريع مستمرة بالتوسع بشكل أفقي والحكومة تعمل لنشر مراكز خاصة لتسويق منتجات المرأة الريفية في كل بلدة ومدينة سورية موجها وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بشراء المنتجات وبيعها بأسعار منافسة.

ووجه المهندس خميس وزارة السياحة واتحادات غرف السياحة والتجارة والزراعة بالمساهمة في تسويق منتجات مشاريع المرأة الريفية والتعريف بها والترويج لها ولا سيما أن هذه المنتجات تدل على عراقة وأصالة المرأة السورية.

وبين رئيس مجلس الوزراء في تصريح للصحفيين أن النساء السوريات وقفن إلى جانب الجيش العربي السوري وأنجبن الأبطال كما أنهن يقمن بمشروعات البناء والعطاء في الجهة الأخرى مشيرا إلى أن المهرجان يشكل رسالة لكل العالم عن قوة المرأة السورية وإصرارها على ممارسة دورها في العملية التنموية من خلال مشاركتها في الإنتاج بشكل حرفي ومهني متميز.

وفي تصريح للصحفيين لفت المهندس خميس إلى أن المهرجان يشكل تظاهرة اقتصادية تأتي ضمن خطة الحكومة في التنمية وتمكين المرأة الريفية عبر تأمين فرص عمل حقيقية وتقديم كل أشكال الدعم اللازم لها لتسهم بشكل فعلي في العملية التنموية معتبرا أن هذه الفعالية تشكل نواة أساسية في الرافعة الاقتصادية للحكومة.

تضمن المعرض منتجات غذائية بكل أنواعها وأخرى طبية وعطرية وكريمات طبيعية وإكسسوارات وصناعات يدوية وتحف الخشبية ومشروعات تدوير مخلفات البيئة والمنظفات بأنواعها والمعجنات والحلويات وتجفيف الخضار

كانت الجولة برفقة وزراء الزراعة والإصلاح الزراعي والشؤون الاجتماعية والعمل والتجارة الداخلية وحماية المستهلك والموارد المائية ومعاون وزير الزراعة ورئيس اتحاد غرف الزراعة السورية.