تقارير إعلامية: 300 مسلح من المعضمية الى جرابلس بدل إدلب

12-09-2016


تقارير إعلامية: 300 مسلح من المعضمية الى جرابلس بدل إدلب

دمشق|

قال مدير المكتب الإعلامي لميليشيا ” لواء الفتح المبين” محمود أبو قيس، اليوم الأحد، إن 300 مقاتلاً ممن رفضوا التسوية سيخرجون، بسلاحهم الخفيف، بالإضافة لعدد من العائلات من مدينة المعضمية بريف دمشق إلى مدينة جرابلس شمالي سوريا.

وأضاف “أبو قيس” أن الجيش السوري رفض خروجهم، إلى مدينة إدلب والتي كان من المقرر أن تتم اليوم الأحد، مشيراً إلى أن الاتفاق تم بين النظام من جهة وفعاليات المدينة من عسكريين ومدنيين.

وكانت مصادر محلية في مدينة معضمية الشام بريف دمشق ، كشفت آخر شهر  تموز الماضي، عن بنود اتفاق فرضتها الحكومة السورية  تقضي بتسوية وضع المقاتلين بالمدينة وتسليم سلاحهم، ليدخل حيز التنفيذ بعد 72 ساعة من إجلاء مقاتلي داريا العالقين فيها.

وكان 300 مسلح قد سلموا انفسهم واسلحتهم للجيش السوري لتسوية وضعهم لعودتهم لحياتهم الطبيعية  وكان التلفزيون الرسمي السوري قد بث مشاهد لخروج العشرات من المسلحين من المعضمية والضحكات تعلوا وجوههم ويهتفون بحياة الرئيس السوري بشار الاسد

ويشار إلى أن فصائل من الجيش الحر وقوات “الجيش التركي”، سيطرت ضمن عملية “درع الفرات”، شهر آب الماضي، على كامل مدينة جرابلس الحدودية مع تركيا شمال شرق حلب.


Print pagePDF page