أرشيف الوسم : دمشق

سوريا تخاطب الأمم المتحدة بخصوص قذائف مسلحي الغوطة على دمشق

دمشق: أكدت وزارة الخارجية والمغتربين أن بعض المسؤولين الغربيين وغيرهم شركاء في الجرائم التي ينفذها الإرهابيون بحق المواطنين الأبرياء في مدينة دمشق وريفها ولا سيما أنهم ينكرون حق الدولة السورية في الدفاع عن مواطنيها ومكافحتها للإرهاب والتصدي لمن يمارسه ويموله ويدعمه بالسلاح.
وقالت الوزارة في رسالة وجهتها إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي اليوم تلقت سانا نسخة منها.. أمطرت المجموعات الإرهابية المسلحة من مواقعها في الغوطة الشرقية مدينة دمشق وريفها اليوم الثلاثاء 20 شباط 2018 بعشرات القذائف القاتلة التي أدت إلى استشهاد وجرح العشرات من المدنيين الأبرياء ولم تنج من آلة القتل الإرهابية هذه كل شوارع العاصمة دمشق واحيائها السكنية والمدارس والمشافي والمستوصفات والمؤسسات الخدمية العامة ومقرات بعض البعثات الدبلوماسية.
الاعتداءات الإرهابية تأتي في الوقت الذي خرج علينا فيه بعض المسؤولين الغربيين وغيرهم بحملات لا يمكن وصفها إلا بأنها دعم مباشر لهؤلاء الإرهابيين وتشجيع لهم على ممارسة الإرهاب والقتل
وأضافت الوزارة: إن هذا التصعيد الإرهابي الخطير من قبل التنظيمات الإرهابية المتواجدة في الغوطة الشرقية وقصفها مدينة دمشق بأكثر من 45 قذيفة صاروخية خلال ساعات أدت إلى استشهاد ستة مدنيين وإصابة أكثر من 29 غيرهم حتى ساعة كتابة هذه الرسالة يشكل استمرارا للاعتداءات اليومية التي ترتكبها هذه التنظيمات ضد سكان مدينة دمشق بالقذائف الصاروخية وقذائف الهاون والتي فاق عددها 1500 قذيفة خلال الأسابيع السبعة الماضية أدت إلى استشهاد وجرح المئات من المدنيين معظمهم من النساء والأطفال.
وأكدت وزارة الخارجية والمغتربين أن هذه الاعتداءات الإرهابية تأتي في الوقت الذي خرج علينا فيه بعض المسؤولين الغربيين وغيرهم بحملات لا يمكن وصفها إلا بأنها دعم مباشر لهؤلاء الإرهابيين وتشجيع لهم على ممارسة الإرهاب والقتل بعيدا عن المحاسبة.
وتابعت الوزارة: إن هذا يعني أن هؤلاء المسؤولين الغربيين هم شركاء في الجرائم التي ينفذها الإرهابيون بحق المواطنين الأبرياء في مدينة دمشق وريفها حيث ينكر هؤلاء المسؤولون حق الدولة السورية في الدفاع عن مواطنيها ومكافحتها للإرهاب والتصدي لمن يمارسه ويموله ويدعمه بالسلاح وذلك في إطار استمرار المؤامرة الدنيئة التي رسمها هؤلاء منذ نحو سبع سنوات شهدت خلالها كل أنحاء سورية عمليات التفجير الإرهابية والمجازر التي نفذها الإرهابيون بتعليمات من قادتهم في عواصم دول معروفة غربية وخليجية.
الجمهورية العربية السورية تؤكد أن هذه الاعتداءات الإرهابية لن تثنيها عن الاستمرار في محاربة الإرهاب والعمل على إعادة الأمن والاستقرار إلى الشعب السوري وإعادة بناء ما دمره الإرهابيون وشركاؤهم
وأضافت الوزارة: تؤكد الجمهورية العربية السورية أن هذه الاعتداءات الإرهابية لن تثنيها عن الاستمرار في محاربة الإرهاب والعمل على إعادة الأمن والاستقرار إلى الشعب السوري وإعادة بناء ما دمره الإرهابيون وشركاؤهم وممولوهم وداعموهم.
وشددت الوزارة على أن الجمهورية العربية السورية تطالب كلا من مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة بالأدانة الفورية والشديدة لهذا التصعيد الإرهابي الذي يستهدف بشكل خاص العاصمة دمشق وسكانها الآمنين وتحث مجلس الأمن على الاضطلاع بمسؤولياته في حفظ السلم والأمن الدوليين عبر اتخاذ إجراءات رادعة وعقابية بحق الانظمة والدول الداعمة والممولة للإرهاب إنفاذا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة ومنها القرارات2170-2014- و2178-2014- و2199-2015- و2253-2015-.
وأكدت الوزارة في ختام رسالتها أن منع بعض الدول الغربية مجلس الأمن من إدانة هذه الجرائم الإرهابية سيوجه رسالة إلى الإرهابيين والأنظمة الداعمة لهم للاستمرار في أعمالهم الإرهابية وجرائمهم بحق الشعب السوري واتخاذ المواطنين في الغوطة الشرقية وغيرها من المناطق رهائن للإرهاب والحصار من الداخل ودروعا بشرية بما يخدم أهداف التنظيمات الإرهابية وداعميها.

لافروف: حل مشكلة عفرين بالحوار المباشر بين أنقرة ودمشق

موسكو: بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظيره الباكستاني خواجة محمد آصف, يوم الثلاثاء, الوضع في منطقة عفرين في سوريا.
وذكرت وسائل إعلامية أن وزير الخارجية الروسي أكد خلال لقائه نظيره الباكستاني خواجة محمد آصف، أن “حل مشكلة عفرين يكمن في الحوار المباشر بين أنقرة ودمشق”.
وياتي ذلك عقب انباء عن اعتزام قوات موالية للنظام السورية الدخول الى عفرين, فيما نفت تركيا ذلك, واكدت ان اتصالاتها مع روسيا وايران عرقل ذلك.
وأوضح لافروف أنه “بخصوص عفرين، نحن نقف بحزم إلى جانب حل جميع القضايا المتعلقة ذات الصلة، لكن تلك الحلول يجب أن تتم في إطار وحدة أراضي سوريا”.
وأعرب عن قناعته بأن “المصالح المشروعة لضمان أمن تركيا يمكن أن تتحقق بشكل كامل من خلال الحوار المباشر مع الحكومة السورية”.
وتابع “روسيا ترفض محاولات القوى الخارجية، لاستغلال الوضع في عفرين، للتوصل إلى أهداف جيوسياسية”.
وتشهد منطقة عفرين عمليات عسكرية متواصلة تشنها القوات التركية بالتعاون مع فصائل “الجيش الحر” ضد القوات الكردية وعناصر “قسد” منذ 20 الشهر الماضي.
وأعلنت تركيا أن عملياتها في عفرين ستنتهي مجرد القضاء على “التنظيمات الإرهابية” فيها, لكنها ألمحت وهددت بان عملياتها ستمتد إلى منبج وشرق الفرات وادلب, في حين توعدت قوات “قسد” أنقرة من امتداد العمليات التركية.

مناف طلاس يطلب مغادرة باريس والعودة إلى دمشق

باريس: ارسل العميد الفار مناف طلاس الذي كان احد قادة الالوية في الفرقة الرابعة رسالة إلى السيد الرئيس بشار الأسد يطلب منه السماح بالعودة الى دمشق وان يقوم بنقل جثمان والده العماد الأول مصطفى طلاس لدفنه في دمشق وانه ضجر من السكن في باريس ويريد العودة إلى سوريا.

ويبدو أن القيادة السورية قد تعلن السماح له بدفن جثمان والده في دمشق وعودة العميد مناف طلاس ولكن ليس للخدمة العسكرية.

الجو بين الصحو والغائم.. والحرارة تسجل 14 درجة في دمشق

دمشق: تميل درجات الحرارة للارتفاع قليلا لتصبح اعلى من معدلاتها بقليل، حيث تسجل في دمشق 14/8 درجات، و يكون الجو بين الصحو والغائم جزئيا بشكل عام.

لافروف: قواتنا في سوريا ستساعد دمشق في منع “داعش” من رفع رأسه

أكد وزير الخارجية السوري، سيرغي لافروف، أن القوات الروسية المتبقية في سوريا ستساعد حكومة البلاد في إحباط محاولات “داعش” استعادة قوته.

وقال لافروف، في مقابلة مع قناة “روسيا-1” نشرت مقتطفات منها اليوم الأحد: “في حال سعى داعش، الذي يستمر بالتواجد في المنطقة على شكل فصائل متفرقة، رغم أنه تكبد هزيمة بشأن مخططاته لإقامة دولة الخلافة، إلى رفع رأسه من جديد، فإن المجموعة المتبقية من قواتنا في قاعدة حميميم ستساعد، بالطبع، الجيش السوري في التصدي لهذه المحاولات”.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن، يوم 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي، عن تحقيق الانتصار العسكري على تنظيم “داعش”، المصنف إرهابيا على المستوى الدولي، في سائر الأراضي السورية، وأمر في الـ 11 من الشهر ذاته، ببدء سحب القوات الروسية من البلاد.

واكتملت عملية سحب الجزء الأكبر من القوات الروسية من سوريا يوم 22 ديسمبر/كانون الأول، لكن بعض المجموعات، منها 3 كتائب للشرطة العسكرية وعناصر مركز مصالحة أطراف الأزمة والوحدات في قاعدتي حميميم وطرطوس، ستبقى في البلاد وفقا للاتفاقات بين موسكو ودمشق.

لافروف: واشنطن بدأت تأخذ نهجنا في سوريا بعين الاعتبار

على صعيد متصل اعتبر لافروف أن “هناك دلائل على استعداد الولايات المتحدة، التي بدأت تفهم الوضع الحقيقي في سوريا، لأن تراعي وتأخذ بعين الاعتبار” النهج الذي تطبقه روسيا لتسوية القضية السورية، مشددا على أن هذا العمل يجري تنفيذه “بدعوة من قبل الحكومة الشرعية للجمهورية العربية السورية”.

كما لفت لافروف في هذا السياق إلى أن “العمل يجري جيدا” بين روسيا والولايات المتحدة عبر القنوات العسكرية في سوريا لمنع وقوع الحوادث.

المصدر: وكالات روسية

قذائف الغوطة تتساقط على أحياء دمشق.. وإصابة مدنيين اثنين

دمشق: جددت الميليشيات المسلحة في الغوطة الشرقية قصفها لاحياء العاصمة دمشق بالقذائف الصاروخية حيث أصيب مدنيان اثنان بجروح متفاوتة.
واعلن مصدر في قيادة شرطة دمشق: أن “مجموعات مسلحة واصلت اعتداءاتها على منازل الأهالي بدمشق مستهدفة بخمس قذائف حي العباسيين ما أسفر عن إصابة شخصين ووقوع أضرار مادية كبيرة في منازل المواطنين وممتلكاتهم”.
واشار المصدر إلى أن “المجموعات المسلحة اعتدت أيضا بقذيفة على منطقة الزبلطاني ما تسبب بوقوع أضرار مادية”.
تجدر الاشارة الى الميليشيات المسلحة استهدفت يوم امس دمشق وريفها بأكثر من 100 قذيفة صاروخية راح ضحيتها 4 شهداء وأكثر من 32 جريحا.

نتيجة تداعيات الأزمة.. زيادة الأزمات القلبية بنسبة 50% في سوريا

دمشق: قال مدير عام مشفى جراحة القلب الجامعي، حسام خضر، إن الأزمات القلبية ازدادت بمعدل 50% نتيجة تداعيات وظروف الحرب في سوريا.
وفي تصريحات له أشار مدير المشفى إلى أن للحرب تأثيراتها على صعيد احتشاء العضلة القلبية، وقصور عضلة القلب، ونقص التروية القلبية.
ولفت خضر إلى إجراء ألفي عملية جراحة قلب مفتوح خلال عام 2017، من ضمنها العمليات التي تجريها المشفى للأطفال مبينا أن عدد العمليات شهريًا يقدر بنحو مئتي عملية، ويوميًا يصل إلى ست عمليات.
وأكد خضر أن عدد العمليات ازداد العام الماضي بمعدل 500 عملية عن العام الذي سبقه موضحا أنه في المشفى قسما عموميا لإجراء عمليات جراحة القلب بشكل مجاني إضافة إلى وجود قسم مأجور خصوصي.
وبيّن أن المشفى يُجري إلى جانب ذلك عمليات القسطرة القلبية التشخيصية، وتوسيع الشرايين، وتركيب البطاريات الدائمة ووضع الشبكات المعدنية والدوائية.
وبينت الدراسات الحديثة أن هناك ارتباطًا وثيقًا بين القلق والاكتئاب النفسي وأمراض القلب والأوعية، ويعتبر مرض القلب والأوعية الدموية القاتل الأول في جميع أنحاء العالم.

الامم المتحدة تدعو لوقف الاعمال القتالية في سوريا لمدة شهر

دمشق: دعا ممثلو الأمم المتحدة في سوريا لوقف فوري للأعمال القتالية في جميع أنحاء سوريا لمدة شهر على الأقل للسماح بإيصال المساعدات وإجلاء المرضى والمصابين.

دمشق تستضيف اجتماعا بين ممثلي الجماعات الدينية الروسية والسورية

بدأ عمل وفد مجلس التعاون مع الجمعيات الدينية، في 3 فبراير / شباط 2018، بتقديم المساعدة إلى الشعب السوري في زيارة إلى سوريا ولبنان. وستستمر الرحلة حتى 9 شباط / فبراير وستشمل الزيارة دمشق ووادي البقاع في لبنان وبيروت.

ويعقد أعضاء الفريق العامل سلسلة من الإجراءات لتوزيع المعونة الإنسانية والاجتماعات مع ممثلي الطوائف الدينية المحلية والأشخاص المتضررين من النزاع المسلح واللاجئين وقادة الدول في كلا البلدين.

وللمرة الأولى منذ بدء الأزمة السورية يزور سوريا وفد كبير من ممثلي الأديان المختلفة في روسيا كجزء من مشروع إنساني ضخم.

وفور وصول الوفد إلى دمشق، مساء يوم 3 فبراير/شباط، تم اللقاء مع ممثلي الطوائف الدينية السورية. وعلى الجانب السوري حضر الاجتماع، المدير العام للأوقاف في دمشق، الشيخ أحمد قباني، ورئيس الجمعية الخيرية للكنيسة الأرثوذكسية الأنطاكية، والأرشمندريت ألكسيس (شحادة)، ورئيس أبرشية دمشق للكنيسة الأرمنية الرسولية، والمطران أرماش نالبانديان، وممثلين عن السريان اليعاقبة، الموارنة، والروم الكاثوليك، والأرمن الكاثوليك والكنائس السريانية الكاثوليكية والزعماء الدينيين من السنة والشيعة، والإسماعيلية، والعلويين والدروز في سوريا.

 

ورحب ممثل الكنيسة الأرثوذوكسية الروسية ستيفان بالجانب السوري، قائلا: “إن الشعب الروسي يعبر عن تضامنه ويقدم مساعدته عن طريق المال الذي جمعه المؤمنون الروس. وقال ستيفان، الذي شارك في مؤتمر “سوتشي” بصفة مراقب من الكنيسة الأرثوذكسية الروسية، أن الأخوة بين الشعب الروسي والسوري، التي صمدت لقرون عديدة والتي عبرت عن نفسها خلال الحرب المشتركة ضد الإرهاب، يجب أن توجه الآن إلى الأعمال الخيرية والجهود المشتركة لاستعادة الحياة السلمية في سوريا وفي جميع أنحاء الشرق الأوسط.

وأشار مفتي روسيا كرغانوف، في كلمته أن آلام وأفراح شعوبنا واحدة، ويجب علينا أن نستجيب لها من خلال إجراءات ملموسة.

واستغرق الاجتماع حوالي ثلاث ساعات وانتهى بعشاء مشترك الذي قدم من قبل وزارة شؤون الأوقاف السورية.

وعمل الوفد بمشاركة قادة الطوائف الدينية المحلية، يوم الأحد 4 فبراير/شباط، على توزيع المساعدات الإنسانية للسكان السوريين المتضررين.

دمشق تتعرض للقصف من ارهابيي الغوطة الشرقية

أفادت وكالة الأنباء السورية “سانا” بإصابة 15 شخصا جراء قصف مجموعات مسلحة حيي المزة وعش الورور وضاحية حرستا السكنية في دمشق وريفها بالقذائف.

وأشارت الوكالة السورية، إلى أن المجموعات المسلحة، خرقت اتفاق منطقة تخفيف التوتر في الغوطة الشرقية.

ونقل مصدر في الشرطة السورية أن “ثلاث قذائف صاروخية سقطت بعد ظهر اليوم على ضاحية حرستا السكنية، وأسفرت عن إصابة 7 مدنيين بجروح متفاوتة”.

وذكر مصدر آخر في الشرطة أن مجموعات مسلحة اعتدت بقذيفة على منطقة المزة في محيط مدينة الجلاء الرياضية ما أسفر عن إصابة 8 أشخاص.