سوريا – ميدان

أول كتيبة من الشرطة العسكرية الروسية تغادر الأراضي السورية

موسكو|
أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم عن وصول كتيبة من الشرطة العسكرية الروسية من سوريا بقوام 200 فرد بموجب قرار الرئيس فلاديمير بوتين سحب القوات الروسية من سوريا.
وورد في بيان عن وزارة الدفاع: “حطت طائرتا نقل عسكري اليوم قدمتا من سوريا في مطار محج قلعة في جمهورية داغستان الروسية، وعلى متنهما مئتا فرد من رجال الشرطة العسكرية التابعين للدائرة العسكرية الجنوبية”.
وذكّرت الوزارة بأن الشرطة العسكريين العائدين من سوريا، أنهوا مهمتهم هناك بنجاح، حيث عملوا منذ أيار 2017 على مراقبة وقف إطلاق النار في مناطق تخفيف التصعيد المعلنة في سوريا، وأسهموا في الحفاظ على أمن المدنيين وأمنوا وصول قوافل المساعدات الإنسانية إلى المناطق المنكوبة.
يذكر أن الرئيس الروسي كان أمر أمس الاثنين في قاعدة حميميم قيادة الجيش الروسي بـ”بدء سحب القوات الروسية” من سوريا، مشيرا إلى احتفاظ روسيا بقاعدتي حميميم الجوية وطرطوس البحرية في سوريا.

ريف دمشق.. الجيش يسيطر في غربه والفصائل تتفتت في شرقه

دمشق|
بسط الجيش السوري سيطرته على تل “مدور” جنوب تلال “البردعية” وتل “مقتول شرقي ” جنوب غرب تلال “البردعية” في ريف دمشق الجنوبي الغربي، بعد مواجهات مع “جبهة النصرة” والفصائل المتحالفة معها.
واعترفت تنسيقيات المسلحين بهذه السيطرة للجيش السوري بعد اشتباكات مع “جبهة النصرة” والفصائل المرتبطة بها، كما ذكرت أن الجيش أوقع 17 مسلحاً من تنظيم “جبهة النصرة” بين قتيل ومصاب بعد أنَّ نفذ رمايات مدفعية دقيقة في محيط قرية مغر المير.
وفي ريف دمشق الشرقي، أُصيب ثلاثة مدنيين بينهم طفل إثر الاشتباكات بين “لواء أبو موسى الاشعري” (المنشق عن فيلق الرحمن) و”كتيبة 101 “التابعة لـ”فيلق الرحمن” في بلدة حمورية بالغوطة الشرقية لدمشق، التي تحاول اقتحام البلدة.
وتحدثت تنسيقيات المسلحين عن تشكيل وجهاء وفعاليات في بلدة حمورية في الغوطة الشرقية لدمشق لجنة لحل الخلاف الحاصل بين “لواء ابو موسى الاشعري” و”فيلق الرحمن” وتم على إثرها إيقاف الاشتباكات في البلدة.
وأطلق مسلحو “فيلق الرحمن” النار في الهواء لتفريق تظاهرة خرجت في البلدة طالبت بوقف الاشتباكات بين في المنطقة. بالإضافة إلى فرضهم حظراً للتجوال داخل البلدة.
وفي القلمون، سادت حالة من الانقسام بين أهالي مدن وبلدات القلمون الشرقي بريف دمشق والفصائل المسلحة المتواجدة في تلك المنطقة على خلفية الشروط التي طرحتها “اللجنة” المفاوضة من أجل المضي قدماً بالمفاوضات الهادفة لضم المنطقة لمناطق “خفض التوتر”.

روسيا تسحب 23 طائرة ومروحتين ومشفى والشرطة العسكرية من سوريا

اللاذقية|
أعلن قائد المجموعة الروسية في سورية، فريق اول، سيرغي سوروفيكين، أنه سيتم سحب 23 طائرة ومروحتين والشرطة العسكرية ومركز إزالة الألغام ومستشفى عسكري من سورية.
وقال سوروفيكين: “وصلني أمر وبدأت بسحب القوات على الشكل التالي: 25 طائرة، بينها 23 طائرات متعددة الأنواع، ومروحتين من طراز “كا-52″، إضافة إلى قوات على شكل فريق الشرطة العسكرية الروسية، وفريق خاص ومشفى عسكري ميداني وفريق مركز إزالة الالغام”.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي وصل صباح اليوم الاثنين 11 كانون الأول/ديسمبر إلى قاعدة حميميم، وأمر بالبدء بسحب القوات الروسية من سورية.

من ريف حماة نحو أبو الظهور طريق عسكرية قيد الفتح بشراسة

حماة|

يواصل الجيش السوري تقدمه في ريف إدلب الجنوبي الشرقي في محور بلدة أبو دالي، انطلاقاً من ريف حماة الشمالي الشرقي، مسيطراً على خمس قرى وتلة، بالترافق مع سيطرته على كامل المنطقة الممتدة من قرية الصالحية وصولاً إلى البوكمال بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

وأفاد مصدر ميداني بأن الجيش السوري تابع تقدمه من نقاط ارتكازه الجديدة التي هيمن عليها في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وتمكن أمس من بسط سيطرته على قرى البليل والشطيب والظافرية وأم تريكة والمشيرفة، بالإضافة إلى تل بولص الإستراتيجي، ما أفسح المجال أمامه لتحقيق مزيد من الانجازات العسكرية على حساب “جبهة النصرة”.

وكان الجيش السوري دخل أمس الحدود الإدارية لإدلب من جهة ريف حماة الشمالي الشرقي، وسيطر على بلدة أم خزيم في محور الحمرا أبو دالي وباتجاه الأخيرة التي ستكون الهدف المقبل للجيش الذي يقوم بعملية عسكرية من 3 محاور نحو مطار أبو الظهور العسكري في ريف إدلب الشرقي من محور ريف حماة الشمالي الشرقي، ومن محور أثريا-الشاكوسية، ومن الجهة الجنوبية الغربية لبلدة خناصر حيث حقق تقدماً في المحاور الثلاثة أهمها في المحور الرئيسي الأول.

وبينت مصادر إعلامية معارضة في إدلب أن حالة من الخوف والترقب تسود معظم فصائل إدلب، والتي يقف بعضها موقف المعارض لـ”النصرة” مثل “أحرار الشام”، خوفاً من توغل الجيش السوري في كامل الريف الجنوبي للمحافظة، وألا يقتصر الهدف من عمليته على “أبو الضهور” العسكري، وفق ما جاء في مقررات “أستانة 6، الأمر الذي فرض عليهم التحرك ولو متأخرين لمساندة “النصرة” في حرب يتوقعون أنها خاسرة لأن الجيش السوري أعد لها جيداً وقرر حسمها لمصلحته.

المعركة على وشك البدء.. الجيش يستقدم تعزيزات لـ”مثلث الموت”

درعا|
استقدم الجيش العربي السوري تعزيزات عسكرية إلى مدينة الصنمين في ريف درعا الشمالي ومحافظة القنيطرة.. ووفق مصادر ميدانية وإعلامية متطابقة فإن تعزيزات “كبيرة” وصلت إلى شمالي درعا والقنيطرة حيث أكدت مصادر من المنطقة أفادت في، 29 تشرين الثاني الماضي، أن الجيش السوري بدأ بحشد قواته في المنطقة، دون وضوح الهدف الذي تسعى إليه، سواء لعمل عسكري أو حشد مؤقت قبل التوزيع.
ووفق المصادر فإن الجيش السوري يحضر للهجوم شمالي درعا، وتحديداً قرية زمرين شرقي إنخل، والتي تعتبر خط تماس بين المسلحين والجيش السوري.
كما سيطال الهجوم الصمدانية والحمدانية في القنيطرة، وفق المصادر التي لفتت إلى أن منطقة “مثلث الموت” ستشهد معارك قريباً.
ويطلق “مثلث الموت” على نقطة التقاء أرياف درعا والقنيطرة وريف دمشق، وشهدت معارك مطلع 2015، انتهت بسيطرة الجيش عليها، في آذار من العام ذاته.
وكان الجيش أعلن الثلاثاء الماضي، السيطرة على كامل الجبهة الشرقية لتلول البردعية، شمال شرقي مزرعة بيت جن في ريف دمشق الجنوبي الغربي.
وتعيش درعا والقنيطرة اتفاق “تخفيف التوتر”، منذ 9 تموز الماضي، والذي يشمل محافظات: السويداء ودرعا والقنيطرة، وهضبة الجولان المحتل.

رسالة سليماني للقادة الأمريكيين في سوريا: انسحبوا وإلا فالجحيم بانتظاركم

طهران|
أرسل القائد في الحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني، رسالة شفهية لقيادة القوات الأمريكية في سورية مفادها “انسحبوا من سورية و إلا أبواب الجحيم سوف تفتح”.
وبحسب صحيفة “military zone”، فإن اللواء سليماني الذي رفض استلام رسالة خطية من زعيم المخابرات الأمريكية وعبر ضابط روسي أرسل رسالة شفهية لقيادة القوات الأمريكية في سورية مفادها: “انسحبوا من سورية و الا أبواب الجحيم سوف تفتح”.
وأفادت التقارير بأن ضابط روسي رفيع المستوى أبلغ الأمريكيين نقلاً عن سليماني ”عندما يتم الإنتهاء من معركة داعش لن يتم التسامح مع أي جندي أمريكي على الأرض السورية، وننصح الأمريكيين بمغادرة الأراضي السورية بإرادتهم وإلا سوف يضطرون مرغمين للمغادرة”.
وطلب سليماني من الضابط الروسي إبلاغ القوات الأمريكية بنوايا سورية وحلفائها حيث سيتم التعامل مع الجنود الأمريكيين على أنهم جنود احتلال في حال فكروا في البقاء في الأراضي السورية.
و بحسب مصادر إعلامية فإن رسالة سليماني تشير إلى تجهيز مفاجئات للأمريكيين في سورية، وكان مدير الوكالة المركزية للمخابرات الأمريكية قد قال في الإسبوع الماضي أنه أرسل رسالة إلى سليماني ولكن الأخير رفض استلامها، وفيها يحمل مدير الوكالة الأمريكية سليماني وإيران مسؤولية أي هجوم على القوات الأمريكية في العراق.

الجيش يحرر المزيد من القرى بريف حماة ويهاجم “النصرة” على أطراف إدلب

حماة|
أعلن مصدر عسكري ظهر اليوم السيطرة على مساحات جديدة بريف حماة الشمالي الشرقي بعد تكبيد تنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات الإرهابية المنضوية تحت زعامته خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.
وقال المصدر إن وحدات الجيش العربي السوري العاملة شمال شرق مدينة حماة استعادت السيطرة على قرى أم تريكة وأم حزيم وبليل وتلة رجم الأحمر وتل شطيب والزبادي وتل بولص بعد اشتباكات عنيفة مع إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة”.
وأضاف المصدر إن الاشتباكات أسفرت عن مقتل العديد من الإرهابيين وفرار العشرات منهم إلى القرى المجارة بعد أن قاموا بسحب جثث قتلاهم للتغطية على خسائرهم الكبيرة.
إلى ذلك اشار مراسل سانا أن عناصر الهندسة قاموا بتمشيط القرى المحررة وتثبيت نقاط تمركز فيها وبدؤوا عملية عسكرية جديدة ضد مواقع إرهابيي “جبهة النصرة” في بلدتي ام تركية والظافرية قرب الحدود الإدارية لمحافظة إدلب.
وتنفذ وحدات من الجيش منذ أكثر من شهر عملية عسكرية ضد مواقع تنظيم “جبهة النصرة” في الريف الشمالي الشرقي لحماة والريف الجنوبي الشرقي لحلب سيطرت خلالها على العديد من القرى والبلدات والتلال وكبدت التنظيم التكفيري خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

على حدود إدلب.. “داعش” يتوغل بصفوف “النصرة” ويفتك بعناصرها

إدلب|
توغل مسلحو تنظيم “داعش”، في قرى وبلدات كانت “هيئة تحرير الشام- جبهة النصرة وحلفائها” تسيطر عليها بريف حماة الشرقي، وسط انسحابات متتالية وانهيارات بصفوف “الهيئة”.
وقالت مصادر ميدانية إن عدداً من إرهابيي “داعش” نجحوا بالتسلل إلى قرية الحويس شرق محافظة حماة وتمكنوا من المرور عبر حواجز الهيئة على أنهم مسلحين ضمن صفوفها، مشيرة إلى قيام المتسللين بنصب كمين أوقع أكثر من 40 قتيلاً من “الهيئة” كانوا متوجهين إلى نقاط الاشتباك مع تنظيم “داعش” في ريف حماة الشرقي.
وأضافت المصادر أن “الهيئة” خسرت العشرات من مسلحيها خلال اليومين الماضين إلى جانب قتلى الكمين، وذلك بالتزامن مع تقدم لتنظيم “داعش” وسيطرته على عدد من القرى الخاصعة لسيطرة “الهيئة”، وكان آخرها قرى “عنبز وأبو حية ورسم الأحمر وأبو خنادق ورسم الكراسي ورسم الحمام”، حيث باتت تفصله نحو 4 كم لدخول حدود إدلب الإدارية.
وأفادت المصادر أن جميع قتلى الكمين يتبعون لقاطع حلب، كانت استقدمتهم “الهيئة” لمؤازرة مسلحيها على محاور الاشتباك مع تنظيم “داعش” الذي يسعى إلى إيجاد قاعدة جديدة له بعد طرده من ريف السلمية شرق حماة.
وتشهد محافظة إدلب استنفاراً لـ”هيئة تحرير الشام” بعد اشتباكات بينها وبين أنصار القادة الذين جرى اعتقالهم قبل أيام بأوامر من “الجولاني”، وسط حالة من الفلتان الأمني تشهده المحافظة وارتفاع حوادث القتل والاختطاف بينها.

الجيش يقتل أفراد مجموعة إرهابية من جبهة النصرة قرب تلبيسة

حمص|
أكد مصدر ميداني مقتل عدد من الإرهابيين خلال قصف صاروخي للجيش العربي السوري ضد مجموعة من جبهة النصرة في مزارع أبو العنز بمحيط تلبيسة في ريف حمص الشمالي.

الجيش يسيطر على تلال بردعيا ويُسقط بالنار سهول حينة غرب دمشق

سيطر الجيش العربي السوري​ على تلال بردعيا الإستراتيجية في ​ريف دمشق​ الجنوبي الغربي، وبالتالي أصبحت كامل سهول حينة ومغر المير وقرية مغر المير ساقطة ناريّاً، وبنتيجة ذلك قُطع كامل طرق إمداد إرهابيي “​جبهة النصرة​” من هذا المحور باتجاه مزرعة ​بيت جن​”.