50 ألف عامل في السعودية يحتجون على إنهاء عقودهم

29-04-2016


50 ألف عامل في السعودية يحتجون على إنهاء عقودهم

الرياض|

رفض نحو 50 ألف عامل في شركة “بن لادن” للمقاولات، منحوا تأشيرات خروج نهائي، مغادرة البلاد إلا بعد صرف مستحقاتهم المتأخرة التي تمتد لأكثر من 4 أشهر.

وأفادت صحيفة “الوطن” السعودية، الجمعة 29 نيسان، أن العمال ما زالوا يتجمعون بشكل شبه يومي، في حين خيرت الشركة العمالة بين الخروج النهائي العاجل، أو الانتظار حتى صرف كامل رواتبها المتأخرة.

وجدد العمال تجمعهم أمام إدارة الشركة الواقعة داخل حي السلامة في جدة، فيما أوضح مصدر في شركة “بن لادن” للصحيفة السعودية، أنه من ضمن العاملين في الشركة ولم يتقاض راتبه منذ 6 أشهر، مما جعله يستدين للعيش ودفع الإيجار ومتطلبات أبنائه الدراسية.

وأكد المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن هناك وعودا بصرف رواتب للعمال الأسبوع القادم، مبينا أن الشركة لجأت لإنهاء خدمات 50 ألف عامل، ما أدى إلى تجمعات أمام إداراتها المنتشرة في مدن المملكة يوميا، للعمال الراغبين في الحصول على مستحقاتهم قبل السفر ومغادرة البلاد، ويكلف هذا المبلغ الشركة التي تعاني من أزمات، أكثر من 10 ملايين ريال، في ظل توقف العمل في عدد كبير من مشاريعها الواقعة في مختلف مدن المملكة.

وكشف المصدر أن بعضاً من العمالة التي ما زالت على رأس العمل، تشارك في هذه التجمعات، مهددة بالتوقف عن العمل في حال عدم صرف رواتبها لتسيير أمور حياتها اليومية.


Print pagePDF page