رياضة

رونالدو يتصدر قائمة هدافي تصفيات أوروبا المؤهلة لمونديال 2018

تصدر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو قائمة هدافي التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات بطولة كأس العالم 2018 في روسيا، وذلك بعد انقضاء أربع جولات من التصفيات.

وأحرز رونالدو سبعة أهداف لأبطال أوروبا، في هذه التصفيات حتى الآن، هدفان منها في المباراة الأخيرة للبرتغال ضد ضيفتها لاتفيا (4-1) التي جمعتهما، يوم الأحد 13 نوفمبر/تشرين الثاني، في الجولة الرابعة من التصفيات.

وكان “صاروخ ماديرا” قد سجل رباعية “بوكر” في شباك أندور في الجولة الثانية، وهدفا في شباك جزر فاروه في الجولة الثالثة.

ويحتل الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونيخ، المركز الثالث برصيد 7 أهداف أيضا، متها ثلاثة من ركلات الجزاء، بينما سجل رونالدو هدفا واحدا من ركلة جزاء.

وفيما يلي قائمة الهدافين التسعة الأوائل في تصفيات أوروبا المؤهلة لمونديال 2018، بعد أربع جولات منها:

1- كريستيانو رونالدو (البرتغال) – 7 أهداف (واحد من ركلة جزاء)

2- روبرت ليفاندوفسكي (بولندا) – 7 أهداف (3 من ركلة جزاء)

3- روميلو لوكاكو (بلجيكا) – 5 أهداف

4- تشيرو ايموبيلي (إيطاليا) – 4 أهداف

5- أندريه سيلفا (البرتغال) – 4 أهداف

6- آدم شالاي (هنغاريا) – 4 أهداف

7- ماريو ماندجوكيتش (4) – أهداف

8- توماس مولر (ألمانيا) – 4 أهداف

9- غاريث بيل (ويلز) – 4 أهداف (واحد من ركلة جزاء).

ألمانيا تهزم المكسيك بثلاثية في مونديال السيدات

تغلب المنتخب الألماني على نظيره المكسيكي بثلاثية نظيفة، يوم الخميس 17 نوفمبر/تشرين الثاني، في الجولة الثانية لكأس العالم للسيدات تحت 20 سنة، المقامة حاليا في بابوا غينيا الجديدة.

وسجلت الألمانية شتيفاني ساندرز، هدفين للمانشافت، تخللهما هدف مواطنتها ساسكيا ماثييس، على الملعب الوطني في بورت مورسبي.

وحقق المنتخب الألماني، حامل اللقب، انتصاره الثاني على التوالي، بعد فوزه في المباراة الافتتاحية على فنزويلا (3-1)، ويتصدر بالتالي ترتيب المجموعة الرابعة، بالعلامة الكاملة برصيد ست نقاط.

بينما تلقى المنتخب المكسيكي خسارته الأولى في البطولة، بعد أن كان قد استهل مشواره بالفوز على كوريا الجنوبية بهدفين لواحد، وتراجع إلى المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط.

في حين تقدمت كوريا الجنوبية على مركز الوصافة، عقب تغلبها على فنزويلا بثلاثة أهداف من دون رد.

مدرب منتخب سوريا: قدمنا مباراة كبيرة أمام إيران ونتعرض للظلم

دمشق|

أكد أيمن الحكيم، المدير الفني للمنتخب السوري، أن فريقه كان الطرف الأفضل أمام نظيره الإيراني، في المباراة التي أقيمت بمدينة سرمبان الماليزية، اليوم، الثلاثاء، ضمن الجولة الخامسة من الدور الحاسم للتصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2018 وانتهت بالتعادل السلبي.

وقال الحكيم، في المؤتمر الصحفي بعد المبارة، “أتيحت لنا عدة فرص للتسجيل وتحديدا لعمر خريبين، وسوء أرضية الملعب هذه ليست في أيدينا، وهذا الأمر أثر علينا كما أثر على المنتخب الإيراني، الذي حرص مدربه على تأجيج أجواء اللقاء وشحنه منذ وصوله إلى سيرم باعتراضه على كل شيء”.

وتابع الحكيم “رغم كل الظروف الصعبة إلا أن رجال المنتخب قدموا مباراة كبيرة استحقوا عليها الثناء، وأتوجه لهم جميعا بالشكر فقد كانوا رجالا أفخر بهم، وقدموا كرة قدم جيدة إلى حد ما بالنظر للظروف الصعبة للقاء”.

وعن اختيار ملعب توانكو في مباريات الإياب من التصفيات، أوضح “لسنا من اختار الأرض بل نحن منتخب مظلوم مقارنة بباقي المنتخبات التي تلعب مبارياتها على أرضها، حيث نلعب جميع مبارياتنا خارج الأرض، ورغم ذلك حاولنا التكيف مع ظروفنا الصعبة”.

ونفى الحكيم أن يكون سعى للتعادل في المباراة، بل شدد على أن فريقه كان يستحق الفوز اليوم كما في لقاء كوريا الجنوبية، ولكن نقطة التعادل إيجابية بالنظر لباقي النتائج في ختام مرحلة الذهاب.

ريال مدريد يُغري الأرجنتيني ديبالا براتب خيالي للتخلي عن السيدة العجوز

مدريد|

كشفت تقارير صحفية إسبانية، أن إدارة ريال مدريد الإسباني، تترقب موقف المهاجم الأرجنتيني باولو ديبالا، مع ناديه، يوفنتوس الإيطالي، خلال الفترة المقبلة.

وقالت صحيفة “موندو ديبورتيفو”، إن إدارة ريال مدريد يقظة، حول تجديد ديبالا، عقده مع يوفنتوس “السيدة العجوز، الذي يشوبه عدة أزمات بين الطرفين، وعدم وجود أي تفاهم بينهما؛ بسبب الخلاف على الراتب، والمكافآت الإضافية.

وأكدت الصحيفة الإسبانية اليوم الثلاثاء، أن الأزمة، تسير في مصلحة الميرنجي، الذي يستعد للانقضاض على اللاعب، بإغرائه براتب سنوي، قدره 15 مليون يورو، أسوة بنجم الفريق جاريث بيل.

كانت تقارير صحفية إيطالية، كشفت أمس الإثنين، رفض ديبالا، تجديد تعاقده مع البيانكونيري؛ بسبب انتظاره عرضًا من ريال مدريد، للتعاقد معه.

ورفض ديبالا، الصيف الماضي، عرضًا من برشلونة؛ بسبب صعوبة المنافسة، مع الثلاثي ميسي، ونيمار، وسواريز.

مونديال روسيا.. البرازيل لمواصلة التألق والأرجنتين لتصحيح المسار

بوينس أيرس|

يسعى المنتخب البرازيلي لكرة القدم لمواصلة التألق في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018، وذلك عندما يحل ضيفا على منتخب البيرو، الثلاثاء 15 تشرين الثاني.

ويدخل فريق المدرب تيتي إلى مواجهته مع البيرو في الجولة الثانية عشرة من التصفيات وهو يسعى إلى تكرار نتيجة لقاء الذهاب، الذي حسمه على أرضه (3-0).

ويأمل المدرب البرازيلي أن يستفيد من المعنويات المرتفعة للاعبيه، بعد فوز منتخب “السامبا” على غريمه الأزلي منتخب الأرجنتين، في الجولة الماضية بثلاثية نظيفة.

وتقدم البرازيل أداء ملفتا منذ أن تولى تيتي مهمة الإشراف على المنتخب خلفا لكارلوس دونغا في حزيران الماضي، حيث فازت البرازيل تحت قيادته في خمس مباريات، ولم تهتز شباكها سوى مرة واحدة، وهي تأمل أن تعود من ليما بفوزها السادس على التوالي بقيادة نيمار، الذي سجل الهدف الثاني لبلاده ضد الأرجنتين، ورفع رصيده من الأهداف الدولية إلى 50 هدفا في 74 مباراة، ما يعزز حظوظ هذا اللاعب البالغ من العمر 24 عاما للتفوق على الرقم القياسي المسجل باسم الأسطورة بيليه (77 هدفا في 91 مباراة دولية).

ولم يكن أشد المتفائلين في المعسكر البرازيلي يتوقع أن تنتهي مباراة الجولة السابقة بهذه النتيجة الساحقة، وحتى أن تيتي نفسه اعترف بأنه لم يكن يتوقع أن يحقق فريقه نتيجة مماثلة، قائلا: “لم نكن نتوقع هذه النتيجة، كنت أنتظر مباراة صعبة، لكن الأهم هو طريقة اللعب التي اعتمدناها. نحن بطبيعة الحال سعداء وراضون عن أدائنا من الناحية الهجومية. لقد تطور مستوى هذا الفريق كثيرا، وقد نجح في الصمود عندما كانت الأرجنتين تسيطر على الكرة”.

في المقابل اعترف نجم منتخب الأرجنتين ليونيل ميسي، بأن فريقه بلغ الحضيض لكنه واثق من قدرته على بلوغ النهائيات وقال “لقد بلغنا الحضيض، لكننا ما زلنا أحياء، نحن مسؤولون عن الوضعية الكارثية التي نجد أنفسنا فيها. نحن واعون تماما بأن أنصار المنتخب ينتظرون المزيد منا، لكن يتعين عليهم التحلي بالصبر”.

وستسعى الأرجنتين جاهدة الى استعادة توازنها وتحقيق فوزها الأول منذ الجولة السابعة، لكن المهمة لن تكون سهلة بتاتا أمام ضيفتها كولومبيا.

وتتصدر البرازيل تصفيات أمريكا لجنوبية برصيد 24، ثم تأتي الأوروغواي في مركز الوصافة بـ 23 نقطة، تليهما كولومبيا برصيد 18 نقطة، وتحتل الأرجنتين المركز السادس (16 نقطة)، مما يضع منتخب “التانغو” في موقف صعب للتأهل لبطولة كأس العالم – روسيا 2018.

ويتأهل أصحاب المراكز الأربعة الأولى إلى النهائيات في روسيا، بينما يلعب صاحب المركز الخامس مع بطل تصفيات الأوقيانوس، للعبور إلى المونديال.

ميسي يقرر الرحيل من كتالونيا.. وبرشلونة يثق في عدوله عن قراره

برشلونة|

كشفت تقارير صحفية أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أبلغ برشلونة الصيف الماضي بأنه لا يرغب في تجديد عقده في الوقت الحالي مع النادي الكتالوني والذي سينتهي في صيف 2018 وذلك على الأرجح بسبب وضعه الضريبي في إسبانيا.

وذكرت صحيفة (ماركا) الرياضية الاثنين أن “البرغوث” يفضل أولا إنهاء عقده الحالي مع برشلونة وبعدها سيفكر في الأمر، رغم أن النادي يثق في أنه سيعدل عن قراره، كما سبق وفعل بالعودة للعب الدولي مع منتخب بلاده بعد إعلانه الاعتزال عقب خسارة بطولة كوبا أمريكا الأخيرة.

وأضافت الصحيفة أن ميسي تناقش بشأن الأمر مع والده وشخص آخر مقرب، أثناء قضائه عطلة الصيف في تموز الماضي، واتفقوا على إبلاغ النادي بهذا القرار، الذي يعود في الأساس للمشكلات الضريبية مع السلطات واتهام اللاعب بالتهرب المالي.

وأوضحت أن رئيس النادي، خوسيه ماريا بارتوميو، طالب اللاعب بالتروي والتفكير مجددا في الأمر.

وكان ميسي (29 عاما)، أفضل لاعب في العالم خمس مرات من قبل، قد جدد عقده مع البرسا للمرة السابعة في آيار 2014 بشرط جزائي يصل إلى 250 مليون يورو.

وتوج “البرغوث” بكل الألقاب مع برشلونة أبرزها لقب الليجا ثماني مرات ودوري الأبطال الأوروبي أربع مرات وكأس العالم للأندية ثلاث مرات.

مدرب الأرجنتين يضحي بهيغواين أمام كولومبيا في تصفيات مونديال روسيا

بوينس أيرس|

أبدى المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني إدجاردو باوزا ثقته الكاملة في تأهل التانجو لمونديال روسيا 2018، مؤكدًا أنه لم يشك لحظة في ذلك.

وأشارت تقارير صحفية إلى أن باوزا سوف يقوم ببعض التغييرات على تشكيلته في المباراة المقبلة أمام كولومبيا والتي ستكون أهم مباراة للتانجو في التصفيات بعد الخسارة الأخيرة أمام البرازيل.

وقالت صحيفة “ماركا” الإسبانية إن باوزا سوف يضحي بمهاجم المنتخب جونزالو هيجواين أمام كولومبيا لتكون التشكيلة على الأرجح كالتالي: روميرو، ميركادو، أوتامندي، فونيس موري، إيمانويل ماس، لوكاس بيليا، ماسكيرانو، بانيجا، دي ماريا، ميسي، لوكاس براتو.

وقال باوزا في مؤتمر صحفي في الأرجنتين :”لقد خسرنا نقاط مهمة أمام البرازيل، لذا فإنه من الطبيعي أن الانتقادات سوف تظهر، أنا على ثقة تامة بأن اللاعبين يعرفون ما عليهم فعله”.

وأضاف باوزا: “لدينا بعض النقاط المفقودة ولكننا نعتمد على أنفسنا في الوصول إلى الهدف، سوف نلعب أمام منتخب كولومبيا القوي والذي يملك لاعبين رائعين، نحن نعمل على تحليل المنتخب لنقدم مباراة جيدة ونفوز”.

واختتم: “نطالب بالدعم الجماهيري في هذه المباراة، نأمل في أن يشعر الجميع بقيمة هذا القميص، نحن بحاجة إليهم”.

البرتغال تقسو على لاتفيا برباعية في تصفيات مونديال روسيا

لشبونة|

اكتسح منتخب البرتغال ضيفه لاتفيا بنتيجة 4-1 الأحد 13 تشرين الثاني، في إطار الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية بالتصفيات المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وافتتح النجم كريستيانو رونالدو التسجيل للبرتغال في(د.28 من ركلة جزاء)، قبل أن يتعادل آرثر زيوزينس للاتفيا في(د.67).

وانتفض المنتخب البرتغالي في ثلث الساعة الأخير، ليسجل ثلاثة أهداف عن طريق ويليام كارفالو ورونالدو وبرونو ألفيس في الدقائق( 70 و85 و90).

ورفع المنتخب البرتغالي رصيده إلى 9 نقاط في المركز الثاني بفارق 3 نقاط خلف سويسرا صاحبة الصدارة، فيما تجمد رصيد منتخب لاتفيا عند 3 نقاط في المركز الخامس.

التعادل يحسم لقاء الحرية وجبلة والجهاد يهزم الكسوة في الدوري السوري

دمشق|

خطف فريق الحرية الحلبي نقطة التعادل من نظيره جبلة في ضمن مباريات المرحلة الثالثة عشر، بالدوري التصنيفي السوري لكرة القدم.. ورغم الفرص العديدة للفريقين إلا أن المواجهة انتهت بالتعادل السلبي.

وفي المواجهة الثانية، حقق الجهاد فوزا مهما على الكسوة بنتيجة 2-1، بعد مباراة مثيرة للغاية، قدم فيها الجهاد أفضل عروضه، وحصد 3 نقاط قد تؤهله للدوري الممتاز في حال تعثر النواعير في الجولات المقبلة.

وكانت الجولة افتتحت أمس الجمعة بتعادل المجد مع حطين وفوز النواعير على مصفاة بانياس.

وفي نهاية الجولة 13، حافظ فريق جبلة على صدارة المجموعة برصيد 23 نقطة، ثم حطين ثانيا بـ21 نقطة والمجد الدمشقي والحرية الحلبي ثالثا ورابعا برصيد 18 نقطة، وفي المركز الخامس فريق النواعير برصيد 16 نقطة والجهاد والكسوة سادسا وسابعا  بـ12 نقطة، وثامنا مصفاة بانياس برصيد نقطتين.

برشلونة يتلقى صدمة بشأن صفقة البرازيلي كوتينيو لاعب ليفربول

برشلونة|

واصلت وسائل الإعلام الإنجليزية متابعة الكواليس الخاصة بالصفقة المحتملة، بشأن رغبة نادي برشلونة الإسباني في التعاقد مع النجم البرازيلي فيليب كوتينيو صانع ألعاب فريق ليفربول.

وفي هذا الصدد، قالت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية إن مسؤولي ليفربول في موقف قوي للغاية، لا يهددهم بفقدان كوتينيو بعد نهاية الموسم الجاري، علمًا بأن اللاعب البرازيلي يرتبط بعقد مع  “الريدز” يستمر حتى صيف 2020.

وذكرت أن النادي الإنجليزي لم يضع شرطًا جزائيًا في عقد كوتينيو يفتح له الباب أمام الرحيل بثمن معين، وهو ما اعتبرته الصحيفة عقبة كبيرة في طريق برشلونة للفوز بصفقة كوتينيو، حيث أنه سيكون مجبرًا على الالتزام بشروط ليفربول الذي يتمسك باستمرار اللاعب.

ويقدم فيليب كوتينيو مستويات مميزة هذا الموسم، حيث سجل 6 أهداف وصنع المزيد من الأهداف لزملائه في أول 12 جولة من الدوري الإنجليزي، لذا فإن يورجن كلوب المدير الفني للفريق لا ينوي التفريط في خدماته.

إلا أن هناك تقارير صحفية عديدة ألمحت إلى أن نادي برشلونة يسعى بكل جدية لضم كوتينيو من خلال الضغط على اللاعب عبر الثنائي لويس سواريز زميله السابق بصفوف ليفربول، وكذلك نيمار زميله بمنتخب البرازيل.