رياضة

رسميًا.. بايرن ميونخ بطلا للدوري الألماني للمرة الثالثة توالياً

ميونيخ|

حُسِم لقب البوندسليغا بصورة رسمية لبايرن ميونيخ، بعدما تلقى فولفسبورج هزيمة في الثواني الأخيرة من مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ على ملعب بوروسيا بارك في الجولة الثلاثين من منافسات الدوري الألماني لكرة القدم.

بايرن ميونخ بعد فوزه السبت على هيرتا برلين بهدفٍ نظيف أصبح فقط في حاجة إلى فوز أو تعادل غلادباخ مع فولفسبورغ، وهو ما حدث بالفعل، لتنتهي البوندسليجغا رسميًا لمصلحة كتيبة بيب غوارديولا.

واللقب هو الـ25 لبايرن ميونخ، والثاني له في حقبة مدربه الإسباني بيب غوارديولا، الذي تولى مسؤوليته الفريق في صيف 2013.

وسيخوض بايرن مباراة بنصف نهائي كأس ألمانيا الثلاثاء المقبل أمام بروسيا دورتموند، كما سيواجه برشلونة الإسباني في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وعمت السعادة أرجاء بايرن ميونخ الألماني حاليًا، بعد أن توج باللقب للمرة الثالثة على التوالي بعد تعثر فولفسبورج المنافس الشرفي على اللقب.

النجم العربي المغربي مهدي بن عطية نشر صورة أبطال ألمانيا من خلال حسابه على انستغرام وكتب: “سعيد بأن أكون بطلًا لألمانيا في أول مواسمي مع بايرن ميونيخ، هذا اللقب سيساعدنا على نجاحات أخرى”.

بينما تحدث كارل هاينز رومينيجه الرئيس التنفيذي للبايرن قائلًا: “الدفاع عن اللقب شيء عظيم، لا استطيع سوى تقديم الشكر والمجاملة الكبيرة للاعبين وللمدرب، لقد كُنّا رائعين في العام التالي لكأس العالم الذي تواجد فيه لاعبينا”.

فيما اكتفى المدير الرياضي ماتياس زامر بالتصريح قائلًا: “بالتأكيد نحن سعداء بتحقيقنا اللقب، اليوم سوف نحتفل بهذا الأمر، وغدًا سنبدأ التركيز والاستعداد لمباراة دورتموند في الكأس”.

أما القائد فيليب لام، فعقب بقوله: “في وقت مناسب سوف نقف على شرفة في منتصف المدينة ونحتفل باللقب، الآن علينا التركيز في المباريات الصعبة التي تنتظرنا”.

ديتر هيكينج، المدير الفني لفولفسبورغ هنأ بايرن ميونخ باللقب وقال: “بايرن ميونخ من أكبر وأفضل الفرق على مستوى العالم”.

أخيرًا، فنشر الكثير من اللاعبين البافاريين تغريدات تُعرب عن سعادتهم باللقب، وعلى رأسهم تياجو ألكنتارا وخافي مارتينيز ورافينيا.

تشيشاريتو “المتوهج” يقود الريال لعبور فخ سيلتا فيغو وتقليص الفارق مع برشلونة

مدريد|

حقق فريق ريال مدريد، فوزاً صعباً على حساب مضيفه سيلتا فيغو بأربعة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي أقيمت الأحد على ملعب “بالايدوس” في الجولة الثالثة والثلاثين للدوري الإسباني لكرة القدم “الليغا”.

ريال مدريد رفع رصيده إلى 79 نقطة ليحافظ على فارق النقطتين بينه وبين برشلونة صاحب الصدارة بينما تجمد رصيد سيلتافيجو عند 42 نقطة محتلاً المركز التاسع.

المباراة كانت قمة في الإثارة بدأ التسجيل فيها سيلتا فيجو عن طريق نوليتو في الدقيقة 9 ثم تعادل توني كروس في الدقيقة 16 ، وواصل تشيشاريتو تألقه مع ريال مدريد وسجل هدف التقدم للملكي في الدقيقة 24 ثم تعادل سنتياجو مينا في الدقيقة 28 قبل أن يتقدم جيمس رودريجيز في الدقيقة 43 ويعزز تشيشاريتو فوز الريال بهدف رابع في الدقيقة 69.

أنشيلوتي بدأ اللقاء بتشكيلة يغيب عنها الثنائي جاريث بيل وكريم بنزيما للإصابة ، واعتمد ريال مدريد على المهاجم المكسيكي المتألق خافيير هيرنانديز “تشيشاريتو” بجوار الهداف البرتغالي كريستيانو رونالدو وخلفهما الثلاثي آياراميندي وإيسكو وجيمس رودريجيز مع وجود توني كروس وفي الدفاع مارسيلو وفاران وراموس وكارفخال مع الحارس كاسياس.

ولجأ المدرب إدواردو بيريزو المدير الفني لفريق سيلتا فيجو للمهاجم الوحيد لاريفي ومن خلفه الموهوب السريع نوليتو واوريلانا وسانتياجو مينا مع ثنائي الوسط أصحاب المجهود الوفير كرون ديل وأوجستو فيرنانديز مع الرباعي الدفاعي كابرال وهوجو مالو وجوني وفونتاس والحارس سيرخيو ألفاريز.

أصحاب الأرض سيلتا فيجو بدأوا اللقاء بحماس وطوفان هجومي تجاه مرمى كاسياس بدأ بفرصة أبعدها دفاع الريال ثم هدف عن طريق نوليتو في الدقيقة التاسعة بعد أن تلاعب بمدافعي الفريق الملكي من جبهة الظهير كارفخال وعبر بغرابة واخترق بسهولة ليسدد في مرمى كاسياس الذي اكتفى بدور المتفرج وأعلن التقدم لأصحاب الأرض.

الإثارة كانت عنوان الشوط الأول ، فلم ينتظر لاعبو ريال مدريد طويلاً للرد على هدف التقدم لسيلتا فيجو وسجلوا التعادل عن طريق الألماني الدولي توني كروس في الدقيقة 16 بعد أن سدد الكرة المرتدة من دفاعات أصحاب الدار من هجمة سريعة للريال وأودعها لاعب الوسط ببراعة يحسد عليها.

اشتعلت إثارة اللقاء فهحمات ريال مدريد لم تهدأ بعد هدف التعادل بينما حاول لاريفي خطف هدف التقدم من جديد لأصحاب الأرض لولا يقظة راموس قبل أن يعلن المكسيكي تشيشاريتو التقدم للريال في الدقيقة 24 بعد انطلاقة سريعة من الجبهة اليمنى اخترق بها دفاعات سيلتافيجو وسدد في مرمى ألفاريز.

رد سيلتا فيجو بسرعة وعاد لأجواء اللقاء بهدف التعادل في الدقيقة 28 عن طريق سنتياجو مينا لورينزو الذي نفذ هجمة مرتدة من انطلاقة سريعة وسط دفاعات الريال ليودع الكرة من تحت أيدي كاسياس الذي تعاطف معه القائم قبل أن ترتد الكرة للاعب سيلتا فيجو ويودعها المرمى ويسجل هدف التعادل لفريقه.

وكاد رونالدو أن يسجل الهدف الثالث للريال لولا سوء الحظ قبل أن يحرز الكولومبي جيمس رودريجيز هدف التقدم للفريق الملكي في الدقيقة 43 بتسديدة اصطدمت بأقدام مدافعي سيلتا فيجو وتهز الشباك لينتهي أحد أجمل الأشواط في الليجا بنتيجة 3-2 للريال.

الشوط الثاني بدأ بمحاولة من اوريلانا أبعدها كاسياس ودفاع الريال ، وحصل يوني واوريلانا على البطاقة الصفراء.. وطالب الأخير بالحصول على ضربة جزاء بعد صراع مع توني كروس ولكن الحكم رفض احتسابها ، وحاول رونالدو مجدداً مع تشيشاريتو قبل أن يسجل الأخير الهدف الرابع في الدقيقة 69 بعد أن استلم تمريرة رائعة من راموس أودعها مرمى ألفاريز ببراعة.

أشرك مدرب سليتا فيجو لاعبه ثيو بوندونجا على حساب اوريلانا لتنشيط الهجوم في الدقيقة 70 ثم دفع باللاعب كارليس بدلاً من لاريفي بينما لجأ ريال مدريد للدفاع وأشرك البرتغالي بيبي على حساب مهاجمه المتألق تشيشاريتو.

وانحصر الأداء في وسط الملعب خلال الربع ساعة الأخير مع محاولات أنشيلوتي لغلق المساحات في دفاع ريال مدريد ، وألقى سيلتا فيجو بالورقة الأخيرة بنزول بابلو هيرنانديز بدلاً من سنتياجو مينا في الدقيقة 75 بينما أشرك أنشيلوتي المهاجم خيسي على حساب إيسكو.

حصل راموس مدافع الريال على البطاقة الصفراء ثم أجرى أنشيلوتي آخر تغييراته بنزول أرابيلوا على حساب جيمس رودريجيز في الدقيقة 85 ، وحاصر لاعبو سيلتافيجو دفاعات الريال وحصل كرون ديل لاعب أصحاب الأرض على إنذار وأيضاً كارفخال لينتهي اللقاء بفوز الريال.

جريزمان يُطيح ببنزيمة ويدخل سجلات أتلتيكو مدريد التاريخية

مدريد|

قاد النجم الفرنسي الشاب ومهاجم نادي أتلتيكو مدريد، بطل الدوري الاسباني لكرة القدم، أنتونيو جيرزمان، فريقه العاصمي لتحقيق فوزٍ هامٍ على حساب ضيفه إلتشي السبت، ضمن مباريات الجولة 33 من الليغا، بثلاثية نظيفة.

وسجل أنونتيو جريزمان هدفي الإفتتاح والختام لفريقه في المباراة تاركاً الهدف الثاني للفريق من نصيب زميله راؤول جارسيا .

ورفع الدولي الفرنسي بثنائيته في هذه الجولة رصيده من الأهداف هذا الموسم من الليغا حتى اللحظة إلى 22 هدف كثالث هدافي الليجا بعد كلٍ من رونالدو وميسي.

وتجاوز الفرنسي بهذا الرقم أفضل سجل للاعب فرنسي في موسم واحد من الليغا والذي كان مُسجلاً باسم الفرنسي كريم بنزيمة مهاجم ريال مدريد بـ 21 هدف في موسم 2011-12.

وبعيداً عن هذا الرقم ، جريزمان حطَّم رقماً قياسياً آخر وهو تسجيل اسمه بأحرف عريضة في تاريخ أتلتيكو مدريد لكونه ثاني لاعب في تاريخ النادي يتمكن من تسجيل ثنائية لثلاث جولات على التوالي الأمر الذي لم يسبق سوى لفرناندو توريس أن فعله مع أتلتيكو مدريد في موسم 2003-04 حيث سجل ثنائيات في الجولات الثامنة، التاسعة، العاشرة.

وقد سجل جريزمان ثنائية في شباك ملغا في الجولة 31 ألحقها بثنائية أخرى في شباك ديبورتيفو لاكرونيا مع الجولة الماضية قبل أن يُسجل ثنائية جديدة هذه الجولة في شباك إلتشي.

إنترميلان يعزز فرصه بالدوري الأوروبي من بوابة روما وميلان يسقط أمام أودينيزي

روما|

قطع إنتر ميلان خطوة جديدة في التأهل للدوري الأوروبي الموسم القادم، بعد هزيمته على ملعب جوسيبي مياتزا ضيفه روما 2-1 في الجولة الـ 32 للدوري الإيطالي.

وسجل إنترناسيونال أولا في الدقيقة الـ15 من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء للبرازيلي هيرنانيز، وأدرك روما التعادل في الدقيقة الـ63 عن طريق راديا ناينغولان وبطريقة مشابهة لهدف المباراة الأول.. وجاء هدف الفوز للإنتر قبل دقيقتين فقط على النهاية بتوقيع ماورو إيكاري.

وبنتيجة المباراة رفع الإنتر رصيده إلى 45 نقطة في المركز السابع مؤقتا، بينما تجمد رصيد روما عند 58 نقطة في المركز الثالث، بفارق الأهداف فقط عن لاتسيو الوصيف، الذي يواجه الأحد 26 إبريل/نيسان ضيفه كييفو فيرونا.

وفي مباراة ثانية أحرز غيامبييرو بينزي وإيمانويل بادو هدفين في الشوط الثاني، ليفوز أودينيزي 2-1 على ميلان. ووجهت هذه النتيجة لطمة جديدة لآمال فريق المدرب فيليبو إنزاغي في اللعب بالدوري الأوروبي الموسم المقبل.

ويحتل ميلانو المركز التاسع برصيد 43 نقطة قبل 6 جولات على النهاية، بفارق 6 نقاط وراء فيورنتينا صاحب المركز السادس.

وسيطر أودينيزي منذ البداية واختبر المهاجم أنطونيو دي ناتالي رد فعل الحارس دييغو لوبيز بعد مرور 42 ثانية، لكن مع ذلك انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وبعد 13 دقيقة من بداية الشوط الثاني سيطر بينزي على كرة دي ناتالي من ركلة ركنية وأطلق تسديدة منخفضة لا تصد في شباك لوبيز.

وواصل أودينيزي الضغط وتوج تفوقه بعد 16 دقيقة أخرى، عندما وضع بادو الكرة في الشباك من مسافة قريبة عقب تمريرة عرضية من غيلهيرمي.

وسجل غيامباولو باتسيني هدفه الـ99 في الدوري قبل دقيقتين على النهاية لكنه لم يكن كافيا ليتفادى ميلان خسارته التاسعة في الدوري هذا الموسم.. ويحتل أودينيزي المركز الـ12 برصيد 38 نقطة من 32 مباراة.

نيمار وميسي يقودان برشلونة للفوز في ديربي كتالونيا أمام إسبانيول

برشلونة|

حقق نادي برشلونة الإسباني، فوزا مستحقا أمام إسبانيول السبت بنتيجة 2-0، على ملعب كورنيلا البرات، ضمن منافسات الجولة الـ 33 من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم.

وأحرز أهداف برشلونة نيمار وليونيل ميسي في الدقائق 17 و25 على الترتيب، ليرتفع رصيد برشلونة إلى 81 نقطة بالمركز الأول، بينما يتجمد رصيد إسبانيول عند 42 نقطة بالمركز العاشر.

وبدأت محاولات نادي برشلونة منذ الدقيقة الثانية من أحداث الشوط الأول، بعدما وصلت الكرة للبرازيلي نيمار داخل منطقة الجزاء، ليسددها مباشرة بالمرمى ولكن يتصدى لها الحارس فرانسيسكو كيكو كاسيا.

وطوال العشر دقائق الأولى، دانت السيطرة للضيوف “برشلونة” في ظل تراجع دفاعي من إسبانيول، وقد شهدت الدقيقة العاشرة فرصة هدف محقق بأقدام نيمار، بعدما استغل خطأ دفاعي ليتلقى تمريرة خلف خط الدفاع، ليحاول وضعها من فوق الحارس، ولكنها تعلوا العارضة بكثير.

وتُترجم سيطرة برشلونة لهدف في الدقيقة 17، عن طريق البرازيلي نيمار، بعد جملة فنية بديعة، بينه وبين الثلاثي جوردي ألبا، وليونيل ميسي وسواريز، ليحرز الهدف الأول المستحق لفريقه.

ليونيل ميسي يحرز الهدف الثاني في الدقيقة 25، بعدما وصلت إليه تمريرة سحرية من الجانب الأيمن بأقدام لويس سواريز، ليضع الكرة من تحت أيدي الحارس كاسيا، وسط اعتراضات لاعبي إسبانيول.

استحواذ للضيوف وصل إلى نسبة 70% مقابل 30% لصالح أصحاب الأرض “إسبانيول” حتى صافرة حكم اللقاء بانتهاء الشوط الأول بتقدم برشلونة بهدفين نظيفين.

رفع نادي إسبانيول من وتيرة اللعب طوال العشر دقائق الأولى من الشوط الثاني، ولكنها لم تكن ذا فاعلية كبرى على مرمى برشلونة.

جوردي ألبا حصل على البطاقة الحمراء في الدقيقة 55، بعدما قام بتوجيه بعض الكلمات تجاه حكم اللقاء، عقب احتسابه ضربة مرمى بدلاً من احتساب ركلة ركنية.

وأهدر نيمار فرصة إحراز الهدف الثالث في الدقيقة 62، بعدما ممر له سواريز الكرة داخل منطقة الجزاء، ليواجه المرمى وهو خالي من حارسه، ولكنه يسددها أعلى العارضة بكثير.

لم يستغل لاعبو إسبانيول حالة النقص العددي في صفوف برشلونة، بل سيطر الضيوف على المباراة دون أي ردة فعل حقيقة من جانب أصحاب الأرض حتى الدقائق الأخيرة من المباراة.

بعد ذلك، تمر الدقائق سريعاً ليطلق انطونيو لاهوز صافرته بانتهاء الشوط الثاني والمباراة بفوز برشلونة بنتيجة 2-0.

مواجهة نارية بين برشلونة وبايرن ميونيخ في نصف نهائي دوري الأبطال

برشلونة|

أسفرت قرعة الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا عن مواجهة نارية بين برشلونة وبايرن ميونيخ .. بينما سيتواجه في اللقاء الثاني كلا من  حامل اللقب ريال مدريد ويوفنتوس وذلك في القرعة التي أجريت بمدينة نيون السويسرية.

ويلعب برشلونة مباراة الذهاب على أرضه في حين يلعب ريال مدريد مباراة الإياب على أرضه  وستقام مباراة الذهاب يومي 5 و 6 من شهر مايو – ايار القادم بينما سيكون موعد مباراة الاياب بتاريخ 12 و 13 من نفس الشهر.

ومن المقرر أن تقام المباراة النهائية من البطولة يوم 6 حزيران المقبل على الملعب الأولمبي ببرلين في ألمانيا.. وقد أسفرت القرعة عن أن الفريق الفائز من المباراة الثانية سيكون مستضيف النهائي.

وكانت فرق برشلونة وريال مدريد الإسبانيان وبايرن ميونيخ الألماني ويوفنتوس الإيطالي قد تأهلت لنصف نهائي البطولة .

وتأهل برشلونة الأسباني حامل اللقب إثر فوزه على باريس سان جيرمان ذهابا 3-1 وإيابا 2-0  .. بينما تأهل البايرن بعدما إستطاع التعويض في لقاء العودة بسحق بورتو 6-1 بعدما خسر الذهاب 3-1.

وفي المقابل فقد تأهل يوفنتوس على حساب موناكو بالفوز 1-0 في الذهاب والتعادل بدون أهداف في الإياب وصعد رالي مدريد بصعوبة بعد مواجهتين عنيفتين أمام أتلتيكو مدريد وتعادل في الذهاب بدون أهداف وفاز بهدف نظيف في الإياب.

نابولي وفيورنتينا يصعدان إلى المربع الذهبي لبطولة الدوري الأوروبي

روما|

قاد المدرب فينشينزو مونتيلا فريقه فيورنتينا الايطالي، لعبور ضيفه دينامو كييف الاوكراني في اياب دور الثمانية لبطولة الدوري الاوروبي بالفوز بهدفين دون مقابل الخميس، سجلهما الالماني جوميز والتشيلي فارغاس ليتأهل الفريق البنفسجي للمربع الذهبي للبطولة للمرة الأولى منذ عام 2008، حينما كانت البطولة تحمل المُسمى القديم كأس الاتحاد الاوروبي.

وفي مباراة ثانية صعد فريق نابولي الإيطالي، إلى الدور قبل النهائي رغم تعادله 2/2 مع ضيفه فولفسبورغ الألماني في إياب دور الثمانية للمسابقة.تنزيل (5)

وكانت مباراة الذهاب التي جرت الخميس الماضي، قد انتهت بفوز نابولي 4/ 1 ليقتنص الفريق الإيطالي بطاقة التأهل إلى الدور قبل النهائي.

وفشل الفريقان في هز الشباك خلال الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي، قبل أن يبادر خوزيه كاييخون بالتسجيل لمصلحة نابولي في الدقيقة 49، ثم أضاف درايس ميرتينز الهدف الثاني للفريق الإيطالي في الدقيقة 65.

وبينما تهيأت الجماهير الإيطالية لمشاهدة المزيد من الأهداف لنابولي، قلص تيم كلوز الفارق بعدما سجل الهدف الأول لفولفسبورغ في الدقيقة 71، فيما تكفل إيفان بيريسيتش بتسجيل الهدف الثاني للضيوف بعدها بدقيقتين.

ديربي مثير بين اسبانيول وبرشلونة وسيلتا فيغو يتربص بريال مدريد

برشلونة|

يعود الصراع على لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، في الجولة 33 من البطولة وسط معنويات مرتفعة للمتصدر برشلونة، ووصيفه ريال مدريد، بعد تأهلهما للمربع الذهبي ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وتأهل البرسا بسهولة لنصف نهائي التشامبيونز بفوزين سهلين على باريس سان جيرمان الفرنسي (3-1 في باريس و2-0 في إسبانيا)، ليحلم بالثلاثية هذا الموسم، بتصدره لليغا ووصوله لنهائي كأس الملك امام أتلتيك بيلباو.

أما الريال فحقق انتصارا شاقا في الوقت القاتل على غريمه أتلتيكو في الدربي 1-0 في إياب ربع النهائي، بعد تعادلهما السلبي ذهابا بمعقل الروخيبلانكوس.

وقبل ست جولات على ختام الليغا يتفوق برشلونة في الصدارة بفارق نقطتين عن الريال، لكن الفريق المدريدي تنتظره مواجهات أكثر صعوبة، فيما نجا الكتالوني من فخ فالنسيا في الجولة الماضية.

ويخوض برشلونة اختبارا مهما في دربي كتالونيا على ملعب غريمه إسبانيول، وفوزه بها يعني اقترابه أكثرمن حسم اللقب.

ولم يخسر برشلونة في آخر 13 مباراة، وتعادل مرة وحيدة مقابل 12 فوزا، كما أصبح لويس إنريكي أفضل مدرب في تاريخ النادي على صعيد النتائج في أول 50 مباراة، بعدما حقق 42 فوزا.

ويعيش إسبانيول فترة جيدة مؤخرا، إذ يحتل المركز العاشر ولم يخسر في آخر ست جولات، كما لم يتعرض للهزيمة بملعبه منذ الجولة 22 امام فالنسيا.

على الجانب الآخر ينصب سلتا فيغو على ملعبه الصعب فخا لريال مدريد، وسط ترقب من جانب البلاوغرانا الذي يحلم بأن يفقد غريمه النقاط.

وتعد المباراة فرصة جديدة للمهاجم المكسيكي خافيير هرنانديز “تشيتشاريتو” لمواصلة تألقه بعد تسجيل هدف الدربي الذي أهل الميرينجي لنصف نهائي التشامبيونز، مستغلا إصابة الفرنسي كريم بنزيمة، كما يتواصل غياب النجمين الويلزي جاريث بيل والكرواتي لوكا مودريتش.

وفي الصراع على المركزين الثالث والرابع المؤهلين لدوري الأبطال، يستضيف حامل اللقب أتلتيكو مدريد فريق إلتشي، على أمل تعويض إخفاقه الأوروبي.

ويملك الأتلتي 69 نقطة، بعيدا عن صراعات القمة بين برشلونة (78) وريال مدريد (76) وفرصه ضعيفة في الاحتفاظ باللقب.

ويواصل فالنسيا الرابع (65) المطاردة، حيث يستقبل غرناطة في مواجهة تبدو سهلة، ويلاحقه إشبيلية الخامس (63) الذي يستضيف رايو فايكانو.

نادال يودع بطولة برشلونة من ثمن النهائي على يد فونيني

برشلونة|

ودع النجم الإسباني رافائيل نادال، المصنف الرابع عالميا بين محترفي التنس بطولة برشلونة ذات الـ500 نقطة من الدور ثمن النهائي الخميس، بخسارته امام الإيطالي فابيو فونيني.

وخسر نادال، الذي توج بالبطولة ثمان مرات، امام اللاعب المصنف 31 عالميا بنتيجة 6-4 و7-6 (6) بعد مباراة استمرت ساعتين ودقيقة.. وكرر فونيني فوزه على نادال بعدما أطاح به من نصف نهائي بطولة ريو دي جانيرو في شباط الماضي.

وسيلتقي فونيني بذلك في ربع النهائي مع الإسباني الآخر بابلو أندوخار الذي هزم مواطنه فليسيانو لوبيز.

هنري يهاجم المكسيكي تشيتشاريتو بعد هدفه القاتل في اتلتيكو مدريد

باريس|

انتقد الأسطورة الفرنسي تييري هنري، طريقة احتفال المكسيكي خافيير هرنانديز تشيتشاريتو مهاجم ريال مدريد الإسباني بهدفه القاتل في مرمى أتلتيكو مدريد، الذي قاد الفريق الملكي للتأهل إلى الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وقال هنري عبر شبكة (سكاي سبورتس) الإنجليزية: “تشيتشاريتو بالغ في فرحته، لدرجة جعلني أشعر أنه سجل هدف الفوز بكأس العالم، وفاته شيء مهم للغاية، بأن يوجه الشكر إلى كريستيانو رونالدو الذي له الفضل الكبير في إحراز هذا الهدف”.

وأضاف النجم الفرنسي: “أقدر فرحة تشيتشاريتو بالهدف، لأنه لا يشارك باستمرار مع ريال مدريد، ولا يضمن المشاركة في المباريات المقبلة، وأعتقد أن مخرج المباراة كان ذكياً للغاية، لأنه سلط الكاميرات على كريستيانو رونالدو الذي فضل تمرير الكرة إلى خافيير هرنانديز، لأن الأخير في موقع يضمن له التسجيل بسهولة”.

وأشار نجم آرسنال وبرشلونة السابق إلى أن خافيير هرنانديز أضاع فرصتين، بينما تعلم رونالدو من الفرصة التي أضاعها في الشوط الأول عندما فضل التسديد، ولكنه في المرة الثانية قرر أن يضمن الفوز لفريقه بتمرير الكرة إلى هرنانديز الخالي من الرقابة.