أرشيف الوسم : داعش

بعد جهاد “النكاح”.. “داعش” يزج بالنساء في ميادين القتال

الرقة|

أجبر عناصر تنظيم “داعش” في خطوة جديدة، على خلفية خسائره في سورية والعراق، النساء المؤيدات له بالانضمام إلى القتال على الجبهات.

حيث ذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية، نقلاً عن وسائل إعلام تابعة للتنظيم قولها: “في سياق الحرب على تنظيم داعش، أصبح يتعين على النساء واصفاً إياهن بـالمسلمات تحقيق ما يتوجب عليهن في جميع الجبهات عن طريق دعم المسلحين في قتالهم”.

هذا ودعت وسائل دعاية تابعة لـ “داعش” النساء إلى “الاستعداد لحماية دينهن عبر التضحية بأنفسهن من أجل الله”، وأشارت إلى سوابق في التاريخ الإسلامي قد تثبت هذا النداء، حسب ما ذكرت الصحيفة.

نقلت “إندبندنت” عن شارلي وينتر، كبير الباحثين في المركز الدولي لدراسة التطرف والعنف السياسي قوله: “إن داعش يعترف فعلاً عبر نشر هذه الدعوة بأن جهاده تحول من الهجوم إلى الدفاع”، محذراً من أن ذلك قد يلحق تداعيات بالصراع الدائر في سورية والعراق، وكذلك بالأوضاع الأمنية في العالم.

وذكرت الصحيفة أن “داعش” لم يتوجه سابقاً إلى النساء برمتهن بدعوة الانضمام إلى القتال، وكان يكتفي حتى الآونة الأخيرة بمناشدتهن التزوج من “جنوده” وتربية الأطفال.

في الوقت نفسه، بسياق متصل، لجأت جماعات عدة مرتبطة بالتنظيم قبل وقت طويل إلى استخدام النساء كانتحاريات، أكبرها جماعة “بوكو حرام” التي تنشط في نيجيريا.

تجدر الإشارة إلى أن هذا النداء من قبل التنظيم جاء في وقت وردت فيه تقارير أخرى تتحدث عن بروز أهمية دور النساء في عمليات “داعش” في سورية والعراق، لا سيما في دير الزور والرقة وإبان حملة تحرير الموصل.

بعد عامين على فرضها قسراً.. عملة “داعش” تتلاشى معه

الرقة|

تشهد المناطق التي يسيطر عليها تنظيم “داعش” تلاشياً في القوانين والأنظمة التي تم فرضها قسراً على مدنيي تلك المدن مدة عامين كاملين.

جاء ذلك بالتزامن مع عودة الحياة الطبيعية للعديد من تلك المناطق بعد سيطرة الجيش السوري وحلفائه على مناطقهم.

وقال أحد المدنيين في مدينة دير الزور المحررة “أن العملة الذهبية والفضية التي طرحها تنظيم داعش للتداول بها في مناطق سيطرته، بدأت بالاختفاء بالتزامن مع خسارة داعش عسكرياً وفقدانه للمساحات التي يسيطر عليها”، مضيفاً “أن التعامل بات حديثاً بالعملة المحلية (الليرة السورية) بالتزامن مع تراجع سعر صرف الدولار الأمريكي، وذلك في ظل هروب رؤوس الأموال والصرافين من مناطق سيطرة تنظيم داعش إلى مناطق الشمال السوري”.

هذا وذكر نشطاء تابعين للمجموعات المسلحة على مواقع التواصل بأن “هيئة النقد” التابعة للتنظيم “أصدرت مؤخراً قراراً ينص على إلزام عملة التنظيم في جميع المعاملات من بيع وشراء، وتحديد قيمة كل قطعة نقدية خاصة بالتنظيم مقابل الدولار الأمريكي، ومحاسبة المخالفين لهذا القرار”.

وكان تنظيم “داعش” قام بإلزام أهالي مدينتي الرقة ودير الزور وريفهما، على التعامل بعملاته الذهبية والفضية والنحاسية حصراً كالدينار الذهبي والدرهم الفضي، ومنع تحويلها إلى أية عملة أخرى.

بعد فراره قيادييه.. “داعش” يعيّن أميرا جديدا على دير الزور

دير الزور|

أقدم تنظيم “داعش” أمس السبت، على تعيين أمير جديد لولايته في ديرالزور في ظل الحملة الأمنية التي بدأ بها لتغيير قيادييه في المحافظة.

ونقلت شبكة “فرات بوست” أمس السبت، أن تنظيم “داعش” أعلن تعيين المدعو “أحمد الدحام” أميرا جديداً لولاية ديرالزور التي يطلق عليها التنظيم ولاية “الخير” وذلك ضمن الحملة التي بدأ بها سابقاً بتغيير قيادييه في المحافظة في ظل تراجعه العسكري وفرار قيادييه من مناطق سيطرته.

وأشار المصدر أن “الدحام” كان قائداً لكتيبة “صقور علي” قبل سيطرة تنظيم “داعش” على ديرالزور عام 2014 حيث اعتقله التنظيم آنذاك وأطلق سراحه فيما بعد.

ناشطون يتهكمون على داعش بكتابة “الجيش السوري وصل” على رايته

دمشق|

تداول ناشطون صورا تتهكم على إرهابيي داعش وفرارهم من ارض المعركة بعد انتصارات الجيش العربي السوري وحلفائه على مختلف محاور القتال.

تنظيم “داعش” الإرهابي يعدم الأمير التاسع لولاية ديالى حرقا

بغداد|

أفاد مصدر محلي عراقي في محافظة كركوك بأن تنظيم “داعش” أعدم الأمير التاسع لولاية ديالى حرقا في قضاء الحويجة، بذريعة “التخاذل” في أداء الواجبات التي يأمر بها التنظيم.

وبحسب السومرية نيوز نقلا عن مصدر أمني، فإن “تنظيم داعش أعدم، صباح اليوم، أمير ولاية ديالى في التنظيم حرقا في أطراف قضاء الحويجة جنوب غرب كركوك بعد إصدار قرار من قبل ما يعرف بالمحكمة الشرعية لداعش”.

وأضاف المصدر أن داعش أعدم الأمير بسبب اتهامه بالتخاذل في أداء واجباته وعدم تحقيق أي انتصار طيلة الأشهر الماضية، وأشار المصدر إلى أن السبب الرئيسي وراء إعدامه هو معارضته لتبوء والي الولاة سوري الجنسية مهمة الإشراف على ولايات داعش ومنها ديالى.

يشار إلى أن تنظيم “داعش” ما زال يسيطر على قضاء الحويجة جنوب غرب كركوك منذ صيف عام 2014.

لأول مرة.. “داعش” يوزع على عناصره بطاقة دخول الجنة

بغداد|

صرح مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الجمعة، عن إلغاء تنظيم “داعش” صلاة وخطبة الجمعة في عموم مساجد قضاء تلعفر، مشيرا إلى أن التنظيم منح عناصره ما وصفه بـ”بطاقة الجنة” غربي المحافظة.

وقال المصدر في حديث لـ “السومرية نيوز”، إن “تنظيم داعش ألغى صلاة وخطبة الجمعة في مساجد قضاء تلعفر (60 كم غرب نينوى)، دون معرفة الأسباب التي تقف خلف هذا الإجراء”، مبينا أن “هذه الإجراءات تعتبر الأولى من نوعها التي يقوم بها التنظيم منذ سيطرته على القضاء قبل ثلاث سنوات”.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “التنظيم وزع بين عناصره ورقة صغيرة وعدهم فيها بدخول الجنة والحصول على حور العين في حال قتلوا خلال المواجهات العسكرية”.

وتواصل وحدات الجيش العراقي والقوات الأمنية وبمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي، عملية استعادة الموصل (مركز محافظة نينوى شمالي العراق)، من قبضة تنظيم “داعش”، وذلك بعد إعلان القائد العام للقوات المسلحة، رئيس الوزراء حيدر العبادي، صباح يوم 17 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، “ساعة الصفر” لتحرير نينوى.

الخارجية الأميركية: ليست لدينا معلومات عن مكان تواجد البغدادي

واشنطن|

ذكرت وزارة الخارجية الأميركيةأنها ليست لديها معلومات عن مكان زعيم تنظيم “داعش” الارهابي أبو بكر البغدادي، مشيرة الى إنه لا توجد أدلة على ما أذيع في وقت سابق اليوم عن اعتقال زعيم التنظيم الإرهابي في سوريا قرب الحدود مع العراق.

وكان المكتب الإعلامي للأمين العام للدائرة الأوروبية للأمن والمعلومات قد أعلن في وقت سابق أن لديه معلومات وصفها بالدقيقة عن اعتقال زعيم تنظيم “داعش” البغدادي، واشار في بيان الى إن الاعتقال المزعوم جرى نتيجة عملية رصد قامت بها الاستخبارات السورية والروسية.

القوات العراقية تتجه نحو سوريا للقضاء على أخطر معاقل “داعش”

الموصل|

تتوغل القوات العراقية، اليوم الاثنين، بشكل كبير وسريع باتجاه الأراضي الحدودية مع سورية، وذلك من أجل عزل الساحل الأيمن للموصل مركز محافظة ننينوى.

وأكد مصدر أمني عراقي أن قوات الفرقة التاسعة والشرطة الاتحادية، قريبة جداً من عزل الساحل الأيمن للموصل مركز محافظة ننينوى، عن قضاء تلعفر أخطر معاقل “داعش” في غربي المدينة، شمالي بغداد، منوهاً إلى أن التقدم سريع وذلك من أجل اقتلاع تنظيم “داعش” من كامل مدينة الموصل.

ونوه المصدر إلى أن   عملية العزل بالكامل تتم خلال ساعات فقط، وأن  القوات الأمنية على مشارف معسكر الغزلاني، في الساحل الأيمن للموصل، وشرعت بتطهير الطريق المؤدي إليه من مخلفات عبوات وألغام تنظيم “داعش”.

وأشار المصدر إلى القوات العراقية تمكنت من تحرير قرية المسحك والقرى محيط بها من سيطرة “داعش”، بتقدم كبير وسريع جداً للقوات العراقية.

الجيش السوري يحرر حقل حيان ومحطة جحار والبيارات بريف تدمر

حمص|

استعاد الجيش السوري السيطرة على معمل حيان للغاز بريف حمص الشرقي، في إطار عملياته المتواصلة ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.

وقالت مصادر عسكرية:”إن عناصر الهندسة في الجيش السوري تعمل حاليا على تفكيك الألغام والعبوات والمفخخات التي زرعها تنظيم “داعش”الإرهابي داخل معمل حيان للغاز”.

وتحدثت المصادر عن توسع مربع سيطرة الجيش السوري في الريف الغربي لمدينة تدمر، بعد عملية عسكرية انتهت بدخول الجيش محطة جحار الواقعة غرب معمل حيان، مضيفة أن وحدات الجيش تقوم حاليا بملاحقة فلول “داعش” الهاربة باتجاه منطقة الآبار.

وتكللت عمليات الجيش السوري شرق معمل حيان بنجاح، إذ فرضت القوات السورية سيطرتها الكاملة على جميع التلال المحيطة به.

ولفتت المصادر إلى أن وحدات الجيش اقتحمت منطقة البيارات غب تدمر بحوالي 20 وفرضت سيطرتها على المستوصف والمدرسة بعد دحر إرهابيي داعش منها.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أكدت، الاثنين، أن القوات السورية تواصل تقدمها نحو تدمر وباتت على مسافة تقل عن 20 كيلومترا من المدينة الخاضعة لسيطرة تنظيم “داعش”.

وأوضحت الوزارة، في بيان، أن وحدات الجيش السوري تمكنت، منذ 7 شباط الجاري، من بسط سيطرتها على مساحة 22 كيلومترا مربعا، بما في ذلك بلدة القليب والتلال المحيطة بها.

بحجة آلام الظهر والمفاصل.. الدواعش يتهربون من القتال

الموصل|

عثرت قوات جهاز مكافحة الإرهاب العراقية على وثائق خاصة بـ ” كتيبة طارق بن زياد ” التابعة لتنظيم داعش يطلب المسلحون في الوثائق إذناً بالعودة إلى بلدانهم بذريعة المرض وأسباب أخرى . وتضمنت الوثائق الإسم الحقيقي لكل مقاتل وكنيته وفئة دمه إلى جانب البلد الأصلي وبلد الإقامة .

وفي إحدى الوثائق يطلب أبو وائل السويسري وهو من البوسنة بالتوقف عن القتال مع داعش بحجة وجود تشنج في أعصاب الركبة لديه.

أما أبو ادريس الكوسوفي فقال في الوثيقة إنه لا يريد القتال ويريد الانتقال إلى الشام السورية بسبب آلام يعاني منها في الدماغ .

أبو مجاهد الفرنسي قال أيضاً إنه لا يريد القتال ويريد العودة إلى فرنسا لتنفيذ عملية ” استشهادية ” فيها متذرعاً بآلام في الكعبين والظهر . وذيّلت الوثيقة بملاحظة تقول إنه ” يدعي المرض وليس له تقرير طبي”، وفي وثيقة أخرى يرفض أبو محمد البلجيكي القتال ويتذّرع بأنه يعاني من آلام في الظهر .