رياضة

ريال مدريد يكرر الفوز على برشلونة ويتوج بالسوبر الإسباني

مدريد|

أكد ريال مدريد تفوقه على غريمه المحلي برشلونة مجددا، بعدما هزمه إيابا بنتيجة 2-0 في إستاد سانتياجو برنابيو، ليتوج بلقب كأس السوبر الإسباني العاشر في تاريخه، اليوم الأربعاء، مستغلا فوزه ذهابا 3-1، وسجل الهدفين ماركو أسينسيو (ق4)، والفرنسي كريم بنزيمة قبل 6 دقائق على نهاية الشوط الأول.

هيمن ريال مدريد على مجريات الشوط الأول خلال أغلب فتراته، واعتمد على الضغط المبكر ثم الهجمات المرتدة، وهو ما آتى ثماره في ظل معاناة البارسا من التمريرات الخاطئة العديدة.

لكن برشلونة بدا أفضل حالا في الشوط الثاني، أمام فريق بدا قانعا بالنتيجة ومسترخيا.

ولم يحتج الريال سوى دقيقة واحدة ليهدد مرمى البلوجرانا من الجانب الأيسر، بعدما حصل أسينسيو على كرة بينية داخل المنطقة، أعادها إلى لوكا مودريتش الذي سدد كرة اصطدمت بأومتيتي.

سريعا ما أسفر الضغط المبكر عن هدف أول، بعد ضغط على حامل الكرة من لاعبي برشلونة، لتصل إلى أسينسيو الذي سدد كرة صاروخية هزت شباك تير شتيجن في الدقيقة الرابعة.

بعد 12 دقيقة سنحت لبرشلونة أول فرصة حقيقية، عندما انطلق سواريز من الجانب الأيمن بعد تعثر سيرجيو راموس، ليلعب عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء لم يتعامل معها أندريه جوميز على النحو الأمثل، قبل أن يسدد سواريز على الطائر ولكنها علت العارضة.

مع مرور الوقت بدأ البارسا يدخل بصورة أكبر في أجواء المباراة، وكاد يدرك الهدف الأول بعد انطلاقة رائعة لليونيل ميسي من الجانب الأيمن، لكن الحارس نافاس قطع الكرة أثناء محاولة “البرغوث” مراوغته، في الدقيقة  16، ثم أنقذ راموس فريقه من الهدف الأول، بعدما قطع عرضية خطيرة من ميسي إلى سواريز.

على نحو غير مبرر انحسر برشلونة، ليفسح المجال أمام الريال الذي اعتمد في هجماته المرتدة على محطة لوكاس فاسكيز في الجانب الأيمن، والذي كان مصدر إزعاج مستمر.

وتجددت معاناة البارسا من فقدان الكرة، التي وصلت إلى أسينسيو ليمررها لكريم بنزيمة الذي هيأ الكرة بلمسة رائعة على مرأى ومسمع من أومتيتي، ليسددها إلى داخل الشباك في الدقيقة 39، بعد 7 دقائق فقط من كرة فاسكيز التي اصطدمت بالقائم، لينتهي الشوط الأول بتقدم الريال 2-0.

بدأ برشلونة الشوط الثاني على نحو أفضل، ولكنه لم يكن بالفعالية اللازمة لتعديل النتيجة على مستوى الهجوم.

وفي أخطر فرص البارسا على الاطلاق في المباراة، سدد ميسي كرة داخل منطقة الجزاء لمسها نافاس لتصطدم بالعارضة وتبتعد عن المرمى في الدقيقة 53، قبل أن يرد بنزيمة بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء أيضا أبعدها تير شتيحن إلى ركنية.

تناوب ميسي وسواريز وروبرتو على إهدار فرص خطيرة داخل المنطقة، أبرزها رأسية اللاعب الأوروجوياني التي حول بها كرة ثابتة لعبها “البرغوث” إلى خارج المرمى الخالي في الدقيقة 66، مع تراجع الميرينجي إلى وسط ملعبه، ليفسح المجال أمام البارسا لفرض هيمنته.

تواصلت محاولات برشلونة لإدراك هدف شرفي، وسنحت فرصة مزدوجة لثنائي هجوم الفريق الكتالوني، أولا روبرتو بتسديدة قوية على حدود منطقة الجزاء تصدى لها نافاس، لترتد إلى سواريز الذي لعبها رأسية اصطدمت بالعارضة في الدقيقة 70.

خرج أسينسيو ليفسح المجال أمام ثيو هيرنانديز الذي شارك في مباراته الرسمية الأولى بإستاد سانتياجو برنابيو، الذي كاد يشهد هدفا ثالثا للريال، من هجمة مرتدة انتهت بعرضية سيبايوس، الذي نزل بديلا لتوني كروس، ولم تجد متابعا، لينتهي اللقاء بفوز مستحق للريال 2-0.

سلة سوريا تخسر أمام الصين .. والأردن تحسم المواجهة العربية

 

ودع المنتخب السوري، منافسات بطولة كأس آسيا لكرة السلة، بعد خسارته أمام الصين بنتيجة (79-81) اليوم الثلاثاء، في البطولة المقامة في بيروت.

وبالرغم من تفوق نسور قاسيون في الفترات الثلاث الأولى، إلا أن النتيجة في النهاية صبت لمصلحة التنين الصيني الذي تمكن من قلب الطاولة في الفترة الأخيرة، متقدما في النقاط.

وسيواجه المنتخب الصيني في ربع النهائي منتخب أستراليا.

القائد أنييستا يزيد معاناة برشلونة قبل إياب السوبر كلاسيكو

برشلونة|

ازدادت معاناة نادي برشلونة الإسباني قبل مباراة الإياب بالسوبر المحلي أمام ريال مدريد المقرر إقامتها اليوم الأربعاء على ملعب “سانتياجو بيرنابيو” معقل الفريق الملكي.

كشفت تقارير صحفية إسبانية تقلص فرص قائد فريق برشلونة أندريس إنييستا في اللحاق باللقاء بسبب الإصابة.

وأشارت إذاعة ” كادينا كوبي” إلى تعرض إنييستا لإصابة عضلية في تدريبات الفريق الكتالوني اليوم الثلاثاء، قبل السفر للعاصمة الإسبانية استعدادًا للمباراة المرتقبة بين الفريقين.

وخسر برشلونة في المباراة الرسمية الأولى للمدير الفني إرنيستو فالفيردي، أمام ريال مدريد في ذهاب السوبر الإسباني على ملعب “كامب نو” بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد.

وأحرز ثلاثية ريال مدريد كل من جيرارد بيكيه بالخطأ في مرماه وكريستيانو رونالدو وماركو أسينسيو، فيما سجّل ليونيل ميسي هدف برشلونة الوحيد من ركلة جزاء.

رسميا.. برشلونة يضم البرازيلي باولينيو

أعلن نادي برشلونة،الاثنين، ضم لاعب الوسط الدولي البرازيلي باولينيو مقابل 40 مليون يورو، في أول تعاقد يجريه منذ انتقال البرازيلي نيمار، إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، في صفقة قياسية.

وأعلن النادي الكتالوني، في بيان، أنه توصل إلى اتفاق مع نادي غوانغجو إيفرغراندي الصيني “على انتقال اللاعب باولينيو بيزيرا مقابل 40 مليون يورو”، مشيرا إلى أن اللاعب البالغ من العمر 29 عاما، سيخضع لفحص طبي، الخميس، يليه توقيع العقد وتقديمه رسميا.

وكشف برشلونة أن قيمة فسخ عقد باولينيو حددت بـ120 مليون يورو.

الاتحاد الإسباني لكرة القدم يوقف كريستيانو رونالدو 5 مباريات

مدريد|

أوقف الاتحاد الإسباني لكرة القدم، البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب ريال مدريد، 5 مباريات، بعد دفعه حكم مباراة الأمس ضد برشلونة، في ذهاب كأس السوبر الإسباني.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أنّ الحكم، ريكاردو دي بيرجوس، طرد البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف ريال مدريد التاريخي، أمام برشلونة، كما كتب في تقريره: “بمجرد إشهار البطاقة الحمراء، قام ذلك اللاعب بدفعي بشكل بسيط في إشارة لعدم رضائه عن القرار”.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ نادي ريال مدريد، قد يطعن على القرار لتخفيض العقوبة، خاصة وأنّ إدارة الملكي ترى أن البطاقة الحمراء غير مستحقة.

وأحرز كريستيانو رونالدو، هدفا في الفوز الكبير الذي حققه الريال على برشلونة، في عقر داره “الكامب نو” بثلاثة أهداف لواحد، لكنه تعرض للطرد بعدها بدقيقتين فقط لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية، بداعي تظاهره بالسقوط داخل منطقة جزاء المنافس، في كرة مع المدافع صامويل أومتيتي.

وبهذا يغيب رونالدو، عن إياب السوبر، يوم الأربعاء المقبل، بالإضافة إلى 4 لقاءات في الدوري الإسباني.

ميسي يدخل الكلاسيكو وعينه على هز عرش كريستيانو رونالدو

برشلونة|

يظل لقاء الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة في السوبر الإسباني، مسرحاً لصراع جديد بين الأرجنتيني ليونيل ميسي أسطورة البارسا، والبرتغالي كريستيانو رونالدو أيقونة الملكي.

وفي بطولة السوبر الإسباني، يخوض ميسي مهمة خاصة في صراعه مع رونالدو، هدفه في الأساس هز عرش النجم البرتغالي الذي قدم موسماً استثنائياً يقوده بكل المقاييس للتتويج بالكرة الذهبية.

وساهم رونالدو، في فوز فريقه بالدوري الإسباني والحفاظ على لقب دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي للعام الثاني على التوالي، وهو إنجاز كبير ومهم، يجعل النجم البرتغالي مرشحاً بقوة للتتويج بجائزة الكرة الذهبية، رغم ضياع لقب كأس القارات من منتخب بلاده البرتغال على يد تشيلي.

في المقابل، لم يرفع ميسي الراية البيضاء، فالنجم الأرجنتيني مازال يتمسك بآمال التتويج بهذا اللقب، خاصة أنه كان هدافاً لمسابقة الدوري الإسباني وكأس الملك، وبالتالي يتفوق في الأرقام الفردية على رونالدو، ويحاول التتويج بكأس السوبر ليكون اللقب الثاني له في عام 2017 بعد الفوز بكأس الملك.

ميسي كان بطلاً فوق العادة لآخر كلاسيكو بين الفريقين أقيم على ملعب سانتياجو برنابيو في الدوري الإسباني، فقد استطاع أن يسجل هدفين ويساهم بقوة في فوز فريقه بنتيجة 3-2، وهو ما منح البارسا المنافسة حتى آخر لحظة على لقب الليجا.

ويأمل ميسي أن يتفوق على رونالدو في مباراتي كأس السوبر الإسباني، ويحقق الفوز مع برشلونة على حساب ريال مدريد، بجانب التألق بشكل شخصي، مما يهدد بالتأثير على عداد الأصوات بين الثنائي في سباق التتويج بجائزة الكرة الذهبية، ويعطي ميسي دفعة كبيرة قبل بداية الموسم.. وحصد ليونيل ميسي جائزة الكرة الذهبية 5 مرات، مقابل 4 مرات لكريستيانو رونالدو.

فيدرير يواصل زحفه نحو لقبه الأول في بطولة مونتريال الكندية

مونتريال|

مدد السويسري روجيه فيدرير مسيرة انتصاراته المتتالية، وحقق فوزه الـ16 على التوالي، حيث تغلب على الهولندي روبن هاسه 6/3 و7/6 (5/7)، مساء اليوم السبت، ليصعد إلى نهائي بطولة مونتريال للأساتذة.

وبات فيدرير “36 عاما” على بعد انتصار وحيد، من ضمان الحصول على المركز الثاني في تصنيف بطولة أمريكا المفتوحة، التي ستنطلق بعد أسبوعين.

وإذا حقق فيدرير نتائج أفضل من الإسباني رافاييل نادال، الاسبوع المقبل، في بطولة سينسيناتي، فإنه سيعود إلى صدارة التصنيف العالمي.

وقال فيدرير: “أعرف روبن منذ فترة طويلة، وأعرف طريقة لعبه جيدا، سعيد للغاية بالفوز وبالوصول إلى النهائي.. سيكون من الرائع الفوز بلقب بطولة مونتريال للمرة الأولى”.

وشارك فيدرير في مباراته رقم 59 في المربع الذهبي لبطولات الأساتذة، فئة 1000 نقطة، في مواجهة لاعب يحقق الإنجاز ذاته للمرة الأولى.

وتوج فيدرير مرتين بلقب بطولة تورنتو في 2004 و2006، لكنه يبحث عن لقبه الأول في مونتريال.

والتقى اللاعبان مرة واحدة من قبل، في مواجهة انتهت لصالح فيدرير، كما خسر هاسه في جميع المواجهات الـ12 التي جمعته بأحد المصنفين الخمسة الأوائل على العالم.

ويلتقي فيدرير في النهائي، مع الفائز من المواجهة الأخرى في المربع الذهبي، والتي تجمع بين الألماني ألكسندر زفيريف، والكندي دينيس شابوفالوف.

مانشستر سيتي ينجح في اختباره الأول أمام برايتون بالدوري الإنكليزي

لندن|

استهلَّ مانشستر سيتي، مشواره بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بالفوز (2-0) اليوم السبت على مضيفه المتواضع برايتون آند هوف ألبيون في الجولة الأولى من البطولة.

سجَّل مانشستر هدفيه في الشوط الثاني من المباراة عن طريق سيرجيو أجويرو في الدقيقة (70)، ولويس دينك مدافع برايتون بالخطأ في مرماه في الدقيقة (75).

ليفربول يحدد سعرا خياليا لمنع كوتينيو من الرحيل إلى برشلونة

ليفربول|

حدد نادي ليفربول الإنجليزي سعرا خياليا للتخلي عن البرازيلي فيليب كوتينيو، المطلوب من برشلونة الإسباني.

وذكرت صحيفة “سبورت” الإسبانية نقلًا عن “ديلي ريكورد” البريطانية أنّ ليفربول قرر تحديد مبلغ 150 مليون يورو للموافقة على رحيل كوتينيو، إلى النادي الكتالوني، بعد تقديم اللاعب طلبًا للمغادرة أمس.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ الفريقين في مفاوضات مستمرة، ولم يتوصلا لاتفاق بعد، كما أنّ الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، متمسك باللاعب، رغم قناعته باقتراب كوتينيو من المغادرة.

وأوضحت الصحيفة أنّ كوتينيو لم يكن يتدرب بصورة جيدة قبل تعرضه للإصابة، التي أدت لغيابه عن آخر مباراتين وديتين، وبدت عليه الرغبة في الرحيل عن النادي.

وأكدت الصحيفة أنّ ليفربول لا يرى أنّ مبلغ 150 مليون يورو كثيرة على برشلونة، إذ حصل النادي الكتالوني على 222 مليون يورو قيمة فسخ عقد البرازيلي نيمار دا سيلفا، الذي انضم لصفوف باريس سان جيرمان الفرنسي.

ويبحث النادي الكتالوني عن بديل لنيمار، وقدّم عرضًا بقيمة 90 مليون يورو للحصول على خدمات كوتينيو، إلا أنّ ليفربول رفض العرض.

كلوب: الشرط الجزائي ليس عقبة وميسي قد يرحل عن برشلونة

ليفربول|

قال الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي، إن الأرجنتيني ليونيل ميسي، الهداف التاريخي لبرشلونة الإسباني، يمكنه الرحيل عن النادي الكتالوني.

وقال كلوب، في تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية: “الأمر بسيط، فحتى الآن كل شيء كان الجميع يعتقد أنّه كان مستحيلًا تحقق”.

وتابع: “منذ شهر تقريبًا جدد ميسي عقده مع برشلونة، وكان الشرط الجزائي يصل إلى 300 مليون يورو، ولم يكن أحد يتوقع إمكانية أن يدفع نادي هذا المبلغ لضم أي لاعب، أما الآن بعدما حدث مع نيمار، فهناك أندية تستطيع دفع أكثر من ذلك وفسخ عقد ليو مع البلوجرانا، كل شيء أصبح وارد الحدوث”.

وأنهى نيمار علاقته بالنادي الكتالوني، بعد فسخ تعاقده مع برشلونة، ودفع الشرط الجزائي المقدر بمبلغ 222 مليون يورو، لينضم لصفوف باريس سان جيرمان الفرنسي.

وسبق ورحل البرازيلي رونالدو دي ليما، عن برشلونة لصفوف إنتر ميلان الإيطالي بعد دفع قيمة الشرط الجزائي، كما تبعه البرتغالي لويس فيجو حينما انضم للغريم ريال مدريد.