السفير الأميركي بتركيا ينفي علم بلاده المسبق بهجوم إسطنبول

01-01-2017


السفير الأميركي بتركيا ينفي علم بلاده المسبق بهجوم إسطنبول

واشنطن|

نفى السفير الأميركي في تركيا جون باس ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول عِلم بلاده مسبقاً بالهجوم الإرهابي الذي استهدف إسطنبول.

وكانت وزارة الداخلية التركية قد كشفت في وقت سابق أن الاعتداء الذي استهدف ملهى ليليا في اسطنبول خلال الاحتفالات بعيد رأس السنة أوقع 39 قتيلا من بينهم 16 أجنبيا على الأقل وأن الشرطة لا تزال تبحث عن منفذه.


Print pagePDF page