أرشيف يوم: 10 يناير، 2017

داعش يفجر الجسرين الخامس والحديدي في الساحل الأيمن للموصل

الموصل|

أكدت مصادر إعلامية “تنظيم “داعش” فجر الجسرين الخامس والحديدي في الساحل الأيمن لمدينة الموصل العراقية”.

شيريهان تبكي “معلنة” عودتها للتمثيل بعد غياب 15 سنة

القاهرة|

بعد غياب 15 سنة، تعود الممثلة المصرية شيريهان إلى الساحة الفنية. ففي احتفالية خاصة أقيمت مساء الاثنين في أحد فنادق القاهرة، أعلنت الممثلة الفاتنة التي كانت يوماً “عروس السينما المصرية عودتها. وأقيم الحفل برعاية شركة العدل التي تتولى إنتاج العمل الذي تعود به شيريهان، بعد التأكيد على أنه لن يكون هناك مؤتمر صحافي، خاصة وأن تضارب وقع قبل الاحتفالية بساعات، انتهى بعدم توجيه الدعوة إلى الصحافيين والاكتفاء ببعض الشخصيات.

وقد حضر الاحتفالية عدد من النجوم، أبرزهم نبيلة عبيد وجمال سليمان وصابرين ورجاء الجداوي ومصطفى قمر ومنة شلبي، وعدد من رجال الأعمال، فيما غابت ليلى علوي مؤكدة أن غيابها يعود إلى إصابتها بنزلة برد شديدة، وأنها كانت ترغب في الحضور، خاصة وأن ابنها سعيد لأنه سيرى استعراضات شيريهان مجدداً.

وعلى أنغام “ألف ليلة وليلة”، أطلت شيريهان ولم تتمالك دموعها أمام تصفيق الحضور وهتافهم “بنحبك يا شيريهان”، حيث أخذت تبكي في بداية كلمتها ما جعل جمال ومدحت العدل يقومان بتقبيل رأسها.

وفي كلمتها، قالت شيريهان أنها تتمنى أن يرى الجميع كم الحب الذي تكنه لهم، موجهة الشكر إلى مرضها الذي جعلها تعرف قيمتها عند الجميع. وأكدت أنها لم تخف من المرض أو الموت، وها هي تعود من حيث وقفت من أجل استكمال المسيرة.

كما تحدثت عن عمرها وما يقوله البعض عن كونها بلغت الخمسين، مؤكدة أنها أكبر من ذلك، وأنها تشعر وكأنها كانت في رحلة لألف عام، ولكن حب الناس أعادها من جديد.

ووجهت الشكر إلى عائلتها الفنية من أصغر عامل إلى أكبر نجم، مشيرة إلى أنها بدأت في مرحلة معينة بلملمة أحلامها إلى أن جاءها المنتج جمال العدل الذي وصفته بالأسد، مؤكدة أنها لا تستطيع أن تعمل في أجواء خالية من الحب، ولكنها وجدت تلك الأجواء مع العدل.

واعتبرت أن عودتها ستكون من أجل “حضرة المتفرج”، حيث ترغب في شكر كل متفرج في مصر والوطن العربي، وأن توجه له شكرا يليق بمهنتها ويليق بمبدعي الفن المصري، معتبرة أن العمل الذي ستعود به بدأ ولن يكون له نهاية، وسيكون جميع مبدعي مصر والوطن العربي أبطال العمل.

إيلي فرزلي ينافس النجوم ويرقص التانغو مع الراقصة باميلا مانانيان

بيروت|

حلّ نائب رئيس مجلس النواب اللبناني السابق إيلي فرزلي ضيف شرف خاص في السهرة التاسعة من برنامج “رقص النجوم” ولم يقتصر حضوره على المشاهدة فقط.

فخلال السهرة قامت باميلا مانانيان إحدى الراقصات المحترفات بدعوة النائب إلى مشاركتها رقصة تانغو الأرجنتينية على أنغام أغنية “La Cumparsita” فاستجاب لها من دون تردد لدعوتها.

والجدير بالذكر أن الموسم الرابع من برنامج رقص النجوم قد انطلق في 6 تشرين الثاني 2016 ولا تفصلنا عن سهرة إعلان النتائج النهائية والفائز بالمسابقة سوى ثلاث سهرات فقط حيث شهدت السهرة التي حضرها نائب رئيس مجلس النواب اللبناني السابق إيلي فرزلي خروج الممثل اللبناني نيكولا مزهر وانتقال كل من الليدي مادونا، الممثل بديع أبو شقرا، ملكة جمال لبنان 2015 فاليري بو شقرا، عارضة الأزياء التونسية ريم السعيدي، والفنان مارك حاتم إلى المرحلة ما قبل الأخيرة.

غادة عبد الرازق ترد على منتقديها بـ”الحذاء” في عام 2017

القاهرة|

أبدت الفنانة المصرية غادة عبدالرازق، استياءها من انتقادات البعض لها بشكل مستمر، مؤكدة أنها اتخذت قرارا بعدم الاهتمام بهذه الانتقادات أو السماح لأحد بأن يعكر صفوها.

ونشرت غادة صورة لحذاء مكتوب عليه “كلام الناس”، عبر حسابها الرسمي على موقع “انستغرام”، موضحة أن ذلك سيكون هو رد فعلها عند سماعها أية انتقادات.

وعلقت النجمة المصرية على الصورة، قائلة: “أعجبتني جدًا، وهذا أول قراراتي في 2017، فمن يحاول التدخل في شؤوني، سيهدر وقته معي دون جدوى”.

من جانب آخر، تبدأ غادة عبدالرازق، تصوير مسلسلها الجديد “أرض جو” خلال أيام، استعدادًا لمشاركته في سباق الدراما الرمضاني القادم.

وزارة النفط: “داعش” فخخ معمل غاز حيان ولم نتأكد بعد من تفجيره

دمشق|

أكدت مصادر مطلعة في وزارة النفط أن الصور الأولى لتفخيخ معمل غاز حيان في ريف حمص هي فعلاً من داخل المعمل أما صور الانفجار البعيدة لم يتم التأكد منها.

ولفتت المصادر إلى أنه في حال “ثبت فعلاً أن معمل غاز حيان تعرض للتفجير وفق الصور التي بثت، فهذه أكبر منشأة اقتصادية في سورية تتعرض للتدمير في عمل تخريبي منذ اندلاع الأزمة السورية.

ونوهت المصادر إلى أن اقرب نقطة للجيش السوري عن معمل غاز حيان تبعد حوالي 30 كم، وأنهم لم يسمعوا صوت انفجار كبير في منطقة حيان.

الجدير بالذكر أن المعمل بدأ عمله مع بداية عام 2011 وينتج 3 ملايين متر مكعب من الغاز ونحو 180 طنا من الغاز المنزلي وبلغت تكلفته 290 مليون يورو.

الامم المتحدة تجدد قلقها لانقطاع المياه عن 5.5ملايين شخص بدمشق

نيويورك|

أشار المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوغاريك الى ان “الأمم المتحدة لا تزال قلقة بشأن حرمان 5.5 مليون شخص داخل وحول مدينة دمشق من المياه، نتيجة الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية للمياه بسبب ما سماها “الأعمال العدائية” المستمرة في منطقة وادي بردى، منذ 22 كانون الأول الماضي”.

ولفت الى ان “السلطات المعنية بقضايا المياه في دمشق لم تستطع أن ترسل فرقا فنية إلى المنطقة لتقييم الأضرار”، داعيا جميع الجهات في سوريا للسماح بالوصول الفوري، غير المقيد والمستمر من أجل إصلاح عطل المياه.

مدير ال”سي آي أي”: ترامب يضع أمن الولايات المتحدة في خطر

واشنطن|

انتقد مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية جون برينان الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، معتبرا ان ترامب يضع أمن الولايات المتحدة الأميركية في خطر.

وأكد برينان أنّ أجهزة الاستخبارات الأميركية موجودة من أجل الحفاظ على أمن البلاد ومصالحها في الخارج، مشيراً الى انه على الحكومة والرئيس الأميركي الجديد إدراك المخاطر المحيطة بأمن البلاد ومصالحها.

مقتل مسؤول الصحة في “الأسايش” خلال تفجير إرهابي بمدينة القامشلي

الحسكة- خاص|

أكد مصدر أمني في الحسكة مقتل قهرمان عمر مسؤول الصحة في قوات “الاسايش” الكردية في التفجير الإرهابي الذي وقع أمس في مدينة القامشلي.

وانفجرت مساء أمس عبوة ناسفة ملصقة بسيارة قرب مبنى البريد داخل المربع الأمني في مدينة القامشلي ما تسبب بمقتل شخص وتدمير السيارة بشكل كامل.

وذكر المصدر في تصريح لموقع أخبار سوريا والعالم” أن “قهرمان” يعمل محاسبا في مشفى النور الخاصة وتم انقاذ مرافقه الذي تعرض لحروق بالغة.

معرض التصدير يختتم فعالياته بتوقيع عدة عقود لتصدير المنتجات السورية إلى العراق

دمشق – هالة ابراهيم|

نتائج مبهرة وحماس عراقي لاستيراد البضائع السورية المرغوبة بالأسواق العراقية لمعرض التصدير الذي  اختتم فعالياته  مساء امس مع احتجاج بعض تجار المواد الغذائية لعدم دعوة رجال اعمال عراقيين يعملون في هذا المجال .

وتميز هذا المعرض عن المعارض السابقة  باستثمار المعرض للترويج للمنتج الزراعي السوري بطريقة تراثية وخاصة البرتقال من خلال عبر قسم خاص يتم فيه عصر البرتقال حيث بين” معمر العطار” من اللجنة الزراعية للاتحاد الذي شارك بتقديم البرتقال وعصره للزوار مرتديا زيا فلكلوريا سوريا أن المنتج الزراعي السوري يعد من اجود المنتجات وخاصة الحمضيات حيث تم عصر نحو 3 أطنان من البرتقال خلال أيام المعرض بهدف التعريف بالمنتج الزراعي وخلق اجواء تراثية تعرف بالزراعة السورية وخيرات الأراضي السورية.

وبين رئيس اتحاد المصدرين السوريين “محمد السواح” أنه تم خلال أيام المعرض توقيع عدد من العقود التجارية بين الصناعيين لتصدير البضائع السورية إلى العراق كما اتفق التجار والصناعيين المشاركين بالمعرض على إرسال المعروضات التي ضمها المعرض إلى أسر شهداء وجرحى تفجير جبلة الإرهابي الذي وقع قبل أيام.

ولفت السواح إلى أن المعرض كان فرصة للتعريف بالمنتجات السورية واطلاع التجار العراقيين الزائرين عليها مشيرا إلى أن عودة مطار حلب ومعاملها يبشر بعودة عجلة التجارة والصناعة السورية بشكل أوسع.

من جانبه أشار طلال قلعه جي عضو غرفة صناعة دمشق وريفها رئيس القطاع الغذائي إلى أن المعرض الأول من نوعه في إطار التخصص وكان فرصة لاستقطاب ومشاركة عدد كبير من التجار العراقيين وفتح خطا جديدا للترويج للمنتج السوري معربا عن أمله بأن يكون المعرض بداية للانفتاح على الأسواق الخارجية وتسويق المنتج السوري من جديد وأن يكون المعرض القادم بشكل أوسع.

ولفت عدد من المشاركين إلى أهمية المعرض في التعريف بالمنتج السوري واستقطاب التجار إلى داخل سورية حيث رأى “عدنان صباغ ” صاحب شركة أن المعرض ساهم في إعادة الثقة للصناعي السوري للتعريف بمنتجه وتصديره واستمرار العمل الصناعي في سورية رغم صعوبة الظروف التي فرضتها الحرب الإرهابية على سورية مشيرا إلى أنه تم خلال المعرض عقد لقاءات جيدة مع التجار العراقيين للتبادل التجاري وكان فرصة أيضا لأن يشاهدوا الصورة الحقيقية للعمل في سورية وصمود الصناعيين السوريين.

في حين بين المشارك عماد موات أهمية المعرض والتي تأتي من كونه الأول من نوعه في فترة الأزمة وزاره عدد كبير من التجار العراقيين الأمر الذي يسهم برفع سوية عمل الصناعيين وتشجيعهم للاستمرار بالعمل وفتح أسواق جديدة في الخارج لبيع المنتجات.

من جهته عبر التاجر العراقي علي ناصر العيدي عن سعادته بالمعرض فهو ” فرصة لتعميق التجارة بين سورية والعراق خاصة إن عددا كبيرا من التجار وقع عقودا في هذا المعرض مع صناعيين سوريين في مختلف المجالات” مؤكدا أن جودة واسم المنتج السوري غني عن التعريف حيث يتميز بالجودة والإتقان والذوق.

التايمز: أردوغان يواجه مهمة مستحيلة في التشبث بالسلطة

لندن|

أشارت صحيفة التايمز البريطانية إلى أن “البرلمان التركي بدأ يناقش مقترحات لتمديد الفترة الرئاسية للرئيس رجب طيب أردوغان حتى 2029 إضافة إلى زيادة صلاحياته”، لافتة إلى ان “الشرطة فرقت المتظاهرين أمام مقر البرلمان التركي باستخدام خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع مع بدء بحث الأمر في البرلمان أمس”.

ولفتت الصحيفة إلى أن “معارضو الأمر يعتبرون إن مثل هذه التعديلات ستحول أردوغان إلى ديكتاتور مع إلغاء منصب رئيس الوزراء وإعطاء الرئيس صلاحيات شبه مطلقة”، معتبرة أنه “كرئيس تنفيذي لن يكون أردوغان ملزما بالبقاء على الحياد السياسي وسيكون قادرا على تعيين قائد الجيش وكبار القضاة ورؤساء الجامعات”، مؤكدة انه “إذا تم تمرير التعديلات سيكون لأردوغان سلطات لا مثيل لها على السياسة والمجتمع”.

ورأت الصحيفة أن “أردوغان يبدو أنه يواجه مهمة مستحيلة في التشبث بالسلطة بعدما اضطر التنحي عن رئاسة الوزراء عام 2014 والقبول بدور الرئيس الشرفي لحد كبير، وهو دور نظريا يتطلب منه أن يبقى على الحياد السياسي”، لافتة إلى أن “حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه أردوغان أخفق عام 2015 في الحصول على أغلبية الثلثين في البرلمان، وهو النصاب الذي يحتاجه لتمرير التعديلات”، مشيرة إلى أن “موقف أردوغان تضرر بإخفاقه في محاولات إبعاد الرئيس السوري بشار الأسد من السلطة في سوريا وبالهجمات الإرهابية التي يشنها كل مما يعرف بتنظيم داعش والمسلحين الأكراد”.