محليات

بعد أن وصلت نسبة التسرب إلى 35% التربية واليونيسيف تتابع بالمنهاج (ب) تحت شعار ” عامين بعام .. والتعليم تمام”

الخرساني : 18000 طالب التحقوا بهذا المنهاج في 343 مدرسة ونسعى ليصل العدد إلى 50 ألف طالباً

أخبار سورية والعالم – هالة إبراهيم|

كشف تقرير صادر عن منظمة اليونيسيف أن عدد الاطفال الذين اجبروا على النزوح من منازلهم بعد ستة سنوات من النزاع في سورية بحوالي 3 ملايين طفلاً ، وحوالي 1,75 مليون منهم حالياً لايرتادون المدرسة بشكل منتظم إما بسبب النزوح أو العنف وانعدام الأمان ، أو لأن مدارسهم تضررت أو تهدمت أو تحولت إلى ملاجئ للعائلات النازحة ، وبناءً على ذلك قامت المنظمة بالتعاون مع وزارة التربية السورية بإطلاق المنهاج ( ب ) في أذار 2016 .

وللتعريف بهذا البرنامج وتحت شعار ( عامين بعام .. والتعليم تمام)  أقامت منظمة اليونيسيف ووزارة التربية اليوم مؤتمراً صحفياً في فندق الشام بدمشق :

وبين الخرساني أن نسبة التسرب ارتفعت خلال الأزمة إلى حوالي 35 % ، وهذا المنهاج يسعدهم على العودة إلى المدرسة وهو يركز على أربع مواد هي الرياضيات والعلوم واللغة العربية والانكليزية ، حيث تم تدريب حوالي 5350 معلم ومعلمة في سورية على تدريس المنهاج الجديد واساليب التعلم النشط والتعليم التفاعلي وغيرها ، بالإضافة إلى الدعم النفسي ، وكذلك تم مشاركة هؤلاء الأطفال بمنظمة الأغذية العالمية حيث توزع عليهم وجبات غذائية وحليب وحقائب مدرسة وبونات بقيمة 15000 ليرة بشكل شهري لأهاليهم لشراء مواد غذائية .

واشار الخرساني ان معدل تسجيل الطلاب في هذا البرنامج يصل إلى 150 طالب يومياً وسجل منذ انطلاقته في النصف الثاني من العام الماضي حوالي 18000 طالب ونسعى لأن يصل العدد غلى 50 ألف طالب في نهاية العام القادم .

وقال مدير قسم التعليم في اليونيسيف بارتولومبيوس تروليك : إن المنظمة تعمل بالتعاون مع وزارة التربية السورية للتأكد من ان جميع الاطفال الذين كانوا خارج المدرسة وخاصة في شرق حلب عادو إلى المدرسة ، وإعادة تأهيل المدارس التي تضررت ، منوهاً أن المنهاج ب طريقة فعالة لتسريع عودتهم إليها وقد أعطى نتائج إيجابية في عدة دول ، وقد تم تدريب المعلمين من خلال برنامج اعدته المنظمة .

وأكد تروليك أن برامج التعليم المدعومة من اليونيسيف ساعدت على زيادة نسبة التسجيل بالمدارس بشكل عام من  3,24 مليون طفل ( 60% من عدد الاطفال في سن الدراسة ) إلى 3,66 مليون طفل بنسبة 66% بين عامي 2014 – 2015 و 2015 – 2016 ، كذلك ادت هذه الجهود إلى تناقص عدد الاطفال المتسربين من 2و1 مليون طفل في 2014 – 2015 إلى 1,75 مليون طفل في 2016 ، ووصلت حملة العودة إلى التعليم في العام الماضي لاكثر من 3 مليون طفل بالحقائب والكتب المدرسية والقرطاسية ، وقامت المنظمة بالتعاون مع الشركاء بإعادة تأهيل 401 مدرسة تستقبل حوالي 189 ألف طالباً وقدمت 324 غرفة مسبقة الصنع للمدارس المزدحمة مما وفر مساحة تعليمية لأكثر من 25 ألف طالباً .

وقدمت مديرة التخطيط في وزارة التربية الدكتورة هدى شيخ الشباب عرضاً مفصلاً عن الخطوات التي تم اتباعها والمراحل التي مر بها هذا المنهاج منذ انطلاقته العام الماضي والذي بدا بمستويين ووصل الآن إلى أربع مستويات يشمل الأعمار من 8 إلى 15 سنة أي الذين يتاخرون عن الالتحاق بالمدارس حيث يقبل هؤلاء في شعب خاصة ملحقة بمدارس التعليم الاساسي وفق سويتم التعليمية ، ويتألف المنهاج من 28 كتاب، حيث بدأ تطبيقه على 124 مدرسة في العام الماضي ووصل إلى 343 مدرسة هذا العام ، مشيرة إلى ضرورة مراجعة مديريات التربية أو المجمعات التربية في المحافظات للالتحاق بهذا المنهاج بحيث يصطحب الطالب أوراق ثبوتية تثبت هويته .

ووضعت وزارة التربية ثلاثة أرقام ساخنة للرد على الاستفسارات حول هذا المنهاج هي :

0114440464 – 0113310696 – 0113320295

برعاية السيدة أسماء الأسد.. انطلاق التصفيات النهائية للأولمبياد العلمي السوري

دمشق|

برعاية السيدة أسماء الأسد انطلقت صباح اليوم بدمشق التصفيات النهائية لمنافسات الأولمبياد العلمي السوري لتحديد الأوائل على مستوى سورية للموسم العلمي 2016-2017 بعنوان “لكل مبدع نصيب ولكل متألق مكانه على منصات التتويج”.

وتتضمن الاختبارات جولتين صباحية ومسائية مدة كل واحدة منها 3 ساعات ويبلغ العدد الاجمالي للمشاركين فيها 417 شابا وشابة بينهم 327 طالبا وطالبة من الصف الأول الثانوي ممن تأهلوا عن تصفيات المحافظات العام الجاري إضافة إلى الأوائل في الأولمبياد العلمي السوري في الموسمين الماضيين من طلاب الصفين الثاني والثالث الثانوي.

وستعلن أسماء الفائزين بالمراكز الأولى يوم غد الاثنين خلال حفل مركزي في دار الأسد للثقافة والفنون “الاوبرا” وسيتم تتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في كل مادة علمية علما أن العشرة الأوائل في كل مادة علمية يأخذون طريقهم إلى الفرق الوطنية لتبدأ بعدها مرحلة جديدة في تأهيلهم وتدريبهم لتمثيل سورية في الأولمبيادات العالمية.

بعد توقف لنحو 3 سنوات.. عودة صحيفة العروبة بحمص للصدور ورقيا

حمص|

عاودت صحيفة العروبة بحمص اليوم الصدور ورقيا بعد توقف استمر لنحو 3 سنوات اكتفت خلالها الصحيفة بنسخة إلكترونية.

وتاتي الصحيفة بحلة جديدة حيث تظهر الصفحتان الأولى والاخيرة منها ملونتين علما ان العروبة صحيفة محلية يومية تعبر عن نبض الشارع وهي صلة الوصل بين الجهات العامة والمواطنين لايصال صوتهم والعمل على حل متطلباتهم وتضم حاليا 32 محررا وتصدر في 8 صفحات.

وصدرت العروبة كمجلة نصف شهرية عام 1954 لكنها توقفت بعد فترة قصيرة وفي عام 1955 عاودت الصدور أسبوعيا بعد أن تحولت إلى صحيفة سياسية وفي عام 1958 توقفت عن الصدور ثم في عام 1963 جرى اعادة إصدارها كصحيفة محلية سياسية يومية ثم تحولت ملكيتها إلى مؤسسة الوحدة للطباعة والنشر حيث تصدر عنها حتى يومنا هذا.

وزارة الخارجية تعلن أسماء الناجحين بمسابقة تعيين عدد من الدبلوماسيين

دمشق|

أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين اليوم أسماء الناجحين في المسابقة المعلن عنها بالقرار رقم 44 تاريخ 4-1-2016 لتعيين عدد من العاملين الدبلوماسيين بوظيفة رئيس ومعاون رئيس شعبة دبلوماسي.

ودعت الوزارة الناجحين إلى مراجعة إدارة الشؤون الإدارية والمالية في وزارة الخارجية والمغتربين لاستكمال الأوراق الثبوتية خلال مدة أقصاها شهر.

وزير الثقافة: نقل 90% من الآثار.. ونسبة السرقة لا تزيد في متحف الرقة عن 1%

دمشق|

أكد وزير الثقافة محمد الأحمد أن المديرية العامة للآثار والمتاحف استطاعت في ظل الظروف الاستثنائية التي مرت بها سورية إنقاذ الأغلبية المطلقة من المقتنيات المتحفية من السرقة.

وكشف الأحمد في مؤتمر صحفي عقده اليوم أنه تم نقل أكثر من 90 بالمئة من هذه المقتنيات إلى أماكن آمنة بالتعاون مع المجتمع المحلي مبينا أن “نسبة السرقة بما في ذلك المسروقات في متحف الرقة لم تتجاوز 1 بالمئة”.

وأشار الأحمد إلى أن المديرية قامت بتوثيق وتغليف وتصوير جميع القطع التي تم نقلها إلى دمشق والمناطق الآمنة وخاصة مقتنيات متحف دير الزور وحلب وتدمر وحماة وحمص ودرعا والقنيطرة والسويداء إضافة إلى متاحف اللاذقية وطرطوس.

وقال الأحمد خلال.. “ما جرى في تدمر يوم الجمعة الفائت هو مطلب صهيوني بامتياز ومحاولة صهيونية مدعومة من الغرب ومشايخ النفط لتدمير هويتنا وإرثنا وحضارتنا” مشيرا إلى أن تنظيم “داعش” الإرهابي هاجم أيضا المتحف العراقي لمحو ذاكرة بأكملها وكذلك تعرض المتحف الوطني المصري للخطر في خطوات واضحة الهدف والمؤدى.

وأضاف الأحمد “إن الأوابد في تدمر تراث لا تملكه سورية وحدها بل يشاركها العالم بامتلاكه ومن هنا يأتي دور العالم بتحمل مسؤولياته تجاه ما جرى من وحشية فظيعة لم يشهدها التاريخ”.

ودعا وزير الثقافة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه هذا الموقع الأثري الفريد الذي يعد من أهم مواقع التراث العالمي وإلى التحرك بقوة وبجبهة موحدة للوقوف مع سورية في معركتها للدفاع عن حضارة تدمر من الدمار على أيدي الإرهابيين معتبرا “أن أي تقاعس أو تخاذل في هذا الوقت العصيب يهدد مدينة تدمر وسيكون تهربا واضحا وأكيدا من الواجبات الإنسانية والأخلاقية باتجاه حماية التراث العالمي وصونه”.

وبين الأحمد أن استمرار وجود إرهابيي “داعش” في مدينة تدمر سيعرضها للمزيد من المخاطر ويدخلها في “كابوس مخيف” من تدمير الأوابد الأثرية المتبقية لأن هذا التنظيم أقدم في السابق على تدمير مجموعة من الأوابد بينها معبدا بل وبعل شمين وقوس النصر وعدد من المدافن البرجية وأيضا قتل عالم الآثار المعروف خالد الأسعد بطريقة وحشية.

وأكد الأحمد أن ممولي تنظيم “داعش” الإرهابي من مشايخ النفط ودول الغرب يعلمون أن هؤلاء الإرهابيين سيخرجون مذلولين من تدمر قريبا لذا يسعون بما بقي لهم من وقت للقيام بعمليات تخريبية مفجعة بحق الإنسانية كمحاولة للرد على انتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب.

وقال الأحمد.. “لم يرق لدول كثيرة في الغرب ولا لدول في الشرق أن يكون لسورية نهج مستقل وقيم وحضارة تدافع عنها لهذا قام هذا الحلف بينها فأرسلت كل حثالة الأرض من أجل تحطيم إرادة الشعب السوري وجره إلى أتون التبعية والارتهان لإرادة مستعمري القرن الحادي والعشرين وكان هدفهم تدمير كل ما له علاقة بحضارة سورية وما يدل عليها وعلى عراقتها فتطاولوا على أوابدها وتحفها بل ودمروا أيضا المدارس والمساجد والكنائس”.

وأضاف الأحمد.. “كنا دائما نحن السوريين على يقين بأن بلادنا ستتعافى وتخرج من هذه الحرب الطويلة الظالمة ولدينا جميعا عمل ضخم نوضح من خلاله أن سورية التي ظلت دائما مهدا للحضارات لا يمكن أن يحولها أحد إلى ساحة لتسويق أفكار إجرامية متخلفة” مبينا أن المؤسسات الثقافية في سورية وعلى رأسها المديرية العامة للآثار والمتاحف لديها عمل مهم لترسيخ وتأصيل الفكر الإنساني المتنور والمتحرر نحو عالم أرحب وأكثر إشراقا بالتوازي مع الانتصارات الباهرة التي يحققها الجيش العربي السوري الباسل والقوات الحليفة والرديفة في الحرب على الإرهاب.

وأوضح الأحمد أن المديرية العام للآثار والمتاحف في وزارة الثقافة لم تتوقف خلال الحرب الإرهابية على سورية عن تطوير أداوتها وأنشطتها بل ضاعفت مشاريعها الثقافية كما ونوعا.

وذكر الأحمد أن المديرية واظبت منذ عام 2012 على فتح علاقات استثنائية مع المنظمات الثقافية العالمية مثل اليونيسكو والاكموس وأكروم والانتربول والجمارك الدولية والجامعات والمعاهد العالمية والمتاحف للحصول على الدعم الدولي لمؤازرتها كما استطاعت إيصال رسالة التراث الثقافي السوري إلى المجتمع الدولي عبر المئات من أكبر المجلات والصحف والتلفزيونات العالمية.

وحول رفع دعاوي على جهات ومنظمات وشركات ضالعة في سرقة وتدمير الآثار السورية قال الأحمد.. “نحن بصدد مقاضاة هذه الأمور ولكن اليوم نحن معنيون أكثر بعملية الإنفاذ وهذه المسألة تأتي ولها وقتها وهي ليست بمنأى عن تفكير المديرية”.

العاملون بوزارة الشؤون الاجتماعية و العمل بلا وسائل نقل ولا تدفئة

دمشق –اخبار سورية والعالم |

تعتبر وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل هي ملاذ العاملين لتأمين حقوقهم سواء في القطاع العام او الخاص فكيف سينال المواطنون والعاملون حقوقهم إذا كان موظفي الوزارة بلا نقل وتدفئة باستثناء المدراء ورؤوساء الاقسام فقد سمح لهم بوضع وسائل التدفئة الكهربائية في مكاتبهم ناهيك عن انعدام النظافة حيث حضر فريق من شباب بصمة سورية للعمل تطوعيا يوم الخميس 19/1/2017 لتنظيف الادراج ويكمن تراكم الاوساخ في القبو 1- جانب الروضة والوزارة تعزوا نقص الخدمات من نظافة ونقل للضعف المادي

برعاية السيدة أسماء الأسد.. انطلاق التصفيات النهائية للأولمبياد العلمي السوري

دمشق|

برعاية السيدة أسماء الأسد تنطلق يوم غد بدمشق التصفيات النهائية لمنافسات الأولمبياد العلمي السوري لتحديد الأوائل على مستوى سورية للموسم العلمي 2016-2017 بعنوان “لكل مبدع نصيب ولكل متألق مكانه على منصات التتويج”.

وبين رئيس هيئة التميز والإبداع عماد العزب في تصريح لسانا اليوم.. أن الاختبارات ستتم على جولتين صباحية ومسائية مدة كل واحدة منها 3 ساعات.. مشيرا إلى أن العدد الإجمالي للمشاركين يبلغ 417 شابا وشابة بينهم 327 طالبا وطالبة من الصف الأول الثانوي ممن تأهلوا عن تصفيات المحافظات العام الجاري إضافة إلى الأوائل في الأولمبياد العلمي السوري في الموسمين الماضيين من طلاب الصفين الثاني والثالث الثانوي.

ولفت العزب إلى أن أسئلة الاختبارات وضعت من قبل اللجان العلمية المركزية في الأولمبياد العلمي السوري وهي تضم نخبة من أهم الكفاءات التدريسية والبحثية في التعليم العالي مشيرا إلى أنه يتم احتساب المحصلة النهائية بموجب علامتي الاختبارين الصباحي والمسائي وترتيب الأوائل على مستوى سورية.

وبين العزب أن اسماء الفائزين بالمراكز الأولى ستعلن يوم الاثنين خلال حفل مركزي في دار الأسد للثقافة والفنون /الأوبرا/ وتتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في كل مادة علمية علما أن العشرة الأوائل في كل مادة علمية يأخذون طريقهم إلى الفرق الوطنية لتبدأ بعدها مرحلة جديدة في تأهيلهم وتدريبهم لتمثيل سورية في الأولمبيادات العالمية.

ومن المقرر أن يقام الاولمبياد العالمي للرياضيات في البرازيل والفيزياء في اندونيسيا والكيمياء في تايلاند والمعلوماتية في إيران وعلم الأحياء في بريطانيا وذلك في الصيف القادم.

مياه دمشق تعلن مواعيد ضخ المياه إلى الأحياء ليوم السبت

دمشق|

أعلنت المؤسسة العامة لمياه دمشق وريفها مواعيد وجدول ضخ المياه إلى العاصمة وضواحيها على الشكل التالي:

 

محافظ ريف دمشق ينفي علاقة الأمم المتحدة بمفاوضات المصالحة في وادي بردى

ريف دمشق|

نفى محافظ ريف دمشق علاء ابراهيم أي دور للأمم المتحدة أو أي طرف خارجي في الحوار المتواصل لحل أزمة وادي بردى وإعادة المياه إلى دمشق.

وقال المحافظ في تصريح له.. “العمل ما زال مستمرا للتوصل إلى اتفاق مصالحة محلية في وادي بردى بجهود سورية سورية وأنه لا دور للأمم المتحدة ولا لأي طرف خارجي فيها”.

وكانت وسائل إعلام ومصادر في وادي بردى تحدثت أمس عن دخول وفد من الأمم المتحدة على خط الوساطة بين الحكومة السورية والمجموعات المسلحة في وادي بردى مؤكدة أن الجهود الأممية باءت بالفشل.

بمشاركة آلاف المواطنين توقيع أطول رسالة وفاء للوطن وقائده في حلب

حلب – رشا ابو شالا|

 

توافد الاف المواطنين السوريين من أهالي حلب اليوم ومن كل المسارات الى ساحة سعد الله الجابري بحلب لتوقيع رسالة وفاء للوطن وقائد الوطن الدكتور بشار حافظ الأسد احتفالا بالنصر حيث تم توقيع المرحلة الاخيرة من مبادرة أطول رسالة وفاء للوطن وقائده والتي نظمها تجمع شباب الوحدة الوطنية بطول ١٠ كم بعد ان جالت المحافظات

وبين المهندس باسم الخطيب مدير سياحة حلب  ان مشاركة وزارة السياحة متمثلة بمديرية سياحة حلب جاءت لتؤكد ان انتصار المدينة هو انتصار للقطاع السياحي الذي بدأ يتعافى وسيعود كمدينة حلب الصامدة أفضل مما كان عليه

كما أشار رئيس تجمع شباب الوحدة الوطنية الدكتور شادي الملك الى ان هذه المبادرة هي أطول رسالة وفاء للوطن وقائده  وصلت لمبتغاها بطول ١٠ كم بعد خمس سنوات من العمل لتحط رحالها في مدينة حلب الصامدة منوها بأن الرسالة من قسمين الأول رسالة الوفاء للوطن وقائد الوطن والقسم الثاني  رسالة موجهة للمحكمة الدولية من اجل رفع العقوبات عن الشعب السوري

ورافق الفعالية حفل وطني شارك فيه محافظ حلب  السيد حسين دياب  والرفيق فاضل نجار أمين فرع الحزب  والدكتور نايف السلتي أمين فرع حزب الجامعة واللواء عصام الشلبي قائد شرطة المحافظة والدكتور مصطفى أفيوني رئيس جامعة حلب وأعضاء مجلس الشعب والدكتور شادي الملك رئيس تجمع الوحدة الوطنية والفعاليات السياحية والثقافية والاجتماعية بالمحافظة وحشد جماهيري وشعبي وإعلامي كبير

تخلل الحفل استعراض

للرسالة حملها شباب حلب وجالوا بها المكان وكذلك فقرات فنية وموسيقية احياها عدد من فناني حلب وسوريا