رياضة

باريس سان جيرمان يحسم صفقة بيبي مدافع ريال مدريد

باريس|

حسم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، صفقة انتقال البرتغالي بيبي، مدافع ريال مدريد الإسباني، لمدة موسمين، رغم اقتراب إنتر ميلان الإيطالي من التوقيع معه.

وينتهي عقد بيبي مع الملكي في 30 حزيران الجاري، وكان اللاعب في مفاوضات متقدمة مع الإنتر، خلال الأشهر المنصرمة، إلا أنّه بات قريبًا من “حديقة الأمراء”.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن أوناي إيمري، مدرب باريس سان جيرمان، تفاوض مع وكيل أعمال مدافع المنتخب البرتغالي، مينديز، وتوصل الطرفان لاتفاق نهائي للحصول على خدمات بيبي.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ الاتفاق النهائي تم في كارديف، حيث مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا أمام يوفنتوس الإيطالي.

والتقى ناصر الخليفي، رئيس نادي العاصمة الفرنسي، في ويلز، مع وكيل أعمال بيبي، للاتفاق على جميع شروط انضمام اللاعب ويتبقى فقط توقيع العقد.

وانضم بيبي، صاحب الـ 34 عامًا، لنادي ريال مدريد قادمًا من بورتو البرتغالي بمبلغ 30 مليون يورو، ونجح في حصد جميع البطولات مع الملكي خلال هذه الفترة.

وخرج بيبي من حسابات زيدان هذا الموسم في بعض المباريات بسبب تكرار الإصابات، وتفضيل الفرنسي لمواطنه فاران ليكون أساسيًا مع الملكي.

“يويفا” يضع ميسي ورونالدو في التشكيلة المثالية لدوري الأبطال

جنيف|

تواجد 8 لاعبين من ريال مدريد، و3 من يوفنتوس الإيطالي، ومثلهم من أتلتيكو مدريد ولاعب وحيد من برشلونة، ليونيل ميسي، في تشكيلة الفريق المثالي لدوري أبطال أوروبا لموسم 2016-2017.

واختار المراقبون الفنيون التابعون للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، قائمة الفريق المثالي لدوري الأبطال هذا الموسم، وهي كالآتي:

حراسة المرمي: جيانلويجي بوفون (يوفنتوس)، ويان أوبلاك (أتلتيكو مدريد).

خط الدفاع: داني كارفاخال (ريال مدريد)، وليوناردو بونوتشي (يوفنتوس)، وسرجيو راموس (ريال مدريد)، ومارسيلو (ريال مدريد)، ودييجو جودين (أتلتيكو مدريد)

خط الوسط: كاسيميرو (ريال مدريد)، وتوني كروس (ريال مدريد)، ولوكا مودريتش (ريال مدريد)، وإيسكو (ريال مدريد)، وميراليم بيانيتش (يوفنتوس)، وتيموي باكايوكو (موناكو)

خط الهجوم: كريستيانو رونالدو (ريال مدريد)، وليونيل ميسي (برشلونة)، وأنطوان جريزمان (أتلتيكو مدريد)، وكيليان مبابي (موناكو)، وروبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونيخ).

جوارديولا يقترب من حسم صفقة دفاعية تاريخية مع الهولندي فان ديك

لندن|

يسعى الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي، للتعاقد مع الهولندي فيرجيل فان ديك، مدافع ساوثهامبتون، على أن يجعله أغلى مدافع في تاريخ البريميرليج، بضمه بمبلغ 60 مليون جنيه إسترليني.

وضم جواديولا جون ستونز الصيف الماضي من إيفرتون بصفقة بلغت 50 مليون إسترليني ليكون أغلى مدافع في تاريخ الدوري الإنجليزي، إلا أنّ فان ديك قريب من تحطيم هذا الرقم.

وذكرت صحيفة “صن” البريطانية أنّ ساوثهامبتون لا يمانع بيع المدافع، إلا أنّه وضع مبلغ 60 مليون إسترليني للموافقة على بيعه، في الوقت الذي قبل السيتزنز دفع المبلغ ليكون صفقته الثالثة هذا الصيف.

وانضم فان ديك لصفوف القديسين بمبلغ 11 مليون إسترليني في 2015 قادمًا من سيلتك الاسكتلندي، وشارك في 115 مباراة مع ساوثهامبتون مسجلًا 15 هدفًا وصنع 7 أخرى.

وأتم مانشستر سيتي أول صفقتين لفريق إنجليزي هذا الموسم بالتعاقد مع بيرناردو سيلفا من موناكو الفرنسي بمبلغ 40 مليون إسترليني، كما تعاقد مع الحارس البرازيلي إديرسون مورايس من بنفيكا بمبلغ 35 مليون إسترليني.

ريال مدريد يهزم يوفنتوس ويحتفظ بلقب دوري أبطال أوروبا

سطر ريال مدريد اسمه في التاريخ، بتتويجه بلقب دوري أبطال اوروبا لكرة القدم، للمرة الثانية على التوالي، عقب فوزه على يوفنتوس الإيطالي (4-1)، في المباراة النهائية، اليوم السبت.

ويدين فريق ريال مدريد بالفضل الكبير في فوزه، لنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي أحرز هدفين له، عند الدقيقتين (20 و64)، وتخللهما هدف زميله البرازيلي كاسيميرو، في الدقيقة 61. واختتم المدريدي البديل ماركو أسينسيو رباعية الميرنجي، في الدقيقة الأخيرة.  بينما سجل المهاجم الكرواتي ماريو ماندجوكيتش، هدف اليوفي اليتيم، عند الدقيقة 27، من زمن الشوط الأول للقاء، الذي أقيم على ملعب “ميلينيوم ستاديوم” في كارديف.

وأصبح ريال مدريد أول فريق يحتفظ بلقب دوري الأبطال بحلته الجديدة، وعزز رقمه القياسي إلى 12 لقبا.

كما توج رونالدو، الهداف التاريخي لدوري الأبطال برصيد 105 أهداف، بلقب بطل النسخة الحالية للمسابقة برصيد 12 هدفا، وللمرة السادسة في تاريخ البطولة، وحطم بذلك رقم غريمه التقليدي ليونيل ميسي، نجم برشلونة.

وعانق “صاروخ ماديرا” كأس التشامبيونز ليغ، للمرة الرابعة في تاريخه، حيث رفع الكأس مرة بقميص مانشستر يونايتد، وثلاث مرات مدافعا عن ألوان الفريق الملكي، ليصبح النجم البرتغالي من أبرز المرشحين لنيل جائز “الكرة الذهبية” لأفضل لاعب في العالم، للمرة الثانية على التوالي، والخامسة في تاريخه.

ريال مدريد ومانشستر يونايتد يخططان لصفقة “بيل” الأضخم في التاريخ

مدريد|

فتح نادي ريال مدريد الإسباني، باب التفاوض مع مانشستر يونايتد الإنجليزي، من أجل بيع الويلزي جاريث بيل، خلال سوق الانتقالات الصيفية المقبلة.

وذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية أنّ مصادر لها في الناديين، أكدت فتح باب المفاوضات حول إمكانية ضم يونايتد لبيل، في الوقت الذي يرغب فيه الملكي بالحصول على 100 مليون إسترليني، للموافقة على بيعه، وذلك لكي يتمكن من التعاقد مع الفرنسي كيليان مبابي، من موناكو، أو البلجيكي، إيدين هازارد، صانع ألعاب تشيلسي الإنجليزي.

وإذا تمت الصفقة، بالمقابل الذي يطلبه ريال مدريد، فإن بيل سيصبح الصفقة الأغلى في التاريخ، متفوقا على بول بوجبا، الذي ضمه مانشستر يونايتد من يوفنتوس بحوالي 89 مليون جنيه إسترليني.

وانضم بيل لصفوف ريال مدريد في 2013 قادمًا من توتنهام الإنجليزي بمبلغ 86 مليون إسترليني، في الوقت الذي كان قريبًا فيه من مانشستر يونايتد، ورغم اقتناع فلورنتينو بيريز، رئيس الملكي، باللاعب، إلا أنّ كثرة إصاباته قد تعجل برحيله.

وتعرض بيل لإصابة في تشيرين الثاني الماضي، أبعدته عن الملاعب 3 أشهر، ليتعرض لإصابة أخرى أثناء مباراة بايرن ميونخ الألماني في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، قبل أن تتجدد أمام برشلونة في الكلاسيكو نيسان الماضي، ومازالت مشاركته في نهائي التشامبيونزليج مساء اليوم، السبت، ضد يوفنتوس الإيطالي، محل شك.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ بيل أخبر زملاءه بإمكانية الرحيل لصفوف الشياطين الحمر، وأنه لا يمانع في الانتقال إليهم بمبلغ أقل من ذلك، إلا أنّ الملكي يرغب في استغلاله لإجبار مانشستر يونايتد على بيع الحارس ديفيد دي خيا.

وأوضحت الصحيفة أن البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد، يرغب في التعاقد مع مهاجم صريح، ويخطط للحصول على خدمات البلجيكي روميلو لوكاكو من إيفرتون بمبلغ 90 مليون إسترليني.

فيدرر يكشف موعد عودته للملاعب بعد توقف 10 أسابيع

جنيف|

قال إدفين فايندورفر، مدير بطولة شتوتجارت للتنس، اليوم السبت، إن السويسري روجيه فيدرر سيعود للملاعب للمشاركة في البطولة التي تنطلق في 14 من الشهر الحالي، بعد غياب عن المنافسات، استمر 10 أسابيع.

وعاد فيدرر، من إصابة أبعدته عن المنافسات 6 أشهر ليحرز لقب بطولة أستراليا المفتوحة في كانون ثان الماضي، لكنه فضل الغياب عن موسم البطولات على الملاعب الرملية، وبينها فرنسا المفتوحة ليركز على الاستعداد لبطولة ويمبلدون.

وقال مدير بطولة شتوتجارت، إن فيدرر سيشارك في بطولتي شتوتجارت وهاله على الملاعب العشبية، قبل السفر إلى لندن ليبدأ سعيه لتحقيق رقم قياسي بالفوز بلقبه الثامن في ويمبلدون.

داني ألفيس يروي تفاصيل احتفاله الجنوني بريمونتادا برشلونة

برشلونة|

أكد البرازيلي داني ألفيس، لاعب يوفنتوس الإيطالي، أنّه احتفل بصورة جنونية بتأهل برشلونة على حساب باريس سان جيرمان، في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

ولعب ألفيس بقميص برشلونة في الفترة من 2008 حتى 2016، قبل الرحيل بالمجان إلى يوفنتوس، ليحقق معه الدوري والكأس، ويصل لنهائي التشامبيونزليج.

وحقق برشلونة أفضل عودة في تاريخ دوري أبطال أوروبا، في مارس/آذار الماضي، بعد الفوز على باريس سان جيرمان بنتيجة 6-1 في لقاء الإياب بدور الـ16، رغم الخسارة في الذهاب بنتيجة 4-0.

وقال ألفيس، في حوار مع صحيفة “ماركا” الإسبانية: “كنت أشاهد المباراة في منزلي، وحينما سجل نيمار الهدف الرابع اعتدلت على الأريكة، وقلت بأعلى صوتي (يحيا البرسا)، وحينما نجح سيرجي روبيرتو في تسجيل هدف الفوز، قفزت في أنحاء الغرفة أصرخ واحتفل بصورة جنونية، كأي مشجع كتالوني”.

وتابع: “حينما رحلت من برشلونة الموسم الماضي، وعدتهم بأنهم سيفتقدون روحي بين الفريق، والعرق والمجهود الذي أبذله في كل مرة أرتدي فيها القميص، وحينما عدت بقميص يوفنتوس كان شعورًا غريبًا بالنسبة لي، حتى أنني لم أستطع بدء المباراة قبل تحية زملائي السابقين، حتى قال لي لويس إنريكي (اجلس بجوارنا هناك مقعد محجوز لك)، ثم سمعت صافرة المباراة فعدت مسرعًا وسط ضحكاته”.

وأضاف لاعب إشبيلية السابق: “لا أعتقد أنني سألعب يومًا ما بجوار لاعب بحجم ليونيل ميسي، دائمًا كان يبهرني بمستواه في التدريبات والمباريات، ويحقق أشياءً كنت أتصور أنها مستحيلة، وحاليًا فإن باولو ديبالا يذكرني به في أوقات كثيرة، ليس فقط في موهبته، ولكن لرغبته في تحقيق إنجازات مع فريقه طوال الوقت وغزو العالم”.

وواصل: “حينما نتحدث عن أجهزة الحاسوب نتذكر ستيف جوبز، وحينما نرغب في الحديث عن كرة القدم نذكر بيب جوارديولا، إنّه عبقري، يكفي أننا في الكلاسيكو عام 2010 حينما انتصرنا على ريال مدريد بخماسية، كان بيب قد أخبرنا بكل ما سيحدث في المباراة بالتفصيل، وقد كان”.

واختتم ألفيس حديثه بقوله: “لا أعلم إن كنت سأستمر لعامين أو ثلاثة أعوام أخرى في كرة القدم، ولكنني دائمًا أرغب في البقاء داخل الملاعب، وتحقيق البطولات والإنجازات”. 

 

زيدان يستعين بفيلم أسطوري لتحفيز نجومه لنهائي كارديف

مدريد|

عرض الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لنادي ريال مدريد الإسباني، فيلم “300” الأمريكي على لاعبي النادي الملكي لتحفيزهم على تحقيق بطولة دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية على التوالي والـ 12 في تاريخه.

ويحتضن ملعب “الألفية” بمدينة كارديف الويلزية مواجهة ريال مدريد الإسباني مع يوفنتوس الإيطالي غدًا، السبت، في نهائي التشامبيونزليج.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أنّ زيدان أعاد الخطاب الأخير في الفيلم وعلّق عليه بقولهم إنّ الملكي يشبه جنود اسبارطة الذي يقاتلون لأجل البقاء في الوقت الذي يرغب العالم كله في رؤيتهم يفشلون.

وأوضحت الصحيفة أنّ زيزو كرر عليهم جمل من نوعية “الجميع ضدنا” “نحن وحيدون أمام العالم” “لابد من القتال لأجل عائلتنا وأطفالنا” “وسائل الإعلام ترغب في التشفي في خسارتنا”.

وقاد زيدان المرينجي لتحقيق دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي ويرغب في تكراره العام الحالي ليصبح أول فريق يحافظ على التشامبيونزليج لعامين على التوالي بالمسمى الجديد.

نهائي أبطال أوروبا.. صراع درامي يخطف الألباب للفوز بأغلى الألقاب

كادريف|

تصمت الدراما الرمضانية قليلًا، ويتحول عشاقها إلى ملعب “ميلينيوم” بالعاصمة الويلزية كارديف، الذي يصبح محورًا للدراما الكروية في العالم، عندما يتصارع ريال مدريد الإسباني مع يوفنتوس الإيطالي في نهائي دوري أبطال أوروبا.

ويعتقد البعض أن دراما النهائي ستكون واقعية، تحمل في أحداثها نتاج العمل الشاق لمدة موسم كامل، إلا أن اللقاء سيكون ضمن دراما الإثارة التي سينتظر الجميع حتى اللحظة الأخيرة، لمعرفة نهاية ما تخفيه من مفاجاَت تبقى واردة نظرًا لقوة الفريقين، وقدرة أبطالهم على قلب الأمور حتى مشهد النهاية.

ويبقى أن النهائي الحلم سيحمل جميع أنواع الدراما، منها التاريخية نظرًا لتاريخ الفريقين في البطولة، ودراما الإثارة والواقع، بل قد يحمل أيضًا بعض المشاهد الكوميدية.

الإخراج يبقى البطل

لا شك أن الصراع الذي يدور خلف الكاميرات وخارج الخطوط، بين الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب الملكي، والإيطالي ماسيمليانو أليجري، مدرب السيدة العجوز، سيخطف الأضواء خلال اللقاء، فهما أشبه بالمخرج الذي يحرك الأمور، من اختيارات للاعبين والتغييرات والتكتيك المثالي.

زيدان يسعى لأن يكون موسمه مثاليًا بعد حسمه لقب الليجا، كما أنه يتمنى أن يكون أول مدرب يحصد اللقب لعامين متتاليين في نسخة الشامبيونزليج الجديدة، ويمتلك مفاتيح اللعب القادرة على حسم الأمور، حيث يعتمد دائمًا في المباريات الكبرى على طريقة 4-3-3، بوجود الثلاثي “بنزيمة وبيل ورونالدو”، مع دعم إيسكو في حال عدم تواجد بيل من البداية.

ويلجأ زيدان إلى المرونة التكتيكية مع تبادل المراكز بين كريستيانو وكريم، وهذه الطريقة تمنح لثلاثي خط الوسط ديناميكية مرنة، حيث يساند مودريتش وكروس في بناء الهجمات، وأيضًا يساعد كاسيميرو رباعي الدفاع عند الحاجة.

ويمتلك زيزو دكة بدلاء قادرة على قلب الأمور، فيها إيسكو أو بيل، إلى جانب رودريجيز ولوكاس فاسكيز وأسينسيو وموراتا.

أما أليجري، مدرب اليوفي، فهو يسعى للثلاثية بعد حسم الدوري والكأس، وتعتبر المباراة فرصة لتعويض الإخفاق الذي طاله منذ عامين، بعد الخسارة في النهائي أمام برشلونة 1-3.

ويمتلك المدرب الإيطالي مرونة تكتيكية، وضحت عند اعتماده في المباريات الأخيرة على طريقة 4-2-3-1، كما أن الفريق يملك القدرة على التحول لخطة 3-5-2، على حسب سير المباراة.

وأكثر ما يساعد أليجري على التنوع هو اعتماده تكتيكيًا على ظهيري الجنب، أليكس ساندرو وداني ألفيس، اللذين يجيدان تأدية الأدوار الدفاعية والهجومية على حد سواء، حيث يلعب بهيجواين كرأس حربة صريح، ومن خلفه الثلاثي كوادرادو، وديبالا، وماندزوكيتش، الذي تحول لجناح، ويكمل مع هيجواين في الكرات الثابتة التي يجيد التعامل معها.

دراما بوليسية بعنوان “BBC

يشهد النهائي الحلم على أغلى الألقاب دراما بوليسية، بين ثلاثي هجوم الميرينجي “BBC“، بيل وبنزيمة وكريستيانو، وثلاثي دفاع البيانكونيري “BBC“، بارزالي وبونوتشي وكيلليني، حيث سيجد المتابع صراعًا شرسًا يطارد فيه ثلاثي اليوفي منافسيهم في الريال، وقد تكون هذه المطاردة هي الأكثر شراسة في اللقاء، ويعتبر خط هجوم الملكي وخط دفاع السيدة العجوز أقوى خطوط الفريقين.

ورغم احتمالات أن يشارك بيل في الشوط الثاني، إلا أن مشاركته منذ البداية تبقى واردة بقوة، لاستغلال سرعته لخلخلة دفاع اليوفي القوي، الذي نجح من قبل في إيقاف الثلاثي المرعب لبرشلونة، ميسي ونيمار وسواريز، خلال لقائي دور الثمانية من البطولة.

قوة وثغرات درامية

يمتلك كل فريق نقاط قوة وضعف يحاول منافسه استغلالها، فبالنسبة لليوفي يبقى الحارس العملاق بوفون وخط الدفاع هما الأقوى، فلم يتلق مرمى الفريق سوى 3 أهداف فقط في البطولة.

كما أن الجناحين، ألفيس وساندرو، مفتاحي لعب لا يستهان بهما، إلى جانب الشراكة الهجومية القوية بين هيجواين وديبالا.

أما نقاط الضعف فتتمثل في عدم قدرة الدفاع على بناء الهجمات بصورة جيدة من الخلف، إلى جانب إهدار بعض الفرص السهلة في عدد من المباريات.

وتتميز خطوط ريال مدريد بالقوة، خاصةً في الهجوم والوسط، إلى جانب دكة بدلاء قوية.

ويبقى حارس المرمى المتذبذب، نافاس، أكثر ما يخشاه عشاق الميرينجي، وأيضًا عدم دخول المباراة مبكرًا في بعض الأوقات نقطة أخرى يخشاها الجمهور، حيث تحول الريال في الكثير من الأوقات إلى رد الفعل، وليس الأخذ بالمبادرة.

ميسي: هدفي في نهائي روما من بين الأفضل في مسيرتي

برشلونة|

أكد الأرجنتيني ليونيل ميسي، هداف برشلونة التاريخي، أنّ هدفه في مرمى مانشستر يونايتد في نهائي دوري أبطال أوروبا، على ملعب “أوليمبيكو” بروما في 2009، هو أحد الأهداف المفضلة له في مسيرته الكروية.

وقاد ميسي برشلونة وقتها لتحقيق أول ثلاثية في تاريخ النادي الكتالوني، بعد التغلب على مانشستر يونايتد بثنائية نظيفة، ليحرم الشياطين الحمر من التتويج بلقب دوري الأبطال للمرة الثانية على التوالي.

وقال ميسي في حوار مع مجلة “فور فور تو” البريطانية: “لم أتخيل أنني سأقوم بهذه القفزة وألعب الكرة برأسي، في ظل وجود ريو فيردناند بجواري، ولكني لم أفكر في الأمر، وكل ما شغل تفكيري وقتها هو القدرة على استغلال الفرصة وتسجيل الهدف”.

وتابع: “حينما وصلت الكرة لتشافي هيردنانديز ومررها لي عرضية، تخيلت نفسي مرتقيًا أسجل الكرة في المرمى، وحينما هزت الشباك حمدت الله أن تحقق حلمي”.

واختتم: “هذا الهدف من بين الأجمل في مسيرتي، كما أنني كنت أنتظر بفارغ الصبر المشاركة في النهائي بعد غيابي عن نهائي 2006 للإصابة، وكنت أعلم أنّ هذا الموسم سيكون بداية لجيل ذهبي قادر على الفوز بالعديد من البطولات”.