علوم وتكنولوجيا

أسرع سيارة سيدان في التاريخ

قامت بنتلي بتقديم أكثر سيارات سيدان سرعة Flying S31pur — W12 ، والتي أصبحت تعد واحدة من نماذج السيارات الأربع الأكثر سرعة .

وقال ممثل عن الشركة المصنعة لمراسل Lenta.ru إن السرعة القصوى للنموذج الجديد قد تصل إلى أكثر من 320 كيلومترا في الساعة.

بينما علق رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “بنتلي موتورز” وولفغانغ دورخايمر على هذا الحدث قائلا: “إن سيارة سيدان هذه هي كاملة وقوية، فهي تجمع بين الجودة الرفيعة وزيادة قدرة المحرك W12 الحديث وتصميم يثير الإعجاب من الداخل والخارج”.

وتعطي المصابيح الأمامية والإضاءة الخلفية بلونها المبهر طابعا رياضيا للسيارة.

يذكر أن بنتلي موتورز شركة متخصصة في صناعة السيارات الفاخرة، تأسست في المملكة المتحدة عام 1919، وهي جزء من مجموعة فولكس فاغن منذ عام 1998.

المصدر: lenta.ru

“ناسا” الأمريكية تصنع طائرات تخترق حاجز الصوت دون أي ضوضاء

واشنطن|

ذكرت صحيفة Business Insider ان وكالة ناسا تعمل على خطط لتنشيط برنامج طائرات-x، وذلك بغرض جعل الطائرات لا تعطي صوتاً مرتفعاً للغاية عند اختراق حاجز الصوت.

وقد  أمضت وكالة ناسا عقوداً في البحث وتطوير تلك الطائرات الرائدة من أجل تحقيق أهداف مثل كسر حاجز الصوت والتحليق على ارتفاعات عالية، وكانت سلسلة طائرات-x التابعة لناسا من أكثر الطائرات التي شهدت مراحل تجريبية وذلك في محاولات التطوير المستمرة لها.

ورغم أن تلك الطائرات التي تعمل ناسا على إعادة تشغيلها ببرامج تعدُّ من أكثر البرامج التجريبية خطورةً، إلا أنها ترى فيها فرصة لتوسيع نطاق الاكتشافات والمعرفة في مجال الطيران.

علماء أمريكيون: الأسبرين يقلل خطر الإصابة بالسرطان والذبحة القلبية

واشنطن|

وجد الأطباء في جامعة ديوك في الولايات المتحدة ان الأسبرين يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وسرطان القولون.

واستطاع العلماء إثبات وجود خصائص طبية جديدة للأسبرين، ونشروا نتائج دراستهم في مجلة  EurekAlert.

ودرس الباحثون شبكة الجينات التي يتم تفعيلها أثناء عمل حمض الصفصاف أو ما بعرف بالأسبيرين. وقد وجدوا أن الأسبرين له تأثير مباشر على الجينات المسؤولة عن تجميع واحد من البروتينات التنظيمية، التي تبين أنها تؤثر على نشاط الصفائح الدموية وتمنع نمو الأورام في القولون.

يذكر أن الأسبرين هو أحد أشهر الأدوية وأكثرها شعبية، استخدم لعلاج أعراض الحمى والآلام خلال القرن الماضي والذي ما يزال حتى الآن علاجا معروفا يصفه الأطباء لمرضاهم، كما يستخدم لتجنب حدوث الجلطات المسببة للنوبات القلبية.

وبات الأسبرين أكثر الأدوية إنتاجا ومبيعا في العالم منذ أكثر من قرن بعدما أطلق الصيادلة الألمان في مصانع “باير” للكيماويات هذا الاسم على حمض الصفصاف.

“دريل” قنبلة روسية جديدة تطير 30 كلم

قنبلةتستعد روسيا لاختبار قنبلة انشطارية جديدة نهاية العام تحت مسمى “دريل”، وهى قنبلة قادرة على الطيران إلى مسافة 30 كيلومترا.

ويجري خبراء ومختصون روس اختبارات، حيث تقوم القنبلة بالطيران باستخدام أنظمة “غلوناس” الروسية، دون أن تكشف وسائل الإعلام الروسية عن المزيد من التفاصيل.

حدث عالمي هام: انتهاء عهد مرض السرطان القاتل

 

 

حدث عالمي هام و اخيرا انتهاء عهد مرض السرطان القاتل عندما تمكن مستشفى فودا لامراض السرطان في الصين بالقضاء نهائيا على هذا المرض و استئصاله عن بكرة ابيه و قد بدات الاف الرحلات الجوية كل يوم من كامل دول العالم نحو هذا المستشفى قصد العلاج و منذ الاعلان عن الخبر تم علاج اكثر من خمسة الاف حاله لمدة اسبوع و تكمن طريقتهم في تجميد الورم السرطاني ثم استئصاله بدون كيماويات و وبعد ما تمكن فريق ابحاث هذا المس…تشفى من القضاء على هذا الفيروس القاتل فانهم الان يبحثون في التجارب في كيفية الوقايه من هذا المرض و ربما يتمكنون من اصدار لقاح ضده – و هذا تلفون المستشفى في الصين : 0086-20-34471288

لطفا وليس أمرا انشر لعل الله يجعلك سبب لشفاء مريض يتمنى الشفاء بإذن الله والله يبعدكم عن هكذا امراض وانشاء الله تكونون بصحة و سلامالفريق الطبي الصيني الذي حقق ا لمعجزة الطبية .

ينفجر أثناء شحنه!.. سامسونغ توقف بيع “نوت7”

 

أوقفت شركة سامسونغ الكورية الجنوبية للإلكترونيات مبيعات هاتفها الذكي الجديد طراز “غالاكسي نوت 7” بعدما تبين أن الجهاز يمكن أن ينفجر وتشتعل فيه النيران أثناء شحنه.

وأعلنت الشركة في بيان أن التحقيقات المبدئية أظهرت أن بعض الهواتف تم تزويدها ببطاريات معيبة. حيث وردت تقارير عن حدوث 35 حالة على مستوى العالم، ونحن نجري حاليا عملية تحقق دقيقة مع موردينا لتحديد البطاريات المعيبة في الاسواق”.

وطرحت سامسونغ هاتفها الجديد في الأسواق الشهر الماضي، ويتميز بشاشة كبيرة الحجم وقلم إلكتروني لاستخدام التطبيقات الخاصة بإدارة الأعمال.

وعرضت الشركة على عملائها استبدال الأجهزة التي بيعت بالفعل.

الرادار الطائر الروسي الجديد ” بريمير”

أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن روسيا ستنتج طائرة “A-100”  التي ستحمل نظام الإنذار المبكر البعيد  والإدارة والتوجيه، مؤكدا أنها أفضل من نظائرها الأجنبية.

وهذا الرادار الطائر سيكون قادرا على إجراء مراقبة ما يجري في الجو والبر وفوق سطح البحر وتسمح قدرات الطائرات في مجال الاستطلاع باكتشاف فئات جديدة من الأهداف ويمكنها القيام بتوجيه الطائرات القتالية الضاربة.

وستحل طائرة “A-100 بريمير” محل نظائرها السابقة ” A-50“و “A-50U“.

و ذكرت الأنباء في وقت سابق أن “A-100” يمكن أن تنفذ أول تحليق لها في عام 2018.

تجدر الإشارة إلى أن المؤسسة الرئيسة العاملة في تصميم “بريمير” هي شركة “فيغا” وتشاركها في العمل عشرات الشركات من المجمع الصناعي الدفاعي الروسي ومن بينها الشركة الموحدة لصناعة الطائرات والشركة المتحدة لتصنيع الأجهزة والشركة القابضة “تكنوديناميكا” وشركة “ألماز أنتي”.

كيف تحمي كاميرا حاسوبك المحمول من الاختراق؟

 

أصبح اختراق الكاميرا المدمجة في الأجهزة المحمولة أمرا شائعا في بعض المناطق، بينما يبحث كثيرون عن الطرق الأنسب لحماية أجهزتهم.

فاذا كنت مستخدمي نظام تشغيل ويندوز، إليك الخطوات التالية لحماية حاسوبك :

اضغط في آن واحد على زر شعار Windows وحرفR ، ستظهر لك شاشة لإدخال الأوامر.

اكتب الأمر التالي  devmgmt.msc واضغط على زر التأكيد Enter. بعد ذلك ستظهر شاشة لإدارة الأجهزة.

ابحث في قائمة الأجهزة عن “أجهزة معالجة الصور” ومن ثم انتقل إلى اسم الكاميرا التي تمتلكها.

اضغط على اسم الكاميرا بالزر الأيمن للفأرة ومن ثم اختر الأمر “إيقاف”.

إذا لم تكن تستخدم الكاميرا على الإطلاق يمكنك اختيار أمر “إزالة”.

ملاحظة: إذا كنت بحاجة لاستخدام الكاميرا مرة أخرى، أعد الخطوات السابقة ولكن قم باختيار أمر “تشغيل”.

مركز المستخدم الذكي من سامسونج الكترونيكس يفوز بجائزة “الإنجاز المتميز في الابتكار” من مختبر المشترين “BLI”

 

بيروت – مايك بربور/

 فازت سامسونج الكترونيكس بجائزة الإنجاز المتميز بالإبداع عن مركز تجربة المستخدم الذكي (Smart UX) الخاص بالشركة في حفل جوائز مختبر المشترين (BLI) لصيف 2016.

يعدّ مركز UX الذكي أول نظام مختص في قطاع الطباعة يعمل على نظام أندرويد، ليتيح للمستخدمين إمكانية تخزين، تصوير، طباعة، تعديل وتبادل الملفات في أي شكل بين الطابعات، أجهزة الكمبيوتر والهواتف.

وقد منحت شركة BLI تقييماً ودرجاتٍ مرتفعة لمركز تجربة المستخدم الذكي (Smart UX) من سامسونج، كما أثنت الشركة على خصائص مركز UX المميزة والإبداعية في تخصيص وتوسيع نطاق وظائف الطابعات لتلبي احتياجات المستخدمين. ويذكر أن شركة BLI هي الشركة المستقلة الرائدة في تقييم أجهزة وبرمجيات تصوير الوثائق.

وفي الحديث عن الجائزة، قال جيمي بسالس، مدير تحليل حلول سير العمل المكتبية في شركة BLI: ” أن المزيج الذي يجمع بين واجهة المستخدم التي تعمل على نظام أندرويد ومتجر التطبيقات سهل الوصول من قبل المستخدمين النهائيين، بائعي التجزئة ومديري تكنولوجيا المعلومات يضع سامسونج في الطليعة، حيث بدأ مصنّعو الطابعات متعددة الوظائف بتبنّي نموذج التطبيق.”

كما تؤمن شركة BLI بكون مركز تجربة المستخدم الذكي ابتكارٌ مبدعٌ للغاية. إذ يدعم مركز تطبيق الطباعة المستخدمين الذين يرغبون بتطوير خصائص طابعاتهم متعددة الوظائف بكل كفاءة، وذلك وفقاً لاحتياجاتهم الفردية عن طريق تحميل تطبيقاتٍ وأدواتٍ رخيصة السعر، ومنها المجاني أيضاً.

وأضاف بسالس قائلاً: “من المفترض أن لا يواجه المستخدمون أي صعوبة في إيجاد حلولٍ لزيادة الإنتاجية، تبسيط سير عمل الوثائق والمستندات المركزية وتحقيق الإمكانات الكاملة لطابعاتهم متعددة الوظائف، وقد بدأت سامسونج بإبراز بعض الإمكانيات الخاصة بهذه المنصة.”

ومن ناحيته، قال ديفيد سونغ، نائب الرئيس الأول لأعمال حلول الطباعة في سامسونج الكترونيكس: ” لقد عمل مركز سامسونج UX منذ بدايته في عام 2014 على إحداث تغييرات في العديد من المكاتب حول العالم، من خلال تصميم بيئة طباعة خالية من المتاعب عن طريق رقمنة مهام الطباعة،” وأضاف حديثه قائلاً: “بكونها الشركة الرائدة في قطاع الابتكارات المكتبية، فإن سامسونج ستواصل تطوير أدوات وخدمات الطباعة المتطورة وسهلة الاستخدام.”

وتعد شركة مختبر المشترين (BLI) المصدر العالمي الموضوعي والموثوق فيما يخص قطاع تصوير الوثائق، إذ يختبر البيانات وأدوات البيع التنافسية. وفي شتاء وصيف كل عام، تقيم BLI حفل توزيع الجوائز وجوائز الإنجازات المتميزة، لتكريم منتجات وبرمجيات أجهزة الطباعة عالية الأداء، وفق نظام تقييمٍ فريدٍ ودقيق.

سامسونج الكترونيكس تفتح مستوى جديدا من التواصل  للرياضيين والمشجعين في دورة الألعاب الأولمبية ريو 2016

 

بيروت-مايك بربور/

قامت سامسونج الكترونيكس، الشريك العالمي للأولمبياد في فئة معدات الاتصال اللاسلكية، بنقل التواصل والتفاعلات الرقمية إلى مستوى جديد للرياضيين والمشجعين في دورة الألعاب الأولمبية ريو 2016. وقد تمكّن الرياضيون والمشجعون من تجربة أحدث تقنيات الهواتف والبقاء على تواصلٍ مع العائلة والأصدقاء في بلادهم، من خلال استوديوهات سامسونج جالاكسي التي كانت موزعة في الأماكن الرئيسية للألعاب الأولمبية وغيرها من الأماكن الأخرى في البرازيل. وقد نشرت سامسونج العديد من المقاييس التي تثبت أن ريو 2016 كانت واحدةً من أكثر دورات الألعاب الأولمبية اتصالاً في التاريخ.

وتميزت حملة سامسونج (#DoWhatYouCant) التي استطاعت أن تحصد أكثر من 1.6 مليار مشاهدة وما يقارب 121 مليون تفاعل من المشجعين. وبناءً على الفلسفة التي تقول أن الألعاب الأولمبية لا تقتصر على الرياضة فحسب، فإن حملة #DoWhatYouCant تحتفل بهؤلاء الذين يتحدون الصعاب والعقبات لتحقيق الإنجازات الاستثنائية، سواء في الرياضة أم خارجها. ومن خلال الفيلم الوثائقي ” A Fighting Chance” إلى جانب الإعلانات والمحتوى مثل “The Chant” و ” The Anthem”، فإن الحملة تروي قصص الأشخاص الذين يتجاوزون الحدود لتخطّي العقبات، ولمساعدة المشجعين حول العالم من التواصل حول ما تعنيه جملة “إفعل ما لا تستطيع فعله”.

 

كما حققت سامسونج العديد من الإنجازات الأخرى في ريو 2016، لتساعد بذلك العلامة التجارية على تحقيق أعلى الدرجات. وكما هو موضح بالأرقام، فقد شملت بعض إنجازات سامسونج ما يلي:

 

* 8,447 مكالمة هاتفية أُجريت من استديو سامسونج جالاكسي الموجود في القرية الأولمبية، وذلك عبر خدمة سامسونج للمكالمات المجانية للرياضيين؛ بمجموع 42,236 دقيقة.

 

* 6,035,434 تحميل للتطبيق الرسمي لريو 2016، والذي تم تطويره من قِبل سامسونج بالتعاون مع اللجنة المنظمة لريو 2016.

 

* 58,783 عدد المرات التي ورد فيها ذكر وسم سامسونج ريو 2016 #DoWhatYouCant

 

* 125,359,837 العدد الإجمالي للتفاعلات مع الحملة

* 1,647,594,349 مشاهدة عبر #DoWhatYouCant

* 330,350 مشجع استمتعوا بتجربة الواقع الإفتراضي VR عبر هواتف سامسونج الذكية الموجودة في استديوهات جالاكسي المنتشرة في البرازيل

 

* 1,040,860 زائر لاستديوهات سامسونج جالاكسي الثلاثة عشر المتوزعة في البرازيل والمصممة بطابع الألعاب الأولمبية.

 

وأثبتت خدمة المكالمات المجانية من سامسونج عبر استديوهات جالاكسي في القرية الأولمبية أهميتها للرياضيين، فقد ساعدتهم في البقاء على اتصال مع عوائلهم في ديارهم وهم يستعدون للمسابقات في البرازيل. وقد حظيت تجارب الواقع الافتراضي بشعبية كبيرة لدى الرياضيين والمشجعين على حد سواء – مع توفير خدمة البث المباشر لقناة SporTV عبر تقنية الواقع الافتراضي لبث العديد من الأحداث الرياضية للملايين من المعجبين، وذلك في العديد من استديوهات سامسونج جالاكسي الثلاثة عشر المنتشرة في البرازيل.