اقتصاد

اختتام فعاليات صنعته سيدات سورية.. مهرجان تذوق وبازار تسوق في الداما روز

دمشق –وداد عمران |

 

تحت عنوان “صنعته سيدات سورية”  اختتم  مساء أمس مهرجان التذوق وبازار التسوق”  الذي اقيم  برعاية وزارة السياحة ولجنة سيدات الأعمال الصناعية في فندق الداماروز.

المهرجان الذي نظمه مركز ” الموناليزا للمعارض”  حمل طابع الحرف اليدوية والمهن التقليدية وتضمن  فعاليات خيرية واجتماعية وعروض منتجات لسيدات عاملات من ذوي الشهداء والمهجرات.

وقال مدير شركة الطائر اللامع للصناعات البلاستيكية المهندس /مجد وسوف/ ان هذه هي المشاركة الاولى لنا في المعرض فيما تقدمنا للاشتراك بمعرض دمشق الدولي

واضاف وسوف شركتنا بدات في العمل من العام /2006/ في عدرا الصناعية وتوقفت نشاطاتها

بسبب الاعمال الارهابية ودخولهم الى عدرا مما تسبب بنقص في المواد الاولية 0

واضاف ان شركتنا هي احدى شركات مجموعة الطائر اللامع التي تعتبر من المجموعات الصناعية الرائدة والاكثر تنوعا في المجالات الصناعات البلاستيكية والقوالب المعدنية لافتة الى ان الشركة بدات نشاطاتها في مدينة عدر

ا الصناعية على مساحة 8/الاف م2 مرتكزة ععلى مكنات عالية الجودة 0

وبين انه رغم الحصار وانقطاع المواد الاولية توقف العمل لمدة 3 اشهر بعدها تم فتح طريق عدرا الصناعية  وكانت التوصيات والدعم من قبل  رجل الاعمال المغترب/جورج كامل صليب/  حيث تم دعمنا وتزويدنا  ب 30 مكنة حيث طورنا العمل وازاداد عدد الاصناف في الشركة0

وتضم الشركة وحدة التشكيل بالحقن التي تؤمن كل المواد المنزلية بكافة اصناف المطابخ والحمامات 

ووحدات بي اي تي برينورم الخاصة بعبوات الزيوب والماء ووحدة تشكيل بالنفخ من م

ادة البولي ايتيلين /منظفات وزيوت السيارات 0ووحدة تشكيل اكياس نايلون وطباعتها ونعمل على تطوير المعمل وبناء صالة حديثة /هنغار/ونقوم بتوريد منتوجاتنا للتجار ولدينا ايضا في بعض المحافظات وكلاء  ونعمل على وجودهم في باقي المحافظات السورية  اسعارنا مناسبة والمواد نظامية واولية0

الدكتورة نهال عجاج  /صاحبة مملكة الاعشاب /نوهت خلال مشاركتها في المعرض الى انها تقوم هي بنفسها بصناعة العديد من مستحضرات التجميل اضافة الى بعض الاعشاب التي تفيد الجسم /مثل السعال والقولون والرشح والصداع /وغيرها 0

وقال شاركت في العديد من المعارض واخرها في المؤتمر الطبي الرابع عشر

وبينت كيفية صناعة التلبينة وهي سنة نبوية تستعمل لتعديل السكري والضغط والشقيقة وتزيد هرمون سيراتونين والبرولاكتين /تعديل المزاج والنوم/ وهو مستخرج من الشعير وبراعم القمح اضافة ال

ى تقوية الشبكة في العين0

واضافت انني اقوم بصناعة بروتين طبيعي لزيادة وزن العضل وهو بديل البوتوكس والفولار والذي يعمل على تفتيح البشرة اضافة الى لبان الذكر مع العسل لتنشيط خلايا الذاكرة  وخلطات تنحيف طبيعية  وهي عبارة عن 14 علشبة منحفة اسعارنا مناسبة وتوافق الجميع 0

بدوره اعتبر صاحب شركة جاسمن للعطور /انا مشاركتنا في العديد من المعارض تعطينا الدفع والثقة بمنتجاتنا والتي اصبحت مشهورة ومتميزة حيث شاركنا في العديد من المعارض للتعريف بكيفية صناع العطر

0

وبين انا لدينا هذه المرة من خلال المشاركة في هذا المعرض مستحضر تجميلي جديد لتسمير البشرة وهو اول منتج سوري مختص بالبرونزاج وينافس المنتجات العالمية اضافة الى بودي سيبلاش  والعطور الشرقية التي نقوم بصنعها لاول مرة في سورية من الاعواد والبخور  لافتا الى ان الاقبال متميز على شراء العطور لما يتميز به وقمنا بالعديد من العروض تناسب الجميع0

شارك في المهرجان الذي يستمر أربعة أيام ويستقبل زواره بين الساعة الثانية عشرة ظهرا والسادسة مساء 120 جهة تمثل جمعيات خيرية ودور الأيتام ومنتجات  المرأة الريفية بالإضافة إلى عدد كبير من الصناعيين الذين تضررت منشآتهم بسبب الأزمة وأعادوا انتاجها مجددا.

حضر الافتتاح وزير السياحة بشر اليازجي والمستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان والمفتي العام للجمهورية سماحة الدكتور احمد بدر الدين حسون وحشد كبير من ممثلي الفعاليات الاقتصادية والصناعية.

انطلاق اولى رحلات اجنحة شركة اجنحة الشام الى مطار اربيل في العراق

 

دمشق- هالة ابراهيم |

اقلعت صباح اليوم من مطار دمشق الدولي اولى رحلات شركة أجنحة الشام للطيران إلى مطار أربيل  شمال العرق .

وبين المدير التجاري في الشركة نزار سليمان في تصريح لموقع “اخبار سوريا والعالم ” ان الشركة مستمرة بتوسيع انتشارها خدمة للجالية السورية المنتشرة في دول العالم والتخفيف من معاناة التنقل بين المطارات  وخاصة بعد الحرب الظالمة التي شنت على سورية .

واضاف سليمان ان تسييرنا رحلات الى اربيل في العراق ستخفف عناء الجالية من السفر الى مطار بغداد وستخفف التكلفة على الالوف من جاليتنا المنتشرة شمال العراق  .

وكانت شركة أجنحة الشام للطيران قامت في الحادي عشر من آب عام 2016 بتسيير ثلاث رحلات أسبوعيا من دمشق إلى مدينة جدة السعودية عبر مطار الكويت.

معرض «صنع في سورية» يواصل تألقه في صالة الجلاء بدمشق

 

بين عامي 2001 و2010، صُنِّفت سورية كواحدة من الدول ذات الاقتصاديات الناشئة وكواحدة من الدول الخمس الأكثر أماناً في العالم، إذ وصل النمو الاقتصادي خلال الخطة الخمسية التاسعة بين عامي 2001 و2006 إلى 5.7 في المئة وفي الخطة الخمسية العاشرة 2006 إلى 2011 وصل النمو الاقتصادي إلى 4.8 في المئة، أيّ أنّ المعدل الوسطي خلال العقد الأول كان بحدود 5.2 في المئة، وكانت سورية من الدول القليلة جداً التي حققت مثل هذه المعدلات من النمو.

واليوم، وبعد سبع سنوات من الحرب الكونية عليها التي خلّفت حجماً هائلاً من الدمار طال البنى التحتية الأساسية والمعامل والمصانع وغيرها من المقدّرات الأساسية في البلاد، ها هي سورية تواكب الانتصارات الميدانية اقتصادياً بعد استعادة الدولة مناطق عدة وعودة الناس فيها إلى حياتهم الطبيعية، وتكاد مدينة دمشق.. العاصمة وقلب البلاد النابض لا تخلو من الفعاليات الاقتصادية من معارض ومهرجانات تسوّق ومنتديات ومؤتمرات ستتوّج بعد أسابيع بحدث اقتصادي هامّ هو معرض دمشق الدولي.

 

وتشهد صالة الجلاء على أوتوستراد المزة مهرجان التسوّق «صنع في سورية» الذي افتتح أوائل حزيران الحالي ويستمرّ حتى أواخر الشهر، وتشارك فيه 120 شركة بمنتجاتها المنتوعة من المواد الغذائية والألبسة والمنظفات ومواد التجميل وغيرها، بالإضافة إلى مُنتجات حرفية وفنية من إبداعات أطفال «مشروع الطفل السوري المستثمر» وهو ثمرة تعاون بين شركة «سافكو» الهندسية ومنظمة «طلائع البعث».

وأشار عضو مكتب غرفة صناعة دمشق وريفها عضو مجلس إدارة ورئيس اللجنة المنظمة للمعرض وصاحب شركة «حسيب» للمواد الغذائية طلال قلعجي، في حديث لـ»البناء» إلى أنّ

انطلاقة المهرجان بدأت في العام 2015 وهذه هي السنة الثالثة على التوالي للمعرض والدورة 40. وقال: «في السابق كان هذا المهرجان يُقام في السابق تحت اسم عيشها غير وأردنا من خلال هذا الإسم أن يعيش السوريون جواً جديداً خارج أجواء الحرب، وفي العام 2016 صار اسمه صنع في سورية لأنّ اتكالنا واعتمادنا في هذه المرحلة هو على المنتج المحلي بهدف تقويته وتسويقه بكلّ الطرق الممكنة».

ولفت إلى «أنّ عدد الشركات العارضة هو 120 شركة من أربعة قطاعات الغذائي والنسيجي والكيميائي والهندسي، وهي قطاعات تضمّها غرفة صناعة دمشق وريفها. هذه الشركات إنتاجها محلي ونحن نهدف من خلال المهرجان إلى تشجيع السوريين على شراء المنتج الوطني ونقدّمه له بجودة عالية وأسعار منافسة». وأضاف: «إنّ البضائع المنتجة محلياً والمعروضة لدينا تنافس بجودتها ونوعيتها البضاعة المستوردة وهي أقلّ سعراً من المستوردة وهذا ما يرفع نسبة الإقبال على شرائها، خاصة في هذه الظروف الدقيقة التي تمرّ بها سورية. نحن، كغرفة صناعة، نعمل وفقاً للمعايير العالمية والمواصفات السورية والعالمية، وهناك لجنة متخصِّصة تشرف على مدى مطابقة المنتجات المعروضة للمواصفات العالمية، ومهمّتها التحقق من عاملين أساسيين: الأول مدى مطابقة المنتج للمواصفات العالمية والثاني هو عامل السعر وتحاول الشركات المُنتجة أن توائم في منتجاتها بين الجودة والسعر. فالمستهلك عندما يزور المهرجان يشتري بسعر المعمل وهذه سابقة في العالم العربي، فعندما يشتري المواطن مباشرة من المعمل فإنه بذلك يتجاوز ثلاث حلقات وسيطة هي الجملة ونصف الجملة والمفرّق، لأنه يشتري من المنبع فوراً ما يحقق وفراً يتجاوز في أحيان كثيرة الخمسين في المئة».

إقبال كثيف يومياً حتى منتصف الليل

وأكد قلعجي أنّ المهرجان يشهد إقبالاً واسعاً من الشرائح السورية كافة، منذ افتتاحه ظهراً وحتى منتصف الليل. وذكّر بأنّ هذا النوع من المهرجانات يساعد ذوي الدخل المحدود على التزوُّد بالحاجات الضرورية بأسعار مقبولة، لافتاً إلى تراجع القدرة الشرائية خصوصاً لدى الموظفين الحكوميين خلال سنوات الأزمة بعد انخفاض قيمة الليرة أمام الدولار الأميركي، حيث بقي راتب الموظف على حاله، أو زاد بشكل طفيف، ولم يرتفع كراتب بعض موظفي القطاع الخاص. وأكد قلعجي أنّ الحكومة تقوم بدورها وضمن الإمكانيات المُتاحة لتقليص هذه الفجوة، رغم المعوقات والصعوبات وأبرزها الحصار الاقتصادي المفروض على سورية. وقال: «رغم ذلك لا نزال مستمرّين ونقاوم الحصار والعقوبات الاقتصادية وقد عملت الدولة السورية، ولا تزال، جاهدة لتأمين كلّ مستلزمات المواطن اليومية التي تمكِّنه من الصمود والحياة، وطوال سنوات الحرب السبع لم تُفقَد أيّ مادة من الأسواق، واليوم بعد كلّ هذه السنوات كوّنا خبرة أكبر في التعاطي مع الأزمات، وكما تعلمون فإنّ عشرات الدول تحارب سورية، وحدودنا مغلقة من جهة الجنوب مع الأردن، ومن الشرق مع العراق، ومن الشمال مع تركيا، والمنفذ الحدودي الوحيد هو مع لبنان وهناك تعاون بين حكومتي سورية ولبنان قدر المستطاع».

وأضاف: «اللبنانيون والسوريون أثبتوا قوة وصموداً في الحروب والأزمات وقد استطعنا التغلب على الصعوبات وعلى الحصار المفروض على سورية. نحن محاصرون مصرفياً أيضاً، لكنّ الحكومة تتعاون معنا وتقدّم كلّ التسهيلات اللازمة كما أنّ مصرف سورية المركزي ينتهج سياسة وطنية حكيمة ليحول دون التضخم والارتفاع الكبير لسعر الدولار، وبالتالي تآكل القوة الشرائية. نحن كأصحاب معامل لدينا أكلاف عمال وصيانة معدات وغير ذلك ونعمل بالتعاون مع الحكومة لتأمين الاستمرارية وتجنُّب الإقفال أو صرف العمال».

 

زيارة الرئيس الأسد أعطتنا دفعاً كبيراً

وتطرّق قلعجي إلى الزيارة المُفاجئة التي قام بها الرئيس بشار الأسد للمهرجان، وقال: «لقد عوّدنا سيادته على المبادرات الشجاعة والمميّزة زيارته للمهرجان أعطتنا دفعاً كبيراً وأسعدت الزوار المتسوّقين وأصحاب المعامل المشاركة واحتضنه السوريون بعاطفتهم وحبهم».

وختم قلعجي: «هذا المهرجان هو رسالة إلى الداخل والخارج بأنّ سورية بدأت تستعيد حيويتها وعافيتها كمركز اقتصادي مهمّ. نحن متفائلون جداً بنسبة الإقبال التي فاقت التوقعات حتى أنّ القاعة المخصّصة لعرض المنتجات كانت تضيق أحياناً بالزائرين، كما أننا ننسّق مع الشركات في موضوع تحديد سقف معيّن للأسعار لتكون تشجيعية. نتمنى لو توفرت لنا مساحة أكبر، خاصة أنّ إقامة هذا النوع من المهرجانات يتطلب مساحة تتراوح بين 4000 و5000 متر مربع. وبعد هذا المعرض نحن نحضر لمعرض دمشق الدولي وسعداء جداً بإمكانية إحياء السيدة فيروز حفلة في افتتاح المعرض. ونأمل أن تبقى العلاقات المميّزة بين لبنان وسورية، ونحن كرجال صناعة واقتصاد نسعى دائماً إلى أفضل العلاقات».

جناح مشروع «الطفل السوري المستثمر»

أما في جناح «مشروع الطفل السوري المستثمر»، فمشهد من نوع آخر حيث انهمك الأطفال في صناعة قطع فنية وحرفية حاكتها ورسمتها وشكلتها أيديهم الصغيرة بدقة وعفوية تشبه براءتهم.

وتحدث عضو قيادة منظمة «طلائع البعث» ورئيس مكتب الفنون الجميلة هيثم أبو مغضب لـ»البناء» عن المشروع وهو ثمرة تعاون بين «الطلائع» و شركة «سافكو» للهندسة والصناعة بشخص مديرها العام علي الصفوك. وقال أبو مغضب: «نحن نسعى إلى دعم مواهب الأطفال وتنميتها، ولدينا حوالى 8 اختصاصات كالعجمي، الرسم على الزجاج، حياكة البسط والسجاد، المكارم، الضغط على النحاس، الخط العربي، صناعة وتنسيق الورود، بقايا طبيعية وصناعية، كما أدخلنا مؤخراً اختصاص صناعة الخيزران».

أضاف: «نحن كمنظمة ندعم هذا المشروع بشكل كبير، فالأطفال المشاركون يمارسون هواياتهم المفضلة وينمّون مهاراتهم كما أنّ جزءاً كبيراً منهم يسكن في مناطق الإيواء وهذا المشروع هو بمثابة دعم نفسي لهؤلاء الأطفال».

وختم أبو مغضب: «نحن نأمل بدعم حكومي لهذا المشروع ومواكبته إعلامياً بشكل أوسع وأشمل».

يذكر أنّ المشروع يتضمّن إقامة دورات وورشات عمل في مجالات الفنون الجميلة والفنون التطبيقية لصقل المواهب وتنمية الذكاء وتعليم الأطفال المبادئ الأساسية للأعمال والنشاطات التجارية وإقامة دورات متخصّصة لتنمية الوعي الصحي والسلوكي وإحداث مكتبة خاصة بالأطفال ومعارض تسوّق وفتح بازار يكون العارضون فيه من الأطفال لبيع منتجاتهم، إضافة إلى إقامة مشاريع استثمارية بسيطة يتمّ من خلالها تطوير ودعم مشاريع مستقبلية.

البناء

مبيعات الدواجن 3 مليارات.. وسوريا تبدأ بتصدير البيض إلى العراق

دمشق|

بدأت مؤسسة الدواجن بالإعلان للتعاقد على تصدير بيض المائدة مستفيدة من الدعم الحكومي المقدم مؤخراً عبر تخصيص المؤسسة بسلفة مالية بقيمة مليار ليرة، من شأنها دعم الملاءة المالية للمؤسسة وتوفير السيولة التي تحتاج إليها لدعم مشروعاتها الإنتاجية وخاصة مشروع زاهد في مدجنة طرطوس الذي تعول عليه المؤسسة لرفع كفاءة الإنتاج وتوفير الاحتياجات المحلية.

وعن وجهة الأسواق التي تخطط لاستهدافها المؤسسة في تصدير منتجاتها بيّن مدير المؤسسة “سراج خضر”، أن هناك العديد من الدول التي تخطط المؤسسة التصدير إليها أهمها بعض الدول العربية وخاصة العراق حيث تلقى المنتجات السورية فيها رواجاً كبيراً وخاصة أن التطورات الأخيرة على الحدود العراقية سوف تدعم حركة التبادل التجاري مع العراق.

وبين خضر أن المؤسسة تخطط لتصدير 3 آلاف صندوق من مادة بيض المائدة في المرحلة الأولى وأن هذه الكميات لن تكون على حساب الاحتياجات المحلية وأن الكميات التي تنوي المؤسسة تصديرها هي فائضة عن احتياجات السوق ومن ثم لن تؤثر في توفر المادة أو أسعارها.

وبيّن المدير العام أن المؤسسة حققت مبيعات منذ بداية العام الحالي بقيمة 3 مليارات ليرة حيث وصل حجم المبيعات لديها لنحو 75 مليون بيضة.

رئيس الوزراء يخصص 200 مليون ليرة لترميم مبنى قصر العدل في حمص

دمشق|

في خطوة جديدة لإعادة تأهيل ماخربته يد الإرهاب من البنى التحتية والمرافق الخدمية واستكمالاً للانتصارات العظيمة التي حققها الجيش العربي السوري بتطهير حي الوعر في محافظة حمص من رجس الإرهاب بدأت مؤسسة الإسكان العسكري بأعمال الترميم والصيانة في مبنى قصر العدل بحمص وذلك بعد موافقة رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس على تخصيصه بتكلفة الإصلاح التي تصل إلى نحو 200 مليون ليرة سورية ومن المتوقع استكمال كل أعمال الصيانة والترميم في فترة زمنية قصيرة لن تتجاوز ستين يوماً.

وأشار المحامي العام في حمص القاضي فارس صطوف إلى أن اللجان القضائية قامت بجرد وإعادة تصنيف الوثائق والمستندات مؤكداً أن كل الملفات محفوظة ولا يوجد في هذا الجانب أي ضرر أو فقدان لأي من الملفات القضائية والإدارية وستبدأ بعض الأعمال الإدارية وعودة المحاكم تدريجياً خلال شهر لتتم عودة كل كوادر القصر العدلي لممارسة أعمالها بشكل كامل بعد انتهاء أعمال الصيانة والترميم.

وزارة النقل تعيد احياء خط نقل الفيول عبر القطار من مصفاة حمص الى معمل اسمنت طرطوس

حمص –سليمان خليل |

في تحدٍ جديد وإرادة صلبة تتجاوز ظروف الحرب .. عمال وزارة النقل في شركة الخطوط الحديدية بحمص يعيدون احياء خط نقل الفيول من مصفاة حمص الى معمل الاسمنت بطرطوس مبدئياً والى كافة القطاعات في محافظات القطر مستقبلاً .. خطوة حيوية وهامة ولها مردود كبير وعائد اقتصادي هام على الخزينة وذلك بما يوفره النقل السككي من جهد ووفر في التكاليف ونقل كميات كبيرة وتخفيف في العبء على الطرقات والحد من حوادث المرور والازدحام وسلامة للبيئة ..

الجهود الكبيرة والمتابعة الحثيثة التي بذلها وزير النقل المهندس علي حمود بتواجده الميداني واشرافه المباشر على صيانة الخط الحديدي واصلاح كل ماخربته يد الارهاب وجهود العاملين التي وفرت مليارات الليرات من حيث صيانة القطار والعربات والسكك والعمل بجهود وطنية ذاتية ومن مواد من داخل مستودعات المؤسسة والعمل المتواصل على مدار الساعة لعودة النقل من داخل مصفاة حمص الى القطاعات الانتاجية هي محط اعادة الالق الى النقل السككي الذي يثبت يوماً بعد يوم قدرته على التكامل مع كافة القطاعات وتحقيق الايرادات وزيادة الانتاج

حيث أشرف وزير النقل المهندس علي حمود اليوم وبشكل ميداني على عملية إطلاق أول نقلة لمادة الفيول عبر القطار من مصفاة حمص إلى معمل الاسمنت بطرطوس وذلك بحضور محافظ حمص طلال البرازي

وفي تصريح له قال حمود أن ذلك تم ضمن الجهود التي تبذلها الوزارة لإعادة الألق لمؤسساتها بشكل عام والخطوط الحديدية بشكل خاص، مشيرا إلى تكثيف الجهود لنقل المادة إلى باقي المحافظات والمعامل، مبيناً بدء عملية النقل بواقع 750 طن يومياً وهي قابلة للزيادة مع حاجة الطلب حتى نتمكن خلال الفترة القادمة زج أكبر عدد ممكن من الكوادر وصب الجهود لتسيير أكثر من قطار سواء باتجاه معمل الاسمنت أو حاجة أي قطاع آخر، علما أنه تم تأمين مستلزمات الخط من جبائر وقضبان عن طريق مستودعات المؤسسة.

وأكد وزير النقل أن هذا الإجراء  يؤمن توفيرا كبير في كلفة نقل المادة، مع إمكانية نقل كميات كبيرة في وقت قصير والتخفيف من التلوث البيئي وتخريب الطرقات وحوادث السير التي تحصل نتيجة النقل بالصهاريج العادية، مضيفا إن القطار يستطيع نقل كميات كبيرة في وقت قصي، ناهيك عن أهمية هذا الإجراء في التخفيف عن عبء التخزين في مصفاة حمص، ولاسيما مع جهود وزارة النفط في مصفاة حمص فيما يخص إنتاج كميات كبيرة بحاجة إلى تفريغ هذه الكميات.

ولفت حمود إلى أنه تم صيانة الخط إلى المصفاة، وصيانة العربات والصهاريج ،لافتاً إلى تجهيز 48 صهريج، إضافة إلى السعي لتجهيز 28 صهريج آخر ليصبح العدد 76 صهريج لنقل كميات كبيرة بوقت قصير، مضيفا: نتطلع مستقبلا إلى خط الفوسفات وسنحقق مرادنا  في القريب العاجل بهمة جيشنا البطل.

وأوضح وزير النقل أن الجدوى اقتصادية للمشروع كبيرة جداً وترتبط بكميات النقل، مشيراً إلى أن أجرة  نقل الطن الواحد في القطار تساوي 50% من أجرة النقل في السيارة الشاحنة وبالتالي توفير 50% من أجور النقل،  ما يؤدي إلى تحقيق مردود كبير على العاملين في مؤسسة الخطوط الحديدية.

وقال إن ما تحقق جاء بناء على طلب من الشركة العامة لمصفاة حمص، بهدف توفير كميات وفيرة من الفيول وحاجة معمل الاسمنت بطرطوس لهذه المادة، لذا باشرت المؤسسة العامة للخطوط الحديدية السورية بنقل أول شحنة نقل فيول عبر القطار الخاص بنقل هذه المادة عبر الصهاريج، وذلك بعد إصلاح العربات والصهاريج ورأس القاطرة وتأمين كوادر الصيانة والفنيين.

وأشار الوزير حمود إلى البدء بعمليات النقل بعد أن قامت ورشات المؤسسة بتجهيز الخطوط الحديدية داخل المصفاة والواصلة إليها والتي تعرضت للتخريب وخاصة في محيط المصفاة نتيجة استهدافها من الجماعات الإرهابية المسلحة، مؤكداً أهمية النقل السككي في توفير صيانة الشبكة الطرقية والحوادث ونقل كميات كبيرة من المادة.

من جانبه قال محافظ حمص طلال البرازي: إنه في سياق تعافي محافظة حمص، تأتي هذه الخطوة دعماً للاقتصاد الوطني ودعماً لقطاع النقل، مضيفا أن هذا يأتي بعد دعم قطاع التجارة الداخلية وحماية المستهلك والمطاحن على صعيد نقل مادة الحبوب، منوهاً بأهمية الإجراءات المتخذة في نقل المواد الأساسية.

مضيفاً: يأتي اليوم دعم قطاع المشتقات النفطية، كما هناك اهتماماً كبيرا توليه وزارة النقل لقطاع السكك الحديدية، ونأمل أن تكون المرحلة القادمة فيها الكثير من الإنجازات المحققة التي ستعود على سورية بتحسين ظروفها الاقتصادية ودوران عجلة الانتاج.

 

مصرف سوريا المركزي يغلق مكاتب وشركات صرافة في سوريا

دمشق|

قام مصرف سوريا المركزي عبر مجلس النقد والتسليف الخاص به، بإلغاء ترخيص شركة الآغا وشركائه للصرافة وهي شركة صرافة مالية معروفة في سورية.

وفرض المجلس غرامة مالية بقيمة 250 ألف ليرة على الشركة المذكورة، بسبب “التأخر في تسديد النفقات”، بحسب ما نقله موقع الاقتصادي

كما نص قرار الإلغاء على إمكانية إعادة تسجيل الشركة في حال تم تسديد النفقات المضاعفة التي تم تسجيلها في السنوات الثلاث الأخيرة، والتي بلغت قيمتها 300 ألف ليرة.

من الجدير بالذكر أن مجلس النقد والتسليف أقر بإلغاء 18 مكتب صرافة خلال عام 2017، بسبب عدم استكمال الإجراءات وتسجيلها بطريقة قانونية.

شركة “الغوطة” للألبان.. مخالفة تطبيق مرسوم جمهوري وملفات فساد بالجملة

دمشق – ريما ابراهيم الخفة|

لقد تقصدت أن أختار لأول مرة في تحقيقاتي العنوان الذي يمثل الجرم الأخف لما ارتكب حقا، فهل أبدأ من موضوع الفساد والسرقات والمناقصات المشبوهة أو من مخالفة تطبيق المرسوم الجمهوري،، ربما بدايتي الأسلم ستكون مع الإنسان لأنه غاية الحياة ومنطلق الحياة…

 

سأسرد قصة( لانا) صبية في مقتبل العمر وطالبة حقوق تعمل في شركة ألبان دمشق \الغوطة \منذ عام 2013  بموجب برنامج تشغيل الشباب وبعد اربعة اشهر من  صدور مرسوم التثبيت2017 من قبل السيد الرئيس بشار الأسد وبعد اكمال لانا تجميع الاوراق اللازمة للتثبيت قا

 

م مدير عام الشركة مروان القصاب بإنهاء عقدها بشكل مجحف ومتعنت علما أنها اصيبت خلال عملها عند مدخل الشركة بقذيفة هاون ومازالت إلى الآن تخضع لعلاج من اصابتها البالغة، فأين العدل عندما نكتشف أن الإرهاب ليس فقط رصاص وانما أيضاً هو ظلم بني البشر، لأن الجريمة هنا مضاعفة فكيف يخول لمسؤول أن يغتال مرسوماً جمهوريا ويغتال معه أحلام صبية رفضت التخلي عن حلمها في الدراسة والعمل وقررت أن تكافح مع أبناء وطنها حاملة في قلبها سورية فهي لم تسافر كغيرها، فالجرح ليس من قذيفة لعينة مزقت من جسدها بل من متحكم أبى أن يكون إلا نارا ورصاص يقتل أحلامها.

و(لانا) قصتها مشابهة ل(عبد الناصر )الموظف أيضاً في شركة الألبان منذ عام 2013 وكان على المدير تثبيته بموجب مرسوم السيد الرئيس لعام 2017 وللأسف تم انهاء عقده ليتحول من طالب حقوق وموظف في الدولة إلى أجير في مطعم شعبي لبيع الشاورما، والمؤسف بالأمر أنه تعرض عدة مرات لكلام مسيء وطائفي من المدير العام، فهل ياترى تحول مدراؤنا  لدواعش وصار من يخالفهم أو يختلف عنهم بالفكر أو الدين مكروه ومغضوب عليه طبعاً وهذا الكلام مثبت من  كثيرين

 وموظفين فسيادة المدير العام 

 

 

يتعاطى بكثير من الفوقية والتعجرف والكلام الطائفي المسيء لأغلب المختلفين والمخالف

 

ين له. فهل  ياترى هناك قانون يبيح ازدراء الاديان والطوائف الأخرى ويسمح لمديرأن يهين مرؤوسيه. ويتدخل فيما لايعنيه.

أما (طوني ساعاتي) الغير موظف في الشركة وإنما تاجر سوري يعمل منذ سنوات مع شركة الألبان والأجبان وتاريخ الشركة يشهد له ولم يشتكي منه أحد من المدراء السابقين إلى أن تسلم السيد (مروان القصاب) إدارة الشركة وهنا بدأت مأساة هذا الشاب الذي رفض السفر والعمل في أي بلد آخر بل على العكس قاوم وضحى فبعد كل خسائره التي تقدر بالملايين وبعد أن ترك والده الولايات الاميركية ليلتحق بكتائب الدفاع عن الوطن 

ضد الإرهاب في دير الزور وخطف وهدد هو ووالده وتعرضت حياتهم للخطر ولم يغادروا البلاد أملا منهم أن يقدموا لها الغالي والرخيص فهل نقابل هكذا شخص بالسيء، والأسوء من كل ذلك أن المدير العام بدء بمحاربته وقدم ضده شكوى يتهمه فيها بأنه هدده بالقتل بالإدارة العامة للأمن الجنائي!!؟؟؟، وللأسف بدل أن يطلب من السيد (مأمون القصاب)إثباتا على كلامه وادعائه،  قاموا باعتقال السيد( طوني) وتحويله  إلى سجن عدرا، الذي بقي مسجونا فيه  لأربعين يوماً وأخلي سبيله  ، وخلال وجوده في السجن جاءه رجل يدعى (ع.ش)وزاره مرتين وأراد مفاوضته وقال أنه من طرف المدير العام وعلى السيد طوني أن يدفع ثلاثة ملايين ليرة سورية مقابل اسقاط حقه عنه.

 ملفات ومناقصات وفساد بالجملة

سأنشر بعض الصور لأوراق.. إحداها مناقصة والملفت أنه تكرر هذا الأمر حيث يتم رفض العرض الأرخص والأفضل للشركة مقابل أن تتم مناقصات لصالح حمص؟!، وهنا نسأل أيضاً لنفس السبب ومايخصه، لماذا كل فترة يتم إلغاء قسم إنتاجي في فرع دمشق مقابل أن يتم توريدها من فرع حمص؟!وأسئلة كثيرة لابد لها من إجابة فمثلاً مايحدث بوحدة التبريد وخفايا الفواتير والإدخال وتجار تدفع ولا يتم تسديد المبالغ في صندوق الشركة؟! 

 رأي نقابة العمال

قدمت النقابة مع رئيسها عدة شكاوي لرئيس إتحاد نقابات العمال، تخص شركة الألبان كي تصل الشكاوي لرئاسة الحكومة.

كنا نأمل أن تتم معالجة الموضوع.

فأين أنت ياوزارة الصناعة من كل مايحدث.. ولماذا لايتم الكشف عن هكذا قصص أو على الأقل لماذا لايحاسب المخطأ ويكون عبرة لغيره. هل سنبقى غارقين في الفساد ومحكومين بدواعش الداخل وبغباء وفساد إداري فالمسؤولية.. تحتاج أخلاقا والأخلاق لاتعيش عند عديمي الإنسانية.

5 عوامل وراء هبوط سعر الدولار في سورية

 

 

واصل سعر صرف الليرة السورية التحسن أمام الدولار الأمريكي وللأسبوع الثالث على التوالي في السوق الموازية.

ووفقا للتقرير الأسبوعي لـ” مركز دمشق للأبحاث مداد” ، فقد ارتفع سعر صرف الليرة السورية بنسبة 1.32% مقارنة بنهاية تعاملات الأسبوع السابق، ليصل إلى مستوى 524 ليرة سورية للدولار الأمريكي.

وذلك نتيجة لخمسة عوامل هي: زيادة حجم الحوالات المرسلة بالقطع الأجنبي للداخل والتي عادة ما ترتفع في شهر رمضان وقبل الأعياد.

ثانياً تحسن المناخ العام السياسي والأمني في البلاد والذي انعكس إيجاباً على سعر صرف الليرة السورية، و ثالثاً لعودة تفعيل الخط الائتماني الإيراني.

أما رابع العوامل هو أزمة الخليج الفارسي الراهنة والتي انعكست إيجاباً على حجم الحوالات إلى الداخل نسبياً بسبب حالة الحذر السائدة في الدول الخليجية “الفارسي”.

وأخيراً استمرار تراجع سعر صرف الدولار الأمريكي في الأسواق العالمية.

أما بالنسبة إلى السوق الرسمية وفقا للتقرير ما زال مصرف سورية المركزي مستمراً في تثبيت سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي عند مستوى 517.43 ليرة سورية، وأيضاً سعر شراء الدولار الأمريكي لتسليم الحوالات الشخصية الواردة من الخارج بالليرات السورية عند مستوى 514.85 ليرة سورية للدولار الأمريكي الواحد، كما استمر في تثبيت سعر صرف المعروض لبيع القطع الأجنبي للمصارف العاملة المرخص لها التعامل بالقطع الأجنبي عند 520 ليرة سورية للدولار الأمريكي، وهو السعر الذي يتم من خلاله تمويل معظم المستوردات.

وبالنسبة لسعر صرف الليرة السورية مقابل اليورو في السوق الموازية فقد تابعت الليرة تحسنها أيضاً، حيث انخفض زوج (اليورو/ ليرة سورية) إلى مستوى 588 ليرة سورية في نهاية هذا الأسبوع مقابل مستوى 595 ليرة سورية في نهاية الأسبوع السابق، وبما نسبته 1.18%. بينما تراجعت الليرة السورية أمام اليورو في السوق الرسمية بما نسبته 0.21% ليرتفع زوج (اليورو/ ليرة سورية) إلى مستوى 583 ليرة سورية في نهاية هذا الأسبوع مقابل مستوى 581 ليرة سورية في نهاية الأسبوع السابق.

اكتشاف 3 أبار غاز جديدة يقدر احتياطيها بملايين الأمتار المكعبة في سوريا

دمشق|

كشف نقيب عمال النفط علي مرعي وجود ثلاث اكتشافات جديدة لآبار غاز في المنطقة الوسطى، وتقدر بملايين الأمتار المكعبة ويتم العمل على استثمارها.

وأشار مرعي إلى أن حقل حيان للغاز والنفط عاد للخدمة، وقد تحسن إنتاج الغاز كثيراً عن العام الفائت بينما لم يتحسن إنتاج النفط بعد.