أرشيف الكاتب: ahmad ahmad

إذاعة سوريا الغد تطلق برامج منوعة “رمضان الخير على سورية الغد غير” 

دمشق – محمد أنور المصري

تستعد إذاعة سورية الغد لإطلاق برامجها الخاصة بشهر رمضان حيث اختارت مجموعة من البرامج المتنوعة بعناية لتلائم هذا الشهر حاملة شعار “رمضان الخير على سورية الغد غير” ومنها:

خيمة اذاعة سورية الغد الرمضانية تحت عنوان الطربوش اصلو اخضر.. في مطعم قصر الياسمين مدينة الشباب وبالتعاون مع مجموعة مشهداني الدولية وتستضيف يوميا عند الساعة 10 مساء نجوم الدراما والفن والطرب في سوريا اضافة الى رجال الاعمال والشخصيات العامة في المجتمع ويترافق ذلك مع عدة فعاليات وفقرات ومشاركة الحضور.

صح النوم مع ورد يوميا عند 10 صباحا ويتضمن فقرات خاصة بشهر رمضان واستضافات لاطباء وخبراء التغذية ويواكب المبادرات المجتمعية والفعاليات الخاصة برمضان في سوريا وخاصة الموجهة لعائلات الشهداء.

شرقي غربي برنامج الطهي الموجه لربات المنازل ويختص بتقديم الوصفات لمائدة الافطار.

خليك مركز برنامج مسابقات يعتمد على التركيز بالصوت ويقدم الهدايا للمستمعين رمضان بالبال يسلط الضوء على اهم العادات والذكريات الرمضانية في المجتمع السوري

خلي عندك خبر مواكبة على مدار اليوم لاهم المسلسلات الرمضانية واخبار النجوم ومواقع التصوير.

هاي لايت فواصل كوميدية ناقدة ساخرة للظواهر الاجتماعية.. نص الالف 500 مقتطفات من مسرحيات زياد الرحباني اضافة لفترة الافطار وتتضمن لقاءات مع علماء الدين.

أمل عرفة: المسلسل الكوميدي سايكو خارج العرض الرمضاني

دمشق| محمد أنور المصري

قالت الفنانة السورية الكبيرة أمل عرفة بأن مسلسلها الكوميدي المزمع عرضه في شهر رمضان الحالي أصبح خارج العرض الرمضاني.

وأوضحت عرفة الأسباب إلى أنها لم تتلقى العرض اللائق بالمستوى الفني والإنتاجي الذي عملت عليه في تنفيذ المسلسل بأعلى المستويات التمثيلية والإخراجية والإنتاجية .

ورأت أن العروض كثيرة لمن يريد ان يصطاد في الماء العكر وقد تختلف فقط أساليب الطرح ما بين تاجر شنته وبين فن متعوب عليه ويليق بالدراما السورية التي تحترم نفسها.

وختمت عرفة بالقول: ووجب القول انني حتى لو حبست العمل داخل الصناديق فلن أرميه صيدا لكل من يحب أن يرى الدراما السورية تهوي في اتجاه الترجي والتملق والمحسوبيات داخل وخارج سوريا.. العمل المهم سيبقى مهما داخل او خارج رمضان.. القضية ليست هنا.. للحديث بقية في الوقت المناسب .

تجار دمشق يتذمرون من اقتطاع 15% من مستوردات القطاع الخاص

دمشق| بسام المصطفى

أكد عضو مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق منار الجلاد حرص غرف التجارة السورية على التعاون مع وزارة التجارة في تقديم أنسب الأسعار لسلة المستهلك الأساسية وانسياب السلع والبضائع والمواد إلى الأسواق المحلية وتأمين احتياجات المواطنين موضحا أن ارتفاع أسعار المواد في الأسواق المحلية يعود إلى تذبذب أسعار الصرف لافتاً إلى أن  هناك جلسة أسبوعية للجنة التسعير في وزارة التجارة الداخلية لجميع السلع.

جاء ذلك خلال الندوة الأسبوعية لغرفة تجارة دمشق التي نظمتها بالتعاون مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك حول القرارات والإجراءات الناظمة للتجارة الداخلية وسبل تذليل عقبات انسياب السلع في الأسواق المحلية.

ودعا  الجلاد إلى ضرورة إيجاد حل لاعتراضات التجار حول منعكسات اقتطاع نسبة الـ 15 بالمئة من مستوردات القطاع الخاص لمصلحة مؤسسات التدخل الإيجابي المتعلقة بدفع الضريبة عن كامل الكميات المستوردة وفروق الأسعار وخاصة أن المصرف المركزي لم يعد يمول تلك المستوردات.

وبين مدير الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك نضال مقصود  أن القرار المتعلق بنسبة حسم الـ 15 بالمئة صدر بالتشاركية مع غرفة التجارة ومختلف الفعاليات الأخرى في القطاع الخاص وفي القطاع العام وبعد تعديله مؤخرا إضافة إلى قرار اعتماد 5 بالمئة قيمة نفقات أو أي تضخم دون تقديم أي وثائق واعتماد أجور النقل بالأسعار الرائجة بعد تصديقها من غرف التجارة.

وأشار مقصود إلى أن الوزارة تنسق مع وزارات السياحة والصناعة والزراعة للمساعدة في التدخل الإيجابي من أجل ضبط الأسعار وتأمين المواد التي تنتج لديها من مؤسساتها وشركاتها إضافة إلى الطلب من المحافظين لتفعيل لجان تحديد الأسعار والتشدد في الرقابة واتخاذ جميع الإجراءات القانونية بحق المخالفين.

من جانبه أشار معاون مدير حماية المستهلك في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك عيسى محمود إلى العديد من القرارات المتعلقة التي أصدرتها الوزارة في الآونة الأخيرة بهدف ضبط الأسعار وخاصة ما يتعلق بالألبسة والمواد الغذائية والحلويات وخاصة خلال شهر رمضان المبارك لافتا إلى أهمية التقيد بهذه الأسعار من أجل حماية المستهلك وعدم التعرض للمخالفات بموجب القوانين والقرارات الناظمة.

مداخلات

وتساءل مدير عام مركز إياس الأكاديمي لنظم إدارة الجودة مهند توتونجي فيما إذا كان لوزارة التجارة أو مؤسسات التدخل الإيجابي آلية واضحة لمتابعة أسعار الأسواق واللجوء إلى المرونة في تخفيض الأسعار ولا سيما للمواد الموسمية وخاصة حين يتم طرح أسعار في الأسواق الموازية أقل من أسعار مؤسسات الدولة.

من لفت  المحامي نبيل حمامة من جمعية حماية المستهلك الى أهمية أن تنعكس نسبة 15 بالمئة المسلمة لمؤسسات التدخل الإيجابي في كسر أسعار السلع والمواد المطروحة في السوق المحلية والحد من الغلاء.

وزير أسترالي: الموت في سوريا أفضل مصير للمقاتلين الأجانب كي لا يزعجوننا

ملبورن|

في معرض تعليقه على المقاتلين الأجانب الذين التحقوا بصفوف التنظيمات الإرهابية في سوريا، قال وزير الهجرة الأسترالي بيتر دوتون: “من الأفضل أن يموتوا هناك وألّا يعودوا كي لا يسببوا إزعاجاً للآخرين”.

وأضاف دوتون في تصريح لإذاعة (2GB) الأسترالية الخميس، أنّ “الحكومة الأسترالية تتخذ العديد من التدابير، منها إلغاء جوازات سفر المقاتلين الذين التحقوا بصفوف التنظيمات الإرهابية في سوريا، وذلك لمنعهم من دخول الأراضي الأسترالية مجدداً”.

وتابع: “الحقيقة إنني أؤمن بأنّ الأفضل لهؤلاء أن يموتوا في سوريا وألّا يعودوا من هذا البلد كي لا يتسببوا بإزعاج الآخرين، أعتقد أنّ هذا ما يستحقونه”.

من جانب آخر، قال وزير العدل الأسترالي جورج برانديس إنّ “الإرهابيين العائدين إلى دول جنوب شرق آسيا بعد انضمامهم إلى صفوف التنظيمات الإرهابية في الشرق الأوسط، يشكلون خطراً كبيراً على أمن المنطقة”.

وأعرب برانديس في تصريح لهيئة الإذاعة الأسترالية، عن توقعاته ببلوغ عدد المقاتلين الذين توجهوا إلى منطقة الشرق الأوسط من دول جنوب شرق آسيا، قرابة 600 مقاتل.

وأضاف برانديس أنّ عودة هؤلاء المقاتلين إلى بلدانهم تشكل أكبر تهديد على أمن المنطقة وسلامتها.

يذكر أنّ الحكومة الأسترالية أعلنت في وقت سابق عن عزمها اتخاذ إجراءات صارمة بحق المواطنين الأستراليين الذين التحقوا بصفوف التنظيمات الإرهابية في الشرق الاوسط.

وأوضحت الحكومة أنها ستلغي جوازات سفر الذين توجهوا إلى الشرق الأوسط بهدف الانضمام إلى صفوف التنظيمات الإرهابية، وستحكم عليهم بالسجن المؤبد في حال عودتهم إلى أستراليا.

وتتوقع السلطات كانبيرا وجود قرابة 100 شخص يحملون الجنسية الأسترالية ضمن صفوف التنظيمات الإرهابية الناشطة في منطقة الشرق الأوسط.

رئيس شعبة التجنيد الوسيطة: هنالك دراسة لتسريح الدورة 102 قريبا

دمشق|

أفاد العقيد عماد الياس رئيس شعبة التجنيد الوسيطة أنه سيتم قريباً دراسة تسريح دورة 102 من الخدمة الإلزامية.

وبحسب مواقع إلكترونية قال رئيس شعبة التجنيد الوسيطة: “سيتم فتح مركز تجنيدي في جامعة دمشق وذلك لتسهيل مراجعات الطلاب، مضيفاً أنه سيتم دراسة تسريح دورة 102 من الخدمة”.

كما أعفى العقيد الياس أعضاء الهيئة التدريسية المسجلين في وزارة التعليم العالي من الخدمة الاحتياطية.

الجدير بالذكر أن رئيس شعبة التجنيد الوسيطة أكد أن أي قرار جديد أو مرسوم يتعلق بأمور التجنيد والخدمة الإلزامية أو الاحتياطية يصدر في وسائل الإعلام الرسمية وعلى موقع وزارة الدفاع.

كريستيانو رونالدو يواجه عقوبة السجن وغرامة بـ8 ملايين يورو

مدريد|

أفادت تقارير صحفية إسبانية، أن البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني، قد يواجه عقوبة السجن لمدة 4 أشهر في قضية التهرب الضريبي، إضافة لتغريمه 8 ملايين يورو.

وأوضحت إذاعة الكادينا كوبية الإسبانية، أن مسؤولي الضرائب لم يجزموا بعد ما إذا كانت قضية النجم البرتغالي عبارة عن جريمة ضريبية، أو مخالفة إدارية، مشيرة الى أن رونالدو قد يضطر لدفع 8 ملايين يورو في حال ثبوت القضية على أنها مخالفة إدارية.

وفى حال كانت جريمة ضريبية، فسوف يواجه رونالدو عقوبة السجن لمدة 4 أشهر، عن سنوات تهربه الضريبي المتهم فيها عن أعوام ( 2011 و2012 و2013).

العدل: 26 آب موعد الامتحان التحريري لمسابقة المعهد العالي للقضاء

دمشق|

أصدر وزير العدل القاضي هشام الشعار قرارا يتضمن تحديد الساعة الثانية ظهرا من يوم السبت الواقع في 26-8 -2017 موعدا لاجراء الامتحان التحريري المؤتمت للمتقدمين الى مسابقة المعهد العالي للقضاء للدورة الثانية المعلن عنها بتاريخ 19-9-2016 وذلك في قاعات ومدرجات كلية الحقوق بجامعة دمشق.

وحسب القرار “يمكن الاطلاع على أسماء المقبولين للاشتراك في المسابقة من خلال موقع وزارة العدل الالكتروني الرسمي وصفحتها على فيسبوك”.

بعد السعودية والإمارات.. مصر تحجب 21 موقعا بينها مواقع قطرية

القاهرة|

قال مصدر أمني مصري رفيع المستوى، اليوم الأربعاء، إنه تم حجب 21 موقعا إلكترونيا في البلاد لتضمنها محتوى يدعم الإرهاب والتطرف ويتعمد نشر الأكاذيب.

وبين المصدر أن أبرز المواقع الإلكترونية المغلقة كان موقع قناة “الجزيرة”، وأيضا مواقع “مصر العربية” و”عربي 21″ و”الشعب” و”قناة الشرق”.

وكان موقع صحيفة “سبق” السعودية، أفاد في وقت سابق من اليوم، أن الجهات المختصة في السعودية بدأت بحجب كل الصحف القطرية وموقع قناة الجزيرة.

وشملت قائمة الحجب مواقع الجزيرة نت، والجزيرة الوثائقية، والإنجليزية، ووكالة الأنباء القطرية، والمواقع التابعة لصحف “الوطن” و”الراية” و”العرب” و”الشرق” لـ”تأييدها للإرهاب”، كما أكد مصدر في وزارة الخارجية الإماراتية حجب كافة المواقع الإعلامية القطرية.

وجاء حجب المواقع القطرية في السعودية والإمارات ومصر بعد أن نقلت وكالة “قنا” القطرية، أمس الثلاثاء، تصريحا منسوبا لأمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حول عدد من المواضيع الحساسة في المنطقة، انتقد فيه بعض السياسات الخليجية والمصرية. ولكن الوكالة القطرية نفت صحة هذا التصريح لاحقا، مؤكدة أنه تم اختراق موقعها.

الرئيس الأسد يعد بتطوّرات “صادمة”: فرق نخبوية مفاجئة الى البادية

ماجدة الحاج|

لا نشوة عارمة تُوازي تلك التي شعر بها زعماء الدول العربيّة والإسلاميّة يوم الأحد الماضي في حضرة الرّاعي الأميركيّ دونالد ترامب، ورؤيته يُشهرسيفه من منصّة الرّياض مُصوّبا ايّاه باتجاه ايران،

لدرجة انّ قادة ميليشيات مسلّحة سوريّة أجمعوا على إثر هذا المشهد الإستعراضي، على تأكيد قُرب أفول محور دمشق وحلفائها، لصالح المحور المُعادي بقيادة ترامب.. الا انّ الرّد على كلّ هذا الحشد وهذا التهويل بدا مفاجئا للجميع على ارض “المنازلة” السوريّة. فالجيش السوري وحلفاؤه رفعوا وتيرة عمليّاتهم العسكرية الى حدّ غير مسبوق وفي كلّ الإتجاهات، على وقع تسريبات صحافية ايرانيّة، كشفت انّ قوّات نُخبويّة “حليفة” التحقت لأوّل مرّة بأرتال الجيش السوري والحلفاء في البادية السوريّة، بينها فِرَق متخصّصة بعمليّات الكوماندوز، بعدما باتت المسافة الفاصلة لتلك الأرتال عن معبر التنف لا تتجاوز 37 كلم عقب سيطرتها على مفرق كبد.

وفيما تؤذن الحشود السورية والمعادية المتقابلة في سباقها الى الحدود السورية- العراقية باقتراب معارك “كسر عضم” ستنعكس نتائجها على المنطقة بأسرها، أماط تقرير للمحلّل العسكري لوكاس ميرفي، الّلثام عمّا أسماه “مؤشّرات قويّة لصدام عسكري بين القوّات التركيّة والأميركية في الشمال السوري، جرّاء ضربة يُجهّز لها الرئيس التركي رجب طيّب اردوغان باتجاه واشنطن، تتمثّل بغارات تركيّة بحُجّة استهداف مواقع الوحدات الكرديّة، بعدما هيّأ الأخير أرضيّة هذا الإستهداف خلال زيارته الفاشلة الى واشنطن، عبر توجهّه الى نظيره الأميركي خلال المؤتمر الصحفي المشترك بالقول” إنّ تركيا ستتصرّف حيال الوحدات الكرديّة في سورية، دون الرجوع الى أحد”!

هو ليس التهديد التركي المبطّن الأول الى واشنطن، فهو استُبق بآخر على لسان كبير مستشاري اردوغان منذ اسابيع خلت وكان أكثر وضوحا “على واشنطن الّا تتفاجأ اذا طالت الضربات التّركية الجنود الأميركيين عند استهدافها للوحدات الكرديّة”! هذا التهديد النّاري المقنّع لم يمرّ مرور الكرام في الأروقة الأميركية. فنقلت صحيفة “فورين بوليسي” عن شخصيّة بارزة في الكونغرس إشارتها، الى انّ واشنطن تلقّفت بجدّية تهديدات المخادع “الذي لا يؤمن له جانب”-حسب توصيفها لأردوغان-، سيّما انّ عشرات الجنود الأميركيين لم يكونوا بعيدين عن المقاتلين الأكراد لحظة استهدافهم، وتعرّضوا للخطر عندما باغتتهم الغارات التركية العنيفة.

وعلى الضّفة الأخرى، تراقب دمشق وحلفاؤها ما يجري على ضفّة أنقرة- واشنطن، وما سيترتّب من نتائج للتوتّر غير المسبوق بين الجانبين، ربطا بمعرفتها الجيّدة بعقليّة اردوغان المتهوّرة وجموحه الذي لا احد يضمن الى اين يقوده، في وقت تتحرّك الحشود الأميركية وأتباعها من منطقة التنف صوب البادية، تزامنا مع تموضع 2000 جندي اميركي في قاعدة عين الأسد في الأنبار العراقية، بهدف التوجّه الى منطقة القائم على الحدود السورية – العراقيّة، على وقع اعلان الحلف المعادي اطلاق عملية عسكرية تحت عنوان” بركان البادية”، بما يؤشّر الى نيّة رفع وتيرة الإندفاع باتجاه منطقة البوكمال – معركة واشنطن الكبرى-، دون إغفال تعهّد زعماء الدول الذين حشدهم ترامب في السعودية تحت رايته، بفرز 34 الف جندي من دُولهم للتوجّه الى سورية والعراق بحجّة مقارعة “داعش” “عندما تدعو الحاجة”!.. بالطبع حشد هذا الكمّ من القوّات لن يكون لمحاربة التنظيم –الذي لم تنته صلاحيّة ورقة استخدامه اميركيا وخليجيّا حتى اللحظة-.. إنّما لمواجهة محور المقاومة، على ان يتمّ التفاف هذه القوّات على الجيشين السوري والعراقي وقوات الحشد الشعبي، ومنع التحامهم على الحدود بين البلدين.. ولكن!

بالمقابل، ورغم التحذير الأميركي النّاري لدمشق بفرملة قوّاتها والقوات الحليفة باتجاه معبر التنف عبر استهداف رتل القوات الرّديفة للجيش السوري، بالقرب من تلك المنطقة، الا انّ الرّد بدا مفاجئا للجميع عبرعمليّات أكثر زخما. الجيش السوري وحلفاؤه  تقدّموا بشكل متسارع في بادية السويداء، تزامنا مع سيطرتهم على منطقة البحوث العلميّة بمحور مثلّث تدمر- دمشق- بغداد، ألحقوه بهجوم كبير ضدّ “داعش” على طول المنطقة الممتدّة من القلمون الشرقي حتى جنوب مدينة تدمر، في وقت كانت قوّاتهم تطهّر كامل ريف حلب الشرقي لتصل الى مشارف بلدة مسكنة الإستراتيجيّة.. الأهم، اقتراب الجيش والحلفاء من الحدود الإداريّة للرّقة، على وقع تقارير صحافية روسيّة كشفت انّ الرئيسن بوتين والأسد، أعدّا مفاجأة مدوّية لواشنطن في المعقل الأبرز ل “داعش” الذي يُصارع الأميركي بضراوة للوصول اليه.

التّقارير التي لفتت الى انخراط  قوّات روسيّة الى جانب الجيش السوري لتدعيم نقاطه وسير قواّته في الجنوب السوري على مقربة من الحدود مع الأردنّ، اشارت الى توجّه قوّات روسيّة مدرّعة الى محافظتي درعا والسويداء، في رسالة روسيّة ناريّة الى النظام الأردني، مفادها انّ المنطقة الجنوبيّة خطّ احمر بالنسبة لموسكو ايضا، فيما كانت فِرَق “نُخبويّة” حليفة تتوجّه – للمرّة الأولى- الى البادية لمؤازرة الجيش السوري وحلفائه، صنّفتها المعلومات ب”المولجة بمهارات قتاليّة عالية من ضمنها عمليّات كوماندوز وسرعة التحرّك خلف خطوط العدوّ.

ووفق التنسيق اللوجستي والاستخباري السوري عالي المستوى مع عمليّات الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي على الطرف الآخر من الحدود، ترجّح مصادر عسكرية عراقية، اقتراب التحام تلك القوات مع الحشود العسكرية السورية والحليفة، بعدما أنهى مقاتلو الحشد إنجازا استراتيجيّا بإسقاط مدينة القيروان عسكريا، وباتت عمليّاتهم منذ الآن تتركّز على التحضّر لشقّ الطريق باتجاه البعاج والبادي-المحطة الأخيرة للوصول الى الحدود السورية.

وعليه، تُدرك دمشق وحلفاؤها انّ السيطرة الأميركية على دير الزور ومنها الى البوكمال، تشكّل هزيمة لمحور المقاومة- الذي سيوضع حينها على المشرحة الأميركية لتقطيع أوصاله- لذلك تؤكّد مصادر عسكرية سورية “الإعداد جيدا” لمواجهة المخطط المعادي، سيّما انّ شخصيّة صحافيّة لبنانية بارزة، نقلت مؤخرا عن الرئيس الأسد، وعده ب”تطوّرات صادمة”.. في خلال الأسابيع القادمة.

بعد نفيها مرارا.. مصر تدرس جديا إرسال قواتها إلى سورية

القاهرة|

رحب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال القمة (الإسلامية الأمريكية) في الرياض، بمقترحات سعودية وأمريكية وأردنية، حول إرسال قوات عسكرية من الجيش المصري إلى نقاط التماس المباشرة مع تنظيم “داعش” في العراق وسورية.

ونقلاً عن “رأي اليوم” فإن قوات الجيش المصري تدرس فعلياً ولأول مرة إرسال قوات قتالية إلى المثلث الصحراوي الذي يربط حدود الأردن مع العراق وسورية، بزعم محاربة الإرهاب، والتي كانت ترفض هذا الخيار طوال الوقت.

ومن المتوقع أن ترسل القوات المصرية دعماً لقوات موجودة هناك قُدر عددها بحوالي 2000 جندي، تحت غطاء “التحالف الاستراتيجي الإسلامي ضد الإرهاب” في سورية والعراق، والذي أعلن عنه في الرياض مؤخراً العاهل الملك سلمان بن عبد العزيز، وبدعم وتمويل سعودي.