أرشيف يوم: 2 يناير، 2017

وزير النقل من حلب: نقوم باجراءات جبارة وسريعة لاعادة تأهيل المطار

حلب –سعد حمشو

واكد وزير النقل المهندس علي حمود اهمية الجهود الوطنية التي بذلت للحفاظ على قطاع النقل واستمرار عمل المنشآت في حلب رغم الحصار والارهاب والقذائف التي طالت هذا القطاع وحجم الأضرار الكبيرة التي طالت هذا القطاع والتي تتجاوز المليارات عدا عن الشهداء والجرحى

واشار حمود الى أهمية عودة قطاعات النقل للعمل بكل حيوية ونشاط وخاصة مع الاستقرار الذي تحقق مع انتصارات جيشنا وفي مقدمتها النقل الجوي وتشغيل المطار الذي يتطلب جهوداًجبارة بدأت مع اللحظات الاولى لانتصار حلب وتحررها من قيد الارهاب حيث تعمل ورشات الطيران المدني وبإشراف ومتابعة الوزارة على تجهيز المهبط والصالة والأجهزة الخاصة بإجراءات الأمن والسلامة والمراقبة والتفتيش اضافة الى الانارة الملاحية والتجهيزات اللازمة لفتح الطرقات وتأهيل المطار بشكل يؤمن عودته الدائمة والمستمرة لاستقبال واقلاع الطيران المدني

وبين الوزير ان الوزارة ستقوم  بتشغيل قطارات  الركاب والشحن وان عودة القطار للعمل في حلب هو رسالة وطنية لتعزيز هذا الانتصار وعامل ارتياح واستقرار لاهلنا في حلب وان القريب العاجل سيشهد عودة نقل القطار بين محطتي حلب- جبرين اضافة الى تفعيل العمل بالاتفاقيات التي تمت مع وزارتي التجارة الداخلية بخصوص التفريعة السككية مع شنشار ومع وزارة النفط بخصوص نقل الحصويات والاحضارات العضوية بين قطينة وحسيا

وفي موضوع نقل البضائع حمود الى عمل الشاحنات والدور الكبير الذي قامت به وحال نحو تأمين المواد الإغاثية والقمح والطحين الى حلب دون توقف

وفي مجال النقل وعمل مديرية النقل وجه السيد الوزير نحو استكمال الجهود لعودة العمل وخدمة المواطن وتبسيط الاجراءات وتسهيل الخدمات للمواطنين وتوفير البدائل اللازمة للعمل من كهرباء واتصالات وخدمات

بدورهم قدم المدراء المشاركين في الاجتماع اهم مقترحات تطوير العمل والصعوبات التي تواجههم وتم اتخاذ قرارات فورية عاجلة لحل الكثير منها على ارض الواقع وسبل تأمين كل متطلبات عملهم

 هل تعود تركيا لعلاقتها القديمة مع سورية؟

 

 ذكرت مصادر في السفارة الروسية بدمشق بأن موسكو تعمل بجدية لحمل أنقرة على العودة إلى سياستها القديمة تجاه سورية ما قبل العام 2011..

وأضاف المصدر أن دمشق ومسؤوليها لا سيما الدبلوماسيين يبدون شكوكهم حول تركيا التي لا يمكن الوثوق بها بعد أن فتحت دمشق كل أبواب التعاون والصداقة مع أنقرة لتقوم الأخيرة بتوجيه طعنة في الظهر لعاصمة الأمويين، لكن على الرغم من ذلك فإن الحكومة السورية لا تمانع عودة العلاقات تدريجياً، لكن بشروط محددة ستعمل روسيا على ضمان تطبيقها في حال وافق الأتراك عليها، فيما ستعمد تركيا إلى السعي لحفظ ماء وجهها وعدم إظهار نفسها كالمخطئة النادمة.

أن يكون كلام كهذا صادر عن مسؤول رفيع برتبة نائب رئيس مجلس وزراء تركيا، فإنه دلالة أكيدة على أن المجهود الروسي مع أنقرة بدأ يؤتي أكله، فيما قال مراقبون اقتصاديون إن أنقرة بأمسّ الحاجة لعودة العلاقات مع دمشق، فالتاريخ أثبت أن كل الدول المجاورة لسورية لم تكن بخير حالٍ اقتصادياً عندما كان تتأزم العلاقات مع الشام، والأتراك الذين كانوا يتمتعون بمميزات كبيرة في سورية قبل الأزمة باتوا يحنّون لتلك الأيام الخوالي..

وهو ما دفع هذا المسؤول للتلويح بما قاله وإرسال رسالة غير مباشرة للأصدقاء والخصوم بأن تركيا لم يعد من مصلحتها بعد الآن الاستمرار في القطيعة والعداء لسورية، لا سيما بعد فشل الرهان على إسقاط القيادة السورية وتحول هذا الحلم إلى مجرد سراب تبخر على أرض الواقع، خاصة بعد انتصار حلب، وإصرار حلفاء دمشق على نصرة حليفتهم حتى النهاية ودون مساومة.

أردني توفي وهو يحاول حمل جثمان والدة  رئيس الحكومة خلال الدفن

 

توفي مواطن أردني ظهر الإثنين  في اللحظة التي حاول فيها حمل جثة والدة رئيس الوزراء الراحلة لوضعها في قبرها.

 وحصل الحادث امام اعين عشرات المسئولين  خلال مراسم دفن جثمان والدة رئيس الحكومة الدكتور هاني الملقي.

 وكان أحد اقرباء الراحلة يحاول المساعدة في إنزال الجثة للقبر وحسب معلومات راي اليوم إنزلقت قدمه وسقط على الارض واصيب بحالة إغماء.

 وتصدر فورا لإنقاذ الرجل وزير الصحة المتواجد في المكان خلال الدفن لكن الرجل وصل المستشفى بعد إسعافه من قبل الوزير متوفيا .

عطوان: ما هو “الجديد” الذي حمله بيان “الدولة الإسلامية” عن هجوم إسطنبول؟ ولماذا يطالب “البغدادي” خلاياه النائمة بالتحرك الآن؟

 

اثبتت التفجيرات والهجمات الإرهابية “المتعددة” التي أعلنت “الدولة الإسلامية” مسؤوليتها عنها، واستهدفت في الأيام القليلة الماضية أماكن متفرقة في المنطقة العربية واوروبا، ان هذا التنظيم ما زال قويا رغم الحروب التي تشن في العراق وسورية للقضاء عليه، وان خلاياه النائمة ما زالت تشكل خطرا لم يتوقعه، وحجمه، الكثيرون مما يطلقون على انفسهم “الخبراء في شؤون الإرهاب”.

تكاثر الهجمات، ونجاح معظمها، ان لم يكن كلها، يثير حالة من الخوف والرعب في مختلف انحاء العالم، فلا يوجد أي دولة محصنة، مهما امتلكت أسباب القوة الأمنية والعسكرية، لان زعيم هذه الدولة اعلن بكل وضوح، ودون أي مواربة، ان المدنيين هم الهدف، خاصة في الدول التي تشارك في الحرب ضد “الدولة الإسلامية”، عربية كانت او أوروبيةـ وهذا من اسهل الأهداف، ولا تحتاج الى عبقرية في القدرة على التنفيذ.

زعيم “الدولة الإسلامية” ابو بكر البغدادي وجه تعليماته، وحسب ما جاء في قناة “السومرية العراقية”، الى قادته من المهاجرين (خارج حدود الدولة) لاحياء الخلايا النائمة، في الدول العربية والأوروبية، وتنفيذ هجمات نوعية على المدنيين، ردا على هجمات التحالف الدولي على “ارض الخلافة والمسلمين”، وخص بالذكر “المنشآت النفطية والمصالح الأجنبية التابعة للدول المشاركة في التحالف، وايقاع اكبر عدد ممكن من القتلى والخسائر البشرية”.

***

 

للوهلة الأولى يمكن القول ان تحديد استهداف المنشآت النفطية يعني المملكة العربية السعودية ودول الخليج الأخرى، وربما ليبيا أيضا، التي توجد فيها هذه المنشآت، اما التحريض على ضرب المصالح الغربية، فإنه إشارة الى تنفيذ هجمات ضد السفارات والشركات الغربية في الدول العربية والإسلامية، جذبا للاعلام، واحتلال عناوين صحفه ومحطاته التلفزيونية الى جانب وسائط التواصل الاجتماعي.

ولعل اخطر ما جاء في تعليمات وتوجيهات زعيم تنظيم “الدولة” الى اتباعه، وقد تأكد انهم مثل اذرع الاخطبوط يتواجدون في معظم الأماكن، “مطالبته للمهاجرين المسلمين سواء في العراق وسورية، او دول أخرى، بالعودة الى بلدانهم وإعلان قيام “ولايات إسلامية فيها”، على غرار سيناء وسرت وأفغانستان وباكستان واوروبا، مما يوحي انه لا يستبعد القضاء على “دولة الخلافة” في نهاية المطاف، وبعد مقاومة شرسة.

السيد حيدر العبادي قال في تصريحات سابقة انه يحتاج الى شهرين للقضاء على “الدولة” في الموصل، بينما رأى فرانسوا هولاند، الرئيس الفرنسي اثناء زيارته الى بغداد امس، ان هذا الإنجاز قد يستغرق أسابيع، وتنبأ بأن عام 2017 “سيكون عام الانتصار على الإرهاب”، ولكن قائد قوات التحالف الدولي في العراق الجنرال ستيفن تاوسند يعتقد ان تحقيق هذا الهدف ربما يحتاج الى عامين، فأي منهم الأكثر صدقا؟

لا نتفق مع معظم هذه التنبؤات، ان لم يكن كلها، ولا نتردد في القول بأن الرئيس الفرنسي مغرق في التفاؤل عندما قال ان العام الجديد سيكون عام الانتصار على الإرهاب، فقد استقبلته “الدولة الإسلامية” بثلاثة تفجيرات متزامنة في بغداد وسامراء، وهجوم على ملهى ليلي في إسطنبول، وآخر في طرطوس قرب حاجز للجيش في شمال سورية، ورابع قبل أيام في برلين، والله وحده يعلم اين سيكون الهجوم المقبل.

هزيمة “الدولة الإسلامية” في الموصل ربما لن تكون اسدال الستار على وجودها، ومؤشر على القضاء على “دولة خلافتها”، وانما نهاية مرحلة “التمكن”، وبدء مرحلة “التمدد إرهابيا”، والأخيرة التي تعني العمل السري تحت الأرض، اقل كلفة واكثر خطورة في الوقت نفسه.

من يتمعن في بيانات “الدولة الإسلامية” الأخيرة التي تتبنى فيها المسؤولية عن الهجمات، يمكن ان يجد الأدلة الدامغة عما نقول، فالادبيات تغيرت، وكذلك اللهجة، وأسلوب التحريض، فالبيان الذي صدر عن عملية الهجوم على الملهى الليلي في إسطنبول الذي اودي بحياة أربعين شخصا قال “مواصلة للعمليات المباركة التي تخوضها “الدولة الإسلامية” ضد تركيا حامية الصليب دك احد جنود الخلافة الابطال احد اشهر الملاهي الليلية حيث يحتفل مسيحيون بعيدهم الشركي”، وتوعد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الذي تقتل طائراته المسلمين في مدينة الباب بالمزيد من الهجمات الانتقامية.

قبل بدء التحالف الدولي غاراته ضد تنظيم “الدولة” في العراق وسورية، وتجفيف منابعها المالية، وتشديد الحصار على المدن التي تسيطر عليها مثل الموصل والرقة، لم تنفذ “الدولة” عمليات إرهابية في الخارج، واكتفت في الدفاع عن أراضيها، ومحاولة التمدد جغرافيا في محيطها، لكن الآن وبعد ان باتت مسألة الحفاظ على “دولة الخلافة” صعبة وشبه مستحيلة، بدأت “الدولة” تنتقل الى المرحلة “ب” دفعة واحدة، وتعطي الضوء الأخضر لخلاياها النائمة بالتحرك.

تركيا قد تكون الأكثر تضررا من هذا التحول، خاصة بعد انخراطها الكامل في الحرب ضد “الدولة الإسلامية” بعد تلكؤ استمر لسنوات، وشكلت قوات “درع الجزيرة” لاخراجها من مدنية الباب بعد جرابلس في شمال سورية.

عندما كنت اجري الأبحاث، واللقاءات، تمهيدا لاصدار احدث كتبي الصادر بالانكليزية، وترجم لعدة لغات عالمية، قال لي احدهم بالحرف الواحد “تركيا لن تجرؤ على محاربتنا، فهناك اتفاق غير مكتوب بيننا، اذا هاجمتمونا سننقل الحرب الى عمقكم الجغرافي، وسندمر صناعة السياحة التي تدر عليكم 36 مليار دولار سنويا”.

***

 

التفجيرات التي وقعت في إسطنبول وانقرة والمنتجعات التركية الجاذبة للسياح، ربما كانت تنفيذا لهذه التهديدات، ووجود 24 اجنبيا بين قتلى الملهى الليلي في إسطنبول، ونسبة العرب من بينهم هي الأكبر، يؤكد جدية ما نقول، والرسالة واضحة تقول ان تركيا لم تعد آمنة لأهلها او زوارها، ونعتقد انها وصلت.

الأعوام المقبلة، وليس العام الحالي 2017 فقط، ربما تكون أعوام “الدولة الإسلامية”، او داعش، مثلما يصر البعض على تسميتها، فهذا التنظيم اخطر مما يتوقعه الكثيرون لان حواضنه ما زالت موجودة، وأسباب صعوده لم تختف، وقنوات الدعم ما زالت مستمرة، وان خفت حدتها في الفترة الأخيرة.

لا نريد ان نرسم صورة حالكة السواد ممزوجة بالتشاؤم، في وقت الاحتفال بالعام الجديد، ولكن هذه هي الحقيقة، وهذه هي بضاعتكم ردت اليكم، نقولها بكل مرارة، واللبيب بالإشارة يفهم.

 25 حقيقة لا تعرفينها عن الجنس

 

 صحيح أن كلمة “جنس” تعتبر من الكلمات التى يتم التعامل معها بحساسية فى البلاد العربية، ولكن هناك العديد من المعلومات والحقائق التى يجب أن تعرفيها للاستمتاع بصحة جنسية أفضل وأكثر سعادة مع زوجك. إليك هنا ٢٥ حقيقة ومقولة مثيرة قد لا تعرفينها عن الجنس.

١- الرجل الأثقل وزنا يستمر فى العلاقة الحميمة لمدة أطول.

٢- العلاقة الحميمة تعالج ألام الرأس والصداع النصفي.

٣- هل تعلمين أن الحيوان المنوي يحتوى على بروتينات لها تأثير مضاد للتجاعيد وهى نفس البروتينات الموجودة بالكريمات المرطبة؟

٤- يعتبر الإنسان والدولفين المخلوقات الوحيدة التى تقوم بالعلاقة الحميمة من أجل المتعة.

٥- تزداد جاذبية الشخص عندما تنبعث منه رائحة طيبة والعكس صحيح.

٦- يشعر بعض الأشخاص بالإثارة الجنسية عندما يتناولون طعاما لذيذا تماما وكأنهم يمارسون العلاقة الحميمة.

٧- أثبتت الدراسات أن واحدة من كل ثلاث سيدات تواجه صعوبة فى الوصول لهزة الجماع عند القيام بالعلاقة الحميمة.

٨- وجدت بعض الدراسات العلمية أن العلاقة الحميمة الجيدة تؤثر على جزء محدد في مخ الإنسان وهو المسئول عن الشعور بالحب أي أن هناك بالتاكيد علاقة بين الحب والجنس.

٩- وفقا لدراسة حديثة عن أهمية ممارسة الجنس، الأشخاص الذين يمارسون الجنس مرة أو مرتين خلال الأسبوع الواحد يتمتعون بجهاز مناعي أقوى.

١٠- أيضا عن أهمية ممارسة الجنس، الاشخاص الذين يمارسون العلاقة الحميمة ثلاث مرات فى الأسبوع الواحد يبدون أكثر شبابا وأصغر سنا عن العمر الطبيعي بنحو أربع إلى سبع سنوات.

١١- هل تعلمين أن الجسم يقوم بحرق نحو ٢٠٠ سعر حراري خلال ٣٠ دقيقة من ممارسة العلاقة الحميمة؟

١٢- المرأة العزباء تنجذب إلى الرجال المتزوجين أكثر من الرجال الذين لم يتزوجوا بعد.

١٣- الرجال يجدون صوت المرأة أكثر عذوبة وجاذبية خلال أيام الدورة الشهرية.

١٤- واحدة من أكبر المشاكل التي تواجه المتزوجون حديثا هو قلق كل طرف بشكل زائد من إرضاء الأخر جنسيا، ويكون هذا القلق أكبر من أي مشكلات أخرى متعلقة بالعلاقة الزوجية.

١٥- ممارسة الرياضة لمدة ٢٠ دقيقة قبل العلاقة الحميمة يساعد على تحسين استجابتك الجنسية.

١٦- ارتداء أحذية الكعب العالي بمقاس ٢ بوصة يساعد على تقوية عضلات الحوض ومن ثم سهولة بلوغ هزة الجماع.

١٧- عندما تستلقين على زوجك وأنت عارية بحيث تتلامس بشرتك ببشرته، يزداد إفراز الجسم لهرمون الأوكسيتوسين الذي يجعلكم تشعران بالقرب والدفء ويساعد على زيادة مستوى الرغبة الجنسية عند كل من الرجل والمرأة على حد سواء.

١٨- رائحة عرق الرجل تثير المرأة! بمجرد أن يعود زوجك من الجيم ويأخذ حمام سريع، فهذا وقت مثالي لممارسة العلاقة الحميمة بالنسبة للمرأة.

١٩- النساء أكثر حساسة للمس من الرجل بمعدل ١٠ مرات.

٢٠- عندما تبلغ المرأة هزة الجماع، يصبح الجزء بالمخ المرتبط بالشعور بالخوف والقلق خامدا ويكاد يتوقف عن العمل.

٢١- ٨٢ ٪ من الأشخاص الذين يصلون لمرحلة الإشباع الجنسي، يصرحون أيضا أنهم ينالون قدر أكبر من الاحترام من قبل الشريك خلال ممارسة العلاقة الحميمة وهو ما يثير التساؤل، هل للاحترام علاقة بالشعور بالشبع؟

٢٢- تدليك الزوج قبل ممارسة العلاقة الحميمة، تزيد من رغبة كل منكما الجنسية على حد سواء.

٢٣- محاولة الاسترخاء والهدوء خلال العلاقة الحميمة يزيد من النشوة ويسهل من عملية الوصول لهزة الجماع.

٢٤- يقولون أن الرجل يفكر فى الجنس كل سبع ثوان وأن المرأة تحلم بالجنس بقدر ما يحلم الرجل.

٢٥- هل تعلمين أنك كلما زاد إعجابك بأحد كلما كان من الصعب أن تكذبين عليه.

المخرج نجدت أنزور ضيف سورية الغد

دمشق – اخبار سوريا والعالم –  محمد المصري

تحدث المخرج السوري نجدت أنزور في لقاء له عبر إذاعة سورية الغد عن توجهه المكثف بالفترة الأخيرة نحو السينما وابتعاده عن الدراما مشيراً بأن مشروعه الأساسي هو السينما، لكن عدم وجود امكانيات لإنتاج أفلام سينمائية في الماضي حد من طموحه، “كما أن درامانا السورية التي تنتج داخل سورية محاصرة، ومفروض عليها شكل ومواضيع ونجوم معينين، وتعاني من غياب الكتاب، وريثما نتخلص من هذا الحصار أرى بأن السينما هي أفضل وسيلة لتخطي الحاجز الوهمي الذي يحاولون خلقه”. وأضاف أنزور “السينما هي فرصة جيدة لتسويق أفلامنا وما تحمله من أفكار إلى خارج سورية، وبرأيي المشاهد الأجنبي بحاجة اليوم إلى أن يعرف اكثر عما يجري فعلا وحقيقة على الأرض السورية، وهذا لا يعني أننا سننقطع عن التلفزيون، بل سنعمل ولكن بشكل مختلف وجديد”. وفي سؤال المذيعة ميريلا أبو شنب ضمن البرنامج الصباحي “هللو سورية” عن مدى قدرته على كتابة نصوص أعماله بنفسه أشار إلى إيمانه بفكرة التخصص “فمن الممكن أن نتشاور ونعدل بمشاركة الكاتب، لكني أحترم الكلمة، وأعتبرها موهبة فعلاً”. كما تطرق للحديث عن فيلم “رد القضاء” منوهاً بأن هذا العمل حاز على محبة واحترام الجمهور لأنه قدم مشاعر حقيقية غير مفتعلة نابعة من صميم الأزمة، وقد يكون نقطة ارتكاز وتحول في حياة كل شخص تابعه، ويمكن للبعض أن يدرك من خلاله بأن حضن الوطن مفتوح لكل من ارتكب خطأ وأراد أن يعود إلى صوابه ويعدل عن الطريق الذي سار فيه. كما وجه أنزور من خلال هذا العمل رسالة إلى الجمهور العربي قائلاً عبرها بأن هذا الشعب حي لا يموت، يستطيع أن يكمل طريقه رغم الأوجاع، ويسطر البطولات والانتصارات، ويكون أولا وأخيرا إنسان. ورداً على الأقاويل التي انتشرت حول استعانته بخبراء من الخارج في الفيلم، كشف بأنهم لم يستحضروا خبراء من الخارج إلا للماكياج والصوت اي التخصصات الصعبة التي لم تتوفر لدينا حينها، ” وكنا بحاجة حلول بصرية سريعة خاصة وأن العمل صعب والظروف قاسية”. وعند سؤاله عن سبب “السّعر المرتفع” لتذكرة حضور فيلم “رد القضاء” أجاب: “ليش الثقافة دائما رخيصة، “ومين قال أنّو الثّقافة لازم تكون رخيصة” !! ليش نحنا منرخّص بالثّقافة وهي لازم تكون أغلى شي .. بيطلعوا الشّباب والصّبايا بيقعدوا بالمطاعم والكافيات بياكلوا وبيشربوا وبأركلوا وبحطّوا 3000 أو 4000 ليرة .. مستكترين يحطّوا 1000 ليرة على حضور هاد الفيلم!! وعلى رغم ذلك 1000 ليرة هو ولا شي .. سعر بسيط ورمزي مقارنة بدول أخرى”. وأضاف على المواطن السوري أن يشعر بقيمة السينما وعلينا أن نؤسس من جديد لجمهور سينمائي، كما أننا اليوم بحاجة دخل مادي لتعويض تكاليف الفيلم بالأخص وأن لدينا شريك في الانتاج من القطاع الخاص. نجدت وجه تحية شكر إلى الفنانين القديرين فايز قزق وجمال العلي كونهم طلبوا منه المشاركة في الفيلم ولو بمشهد واحد قائلين “ما بصير عمل متل هاد ما نكون موجودين فيه”. و أشار إلى أن افتتاح وعرض الفيلم في محافظة حلب يعتبر أهم نقطة بالنسبة له، كما أعلن عن عرضه القريب في لبنان. وأخيراً، كشف عن سبب تأخير عرض فيلم “ملك الرمال” وأعاد ذلك إلى حرصهم على سلامة الجمهور كونهم تعرضوا مسبقاً لتهديدات مقابل عرض الفيلم، وصرح عن نيتهم القريبة بعرضه على الشاشات السينمائية كون الظروف السياسية والأمنية الحالية مناسبة. مسؤولة القسم الفني في إذاعة سورية الغد

شركة المغازل تدخل 50 نولا جديدا بالإنتاج

 دمشق-اخبار سوريا والعالم|

أدخلت شركة المغازل 50 نولا جديدا بالإنتاج من نوع سولزر من خلال اصلاحها وإعادة تأهليها .

  وأوضح مدير العام  الشركة الدكتور سليمان ان إدخال هذا العدد من الأنوال في العملية الانتاجية سيمكن الشركة من زيادة الانتاج وتلبية احتياجات الجهات العامة والسوق الداخلية من الاقمشة ذات الجودة العالية.

 وأشار مدير الشركة الى ان كوادر الشركة قاموا وبجهود ذاتية بتشغيل قسم الجاكار بثمانية أنوال وإعادة تشغيل قسمي المصبغة والمطبعة والذين كانا متوقفين منذ سنوات بعد تأمين كل احتياجات العمل فيها من قطع تبديلية ومواد أولية ليصبحا جاهزين للعمل وتنفيذ الأعمال التي يطلبها القطاعين العام والخاص واستثمار الطاقات المتاحة.

ورغم الظروف الخاصة التي تمر بها ووقوعها بالقرب من المنطقة الساخنة وتعرضها بين فترة وأخرى لقذائف الارهابيين في منطقة جوبر تمكنت الشركة من انتاج أكثر 400 مليون ليرة خلال العام الماضي فيما استطاعت تسويق بما قيمته اكثر نصف مليار ليرة من منتجاتها الحالية ومن مخازينها التي قامت منذ فترة بنقل ما تبقى منها الى مناطق امنة.

وتعد شركة المغازل من الشركات الحيوية والمهمة التابعة للمؤسسة العامة للصناعات النسيجية في مجال تأمين معظم احتياجات القطاع العام والسوق المحلية من منتجاتها المتمثلة بالأقمشة والأقمشة الممزوجة و المبيضة والملونة والمطبوعة وأقمشة الشوادر والجاكار وأقمشة المشافي والشاش الطبي.

الحجز على الاموال المنقوله وغير المنقوله لـ17 عضو من اعضاء مجلس مدينة جبلة

اللاذقية – خاص |

علم موقع “اخبار سوريا والعالم من مصدر خاص انه تم الحجز على الاموال المنقوله وغير المنقوله لـ17 عضو من اعضاء مجلس مدينة جبله  ومجموعه من الموظفين واحالتهم الى القضاء بسبب هدر واضاعة الاموال العام .

واوضح المصدر للموقع ان ذلك تم  بناء على  التقرير التفتيشي  الصادر عن الهيئه المركزيه للرقابه والتفتيش  الخاص باستثمارات مقاهي الكورنيش البحري والعقار 301 وبناء على  قرار الحجز الاحتياطي من قبل وزارة الماليه رقم 2376 وعلى كتاب وزارة الاداره المحليه المحال عن طريق محافظة اللاذقيه  برقم 864 /ع ق باقامة دعوى عامه لتحصيل الاموال المهدوره .

 وهناك معلومات عن قرار بحل مجلس المدينه قريبا.

ترفيع العقيد حافظ مخلوف يفضح أكاذيب الاعلام الغربي والعربي

 

احرج ترفيع  العميد حافظ مخلوف والذي ورد في نشرة الترفيعات الخاصة بالجيش يوم أمس الصحف ووسائل الاعلام الغربية والعربية الكبرى التي نقلت الاكاذيب و زعمت في العام 2014 أن العميد مخلوف (كان عقيدا وقتها) قد ترك سورية بعدما أبعد عن منصبه الأمني.

 وساهم الصمت الرسمي السوري المعتاد  في تعميم تلك الاشاعات الغربية التي وصلت حد كتابة ونشر مئات المقالات التي تتناول معاني الإبعاد وتوقيته بالنسبة للأجهزة الأمنية السورية،  كما جرى بث تقارير تلفزيونية بهذا الخصوص.

لكن   نشر مرسوم القرار الرئاسي المتعلق بالترقيات العسكرية  متضمنا  إسم العميد مخلوف انهى اسطورة الأكاذيب الغربية والعربية بخصوص رجل  يحلو للغربيين  إتهامه بكل شاردة وواردة فقط لأنه ملفت وفاعل في المناصب التي شغلها وفوق ذلك لإسمه رنة خاصة كونه  قريب الرئيس عائليا .

 وقد عمل الاعلام الغربي مطولا على نسج القصص الخيالية عن العميد حافظ مخلوف  وصولا الى الزعم بإبعاده ليظهر بأن كان طوال السنوات الماضية على رأس عمله في مقر إدارة أمن الدولة بعدما جرى نقله من منصبه السابق المرتبط مباشرة بقسم من أحياء العاصمة السورية.

   وقد كان لافتا سيل التهاني التي وردت على مواقع التواصل الاجتماعي للعميد ولغيره ممن جرت ترقيتهم.

تحذير رسمي بريطاني من هجوم «داعشي» بالكيماوي

حذر بين والاس وزير الدولة البريطاني لشؤون الأمن القومي من مخطط لتنظيم «داعش» لشن هجوم كيماوي في بريطانيا، يمكن أن يوقع أعداداً كبيرة من الضحايا.

وأثار هذا التحذير، الأول من نوعه من مسؤول بريطاني بارز، مخاوف واسعة، تعاظمت خطورتها مع تقارير مفادها أن ما يصل الى 200 متشدد عادوا الى بريطانيا من مناطق سيطرة التنظيم الإرهابي في العراق وسورية، ولديهم نيات مبيتة لشن اعتداءات. تزامن ذلك مع توقعات بعودة ما يصل الى 800 بريطاني من تلك المناطق في حال خسارة التنظيم سيطرته عليها.

وفي تأكيد لتحذيرات وردت في تقرير للشرطة الأوروبية (يوروبول) الشهر الماضي، قال الوزير البريطاني في مقابلة مع صحيفة «صنداي تايمز» البريطانية أمس، إنه «أمر حتمي أن طموحات داعش هي ارتكاب مجازر جماعية وإلحاق الأذى بأكبر قدر ممكن من الناس»، مشيراً الى أن لا رادع اخلاقياً يحول دون استخدام التنظيم أسلحة كيماوية ضد تجمعات سكانية. وأضاف أن حجم الضحايا الذي سينتج من ذلك هو سبب المخاوف الأسوأ لدى الجميع.

وقال والاس إن أجهزة الأمن لم تحدد مخططاً معيناً لاعتداء كيماوي، لكنها تجري تدريبات استعداداً لاحتمال من هذا النوع. وزاد: «رأينا تقارير عن استخدامهم (داعش) الكيماوي في سورية والعراق، ولمسنا بالتأكيد طموحات لديهم لفعل ذلك في أوروبا»، وذلك في إشارة الى استخدام التنظيم غاز الخردل في هجوم على بلدة مارع السورية في آب (أغسطس) 2015، كما أعلنت في حينه منظمة حظر الأسلحة الكيماوية.

وأشار الوزير البريطاني إلى ضبط السلطات المغربية مكونات أسلحة كيماوية ومواد سامة لدى تفكيكها خلية لـ «داعش» في شباط (فبراير) الماضي.

في الوقت ذاته، نقلت صحيفة «صنداي تلغراف» البريطانية أن اللجنة الرسمية لمراقبة المؤسسات الخيرية في بريطانيا أحالت 630 بلاغاً للشرطة في العامين 2015 و2016، في شأن مزاعم استغلال مؤسسات خيرية لأغراض إرهابية، بما فيها مؤسسات تهتم بسورية ومناطق أخرى تشهد نزاعات. وأشارت الصحيفة الى أن الصلات بين المؤسسات الخيرية والتطرف زادت ثلاث مرات على مدى السنوات الثلاث الماضية، لتصل إلى مستوى قياسي. وفي ظل تورط متزايد لرعايا من دول شمال أفريقيا في اعتداءات آخرها الهجوم بشاحنة في برلين، اتخذت الشرطة الألمانية إجراءات استثنائية لتفتيش آتين من تلك الدول بالتزامن مع الاحتفالات برأس السنة.

في الوقت ذاته، طردت فرنسا تونسيين اثنين اعتبرت أن وجودهما يشكل «تهديداً خطراً» للنظام العام، وأرسلتهما الى بلدهما بعد خروجهما من السجن، كما أعلن وزير الداخلية الفرنسي برونو لورو أمس. وأوضح لورو في بيان أنه بعدما قضى التونسيان «عقوبة طويلة في السجن، الأول بسبب وقائع جنح حق عام، والثاني بسبب وقائع إرهاب، أطلق سراحهما من مركز اعتقالهما» السبت، من دون أن يعطي تفاصيل حول هويتيهما. وأشار البيان الى أنه صدرت في حق التونسيين قرارات وزارية بالطرد تعود الى الأول والثالث عشر من كانون الأول (ديسمبر) 2016، «نظراً الى التهديد الخطير للنظام العام الذي يشكله بقاؤهما على التراب الفرنسي». وأشارت وزارة الداخلية الى أن منذ بداية ولاية الرئيس فرانسوا هولاند في أيار (مايو) 2012 تم اتخاذ 109 أوامر بترحيل «أفراد لهم صلة بالإرهاب أو الإسلام المتطرف»، مشيرة الى أن ثلث تلك الأوامر اتخذ عام 2016.

في إيطاليا (أ ف ب) أعلنت الشرطة أن خبير متفجرات أصيب بجروح خطرة بانفجار طرد مفخخ وضع أمام واجهة مكتبه في فلورنسا. ووضع الطرد عند مدخل مكتبة قريبة من منظمة «كازا بوند» اليمينية المتطرفة.