مقتل “قائد كتيبة انصار محمد”.. والجيش يدك أوكار جبهة النصرة في درعا

09-08-2015


مقتل “قائد كتيبة انصار محمد”.. والجيش يدك أوكار جبهة النصرة في درعا

درعا|

أقرت التنظيمات الارهابية التكفيرية عبر صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من أفرادها من بينهم من سمته “قائد كتيبة انصار محمد” المدعو “مالك محمود شلاش” و”وسام نجدات عواد” في ريف درعا.

في هذه الأثناء أفاد مصدر عسكري بأن وحدة من الجيش وجهت رمايات نارية على تحركات التنظيمات الارهابية في بلدة سملين بالريف الشمالي أسفرت عن “مقتل واصابة عدد من الارهابيين وتدمير الية بما فيها من أسلحة وذخيرة”.

وتعد بلدة سملين نقطة ربط بين أوكار الإرهابيين من اتجاه طريق درعا القديم مرورا بمدينة انخل نحو منطقة  “جيدور حوران” وشريانا رئيسيا لإمداد التنظيمات التكفيرية بالأسلحة والذخيرة.

ولفت المصدر العسكري إلى أن وحدة من الجيش اشتبكت مع مجموعة إرهابية حاولت التسلل من قريتي رخم والكرك الشرقي بالريف الشرقي لدرعا باتجاه قرية سكاكا الواقعة في ريف السويداء الغربي التي أحكم الجيش سيطرته عليها في 20 حزيران الماضي.

وأكد المصدر “مقتل كامل أفراد المجموعة الإرهابية خلال الاشتباكات وتدمير ما بحوزتهم من اسلحة وذخيرة ومعدات.

وكانت عمليات الجيش التي طالت تحركات الإرهابيين أمس على محوري رخم /الكرك ورخم /المليحة الغربية أدت إلى القضاء على عدد منهم  وتدمير آلياتهم بعضها مزود برشاشات.


Print pagePDF page