أرشيف يوم: 2 أكتوبر، 2017

المعلم يزور روسيا لبحث التعاون الاقتصادي مطلع الأسبوع المقبل

دمشق|

يعتزم وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم زيارة مدينة سوتشي الروسية مطلع الأسبوع المقبل, للمشاركة في اجتماع للجنة الروسية السورية للتعاون الاقتصادي.

ونقلت وكالة (انترفاكس) عن مصدر دبلوماسي مطلع, لم تسمه, قوله ان الوزير المعلم سيزور روسيا بين الـ9 والـ11 تشرين الاول.

ويتضمن برنامج زيارة المعلم المشاركة في اجتماع للجنة الروسية السورية المشتركة حول التعاون الاقتصادي التجاري الذي سيعقد في سوتشي يومي الـ9 والـ10 الجاري.

وقام المعلم بزيارات عديدة لروسيا, التقى خلالها عدد من المسؤولين الروس, وتم بحث الوضع السوري.

زوجة باسل خياط تشعل “انستغرام” بجمالها اللافت!

أشعلت السيدة ناهد زيدان زوجة الفنان باسل خياط مواقع التواصل الاجتماعي بسبب جمالها الملفت.

ونشر النجم السوري باسل خياط صورة جمعته بزوجته على حسابه على “انستغرام”، وعلق عليها قائلاً: “مع حبيبتي”.

وفور أن نشر باسل خياط الصورة انهالت التعليقات التي تمنت لهما حياة سعيدة ومستقرة، لكن لم يفوت الجمهور الكشف عن رأيهم في جمال زوجة باسل خياط، خاصة وأنها سحرتهم بشعرها الأسود الداكن وبشرتها الخمرية.

وكان خياط قد كشف سابقاً، أن زوجته ناهد زيدان كانت كان إحدى معجباته، وتقربت منه عن طريق معارف مشتركين بينهما. وعن أول ما جذبه إليها، قال باسل: “أول شيء جذبه إليها شامتها التي على خدها”.

يذكر أن آخر أعمال باسل خياط مسلسل “30 يوم” وهو من بطولة آسر ياسين، نجلاء بدر وإنجي المقدم، من تأليف ورشة سيناريو تحت إشراف أحمد شوقي، ومن إخراج حسام علي.

(ليالينا)

الاكثر دمويا في تاريخ امريكا : 50 قتيلا في حادث إطلاق نار بمدينة لاس فيغاس الأمريكية

لاس فيغاس|

قُتل 50 شخصا وأُصيب أكثر من 200 آخرين عندما فتح مسلح النار أثناء مهرجان موسيقي بمدينة لاس فيغاس الأمريكية، حسبما أعلنت السلطات.

وقالت الشرطة إن المسلح يدعى ستيفن بادوك، وهو في الرابعة والستين من العمر، وأنه فتح النار من الطابق الثاني والثلاثين من فندق “ماندالاي باي” باتجاه حشد من رواد المهرجان.

وأكدت الشرطة مقتل المسلح المشتبه به، قائلة إنه من السكان المحليين.

وفر المئات من موقع الحادث، وسمع صوت طلقات نارية من رشاش آلي في مقاطع مصورة جرى تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وجرى تداول تقارير عن حوادث أخرى في لاس فيغاس، وقالت الشرطة إنها تعتقد أن القاتل كان بلا شركاء، لكنها أعلنت أنها تبحث عن امرأة تدعى ماريلو دانلي.

وذكر شهود عيان إن مئات العيارات النارية قد أطلقت في الحادث.

وقال شاهد عيان بريطاني يدعى مايك تومسون لبي بي سي إنه رأى الناس يجرون بهلع في كل اتجاه.

وقد أُغلقت العديد من الفنادق القريبة من موقع الحادث.

وكذلك أغلقت أجزاء من جادة لاس فيغاس مع وصول أفراد شرطة مسلحين.

ولاذ الفارون من الموقع بفنادق ومطاعم وكذلك مطار لاس فيغاس.

وجرى تحويل بعض الرحلات الجوية بعد انتشار خبر الحادث.

تلميح سعودي مفاجِئ بانسحاب عسكري وشيك من حرب اليمن والتركيز على صعدة والحدود الجنوبية

من يُتابع تَصريحات المَسؤولين وكتابات الصّحافيين السّعوديين الكِبار المُقرّبين من السّلطة تُجاه الأزمة اليمنيّة وتطوّراتها، يَخرج بانطباعٍ مَفاده أن هناك اعترافًا بأن الحَرب في اليمن، بصورتها الحاليّة، لم تُحقّق مُعظم أهدافها بعد عامين ونصف العام من بِدء “عاصفة الحزم”، وأن البحثَ جارٍ عن خياراتٍ بديلةٍ أبرزها البَحث عن حُلولٍ سلميّةٍ، وإذا لم يَتم التوصّل إلى هذهِ الحُلول، انسحاب سُعودي إماراتي تدريجي من الأزمة اليمنيّة، وتَرك الأمور للأطراف اليمنيّة للتّقاتل فيما بينها حتى تُنهك، وتضطر للتّوافق فيما بينها، أو يَنتصر طرفٌ على الأطراف الأُخرى، ويَفرض رؤيته وقَبضته الحديديّة، أو الخيار الثالث، أي تقسيم اليمن إلى جُيوبٍ تُسيطر عليها الميليشيات.

السيد عادل الجبير، وزير الخارجية السعودي، لمّح إلى هذهِ الخُلاصة، عندما قال في تصريحاتٍ أدلى بها قبل أيام، واعترف فيها أن الحَل العَسكري لم يَعد مُمكنًا وحده لحَسم الأمور في اليمن، وأن بلاده باتت تَدعم الحَل السياسي في الأزمتين اليمنيّة والسوريّة.

ما يُعزّز هذا التحوّل الوشيك في المَوقف الرّسمي السعودي تطوّران رئيسيان:

الأول: كَشْفْ الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في حديثٍ أدلى به إلى محطّة “اليمن اليوم”، انسحاب المغرب من التحالف العربي بقيادة السعوديّة، وتوقّعه بانسحاب مُتوقّع لدولٍ أُخرى، ومُطالبته دول التّحالف تصفية حساباتها مع إيران خارج الأراضي اليمنيّة.

الثاني: المقال الذي نَشره في صحيفة “الشرق الأوسط” اليوم الإثنين الزميل عبد الرحمن الراشد، الذي يُوصف بقُربه من الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد، وزير الدّفاع، والحاكم الفِعلي للسعودية، تحت عُنوان “التوجّه إلى صعدة” يُطالب فيه بتوجيه المَعركة نحو مدينة صعدة لمَنع عاصمة التيّار الحوثي الأصليّة تواجد أي إيراني على الحُدود السعوديّة الجنوبيّة، ووَصف حركة “أنصار الله” الحوثيّة بأنّها حِصان طروادة يَختبئ في جَوفه الإيرانيون.

المَسؤولون والإعلاميون السعوديون يُبرّرون خُطوتهم المُتوقّعة بالانسحاب تدريجيًّا من الحَرب في اليمن التي شكّلت استنزافًا ماليًّا وبشريًّا لهم، وإحراجًا للمملكة في المَحافل الدوليّة، بالقَول أن قوّات الشرعيّة سَيطرت على ثُلثي اليمن، بِما في ذلك مدينة عدن العاصمة الثانية، ويُمكن اقتصار الدّعم السّعودي على هذهِ القوّات، والتركيز على مُحاربة التيار الحوثي في صعدة، وتأليب قُلوب شُيوخ القبائل في الشمال وتَوظيفهم في هذهِ الحَرب، مِثلما جَرت العادة في عُقودٍ سابقة.

عَلّمتنا التجارب أن السعوديين، مِثل غَيرهم من الدّول العربيّة، يُمهّدون لقراراتهم الاستراتيجيّة الكبيرة بالإيعاز للكُتّاب وأجهزة الإعلام والمَسؤولين أيضًا، بالتّمهيد التّدريجي لها، عبر المقالات والتصريحات، ونعتقد أن هذا التّمهيد قد بدأ، ولا نَستبعد قراراتٍ بتغييراتٍ عسكريّةٍ وسياسيّةٍ مُهمّةٍ في المَلف اليمني في الأسابيع المُقبلة تتمحور حول الانسحاب التدريجي من الأزمة اليمنيّة، فالحَل العَسكري وَصل إلى طريقٍ مسدودٍ، والشيء نفسه يُقال عن مُهمّة المَبعوث الدّولي إسماعيل ولد الشيخ، والأخطر من كُل ذلك أن تكاليف التدخّل العَسكري باتت باهظةً جدًّا من الصّعب تحمّلها في ظِل الأزمة الماليّة، وتصاعد الانتقادات الدوليّة، وتفاقم الأوضاع المعيشيّة الكارثيّة للشّعب اليمني.

نعتقد أن التّحالف بصيغته الأولى التي كان عليها قبل عامين ونصف العام، سيتحوّل قريبًا جدًّا إلى تحالفٍ سياسيٍّ أكثر منه عَسكري، وبِتنا ننتظر بيانًا سُعوديًّا وشيكًا في هذا المِضمار.

“رأي اليوم”

مقتل جندي من التحالف الدولي في العراق

 أعلن التحالف الدولي بقيادة واشنطن ضد تنظيم “داعش” في بيان، أن أحد أفراد قواته قتل وأصيب آخر بجروح في العراق مطلع الأسبوع، بانفجار عبوة ناسفة بدائية الصنع تحت مركبتهما.

ولم يورد البيان مزيدا من التفاصيل عن الواقعة أو جنسية الجنديين، وقال: إن “معلومات إضافية ستصدر بعد إبلاغ أقاربهما”، ووقع الحادث في الأول من أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

يذكر أن أحد أفراد فوج فرنسي من المظليين تابع للتحالف في عمليات سوريا والعراق قتل الشهر الماضي، كما قتل 12 جنديا أمريكيا في القتال ضد التنظيم منذ عام 2014، وفقا لبيانات وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون).

وبدأت القوات العراقية هجوما واسعا يوم 21 سبتمبر/أيلول الماضي، لإخراج مسلحي “داعش” من مدينة الحويجة شمالي العراق.

مستثمرون يعرضون مشاكلهم ومعوقات مشاريعهم أمام هيئة الاستثمار

دمشق- أخبار سوريا والعالم

عرض عدد من المستثمرين السوريين مشاكلهم ومعوقات مشاريعهم الاستثمارية ولاسيما المتعلقة بإنتاج ألواح الطاقة الشمسية واللواقط أمام مدير عام هيئة الاستثمار السورية الدكتورة ايناس الاموي معربين في الوقت ذاته عن شكرهم لما تقدمه الحكومة لهم من اعفاءات وتسهيلات.

وفي اجتماع نوعي اليوم في مقر الهيئة شارك فيه ممثلون عن وزارة الكهرباء والمركز الوطني لبحوث الطاقة هيئة التخطيط الاقليمي واتحادات غرف التجارة والصناعة والزراعة أكد المستثمرون ضرورة تعزيز المشاريع الاستثمارية في مجال الطاقة والطاقة المتجددة وإزالة المعوقات التي تعترض تنفيذها.

وقدمت مدير عام الهيئة الدكتورة إيناس الاموي عرضا للتسهيلات والمزايا الممنوحة للمستثمرين في مشاريع الطاقة والطاقة المتجددة ولخطة الهيئة الاستراتيجية لدعم الاستثمار الخاص للسنوات الخمس القادمة ضمن أولويات وزارة الكهرباء .

وبينت أن الهيئة //أعدت /30/ فرصة استثمارية موجهة للاستثمار بمختلف الصيغ التعاقدية سواء كانت تشاركية أو استثمارات خاصة حسب الاتفاق مع الوزارة // مشيرة في الوقت ذاته إلى أن المشاريع المشملة بقانون الاستثمار والمتعلقة بالطاقة والطاقات المتجددة تبلغ /12/ مشروعا.

من جانبه أكد مستشار وزير الكهرباء أحمد الزير دعم الوزارة المستمر لإقامة مشاريع تشاركية أو خاصة تتعلق بالطاقة والطاقة المتجددة داعيا المشاركين في الاجتماع إلى تقديم مقترحات وتوصيات تصب في دعم الاستثمارات والمستثمرين في المجال المذكور.

ولفت الزير إلى أهمية الحصول على التمويل لإقامة المشاريع من خلال تسهيل حصول المستثمرين على القروض من المصارف مبينا أن الوزارة تعمل على تعديل قانون الكهرباء بما يراعي عملية تشجيع الاستثمارات وتهيئة البيئة التشريعية المناسبة لإقامة المشاريع الاستثمارية.

الرئيس الأسد: انتصار الجيش بمساعدة روسيا أعاد دوران عجلة الاقتصاد وبدء الإعمار

دمشق|

قال الرئيس بشار الأسد, يوم الاثنين, أن “الانتصارات التي يحققها الجيش السوري بمساعدة الدول الصديقة وفي مقدمتها روسيا مهدت الطريق لإعادة دوران العجلة الاقتصادية والبدء فعلياً في مجال إعادة الإعمار”.

ونقل بيان رئاسي عن الرئيس الأسد, قوله خلال استقباله وفد من روسيا يضم مسؤولين اقتصاديين و مديري وممثلي عدد من الشركات الروسية الكبرى برئاسة نائب وزير الطاقة كيريل مولودتسوف , أن “الانتصارات التي يحققها الجيش السوري بمساعدة الدول الصديقة وفي مقدمتها روسيا وما نتج عنها من عودة الأمن والاستقرار إلى العديد من المناطق السورية مهدت الطريق لإعادة دوران العجلة الاقتصادية والبدء فعليا في مجال إعادة الإعمار”.

وأضاف الرئيس الأسد أنه “من الطبيعي أن تكون المشاركة في عملية إعادة إعمار سوريا للدول التي وقفت إلى جانب الشعب السوري في حربه ضد الإرهاب”.

وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الإستراتيجية بين سوريا وروسيا وأهمية تدعيمها وتعزيزها من خلال تطوير التعاون التجاري والاقتصادي وتعزيز الاستثمارات بين البلدين الصديقين ولاسيما في مجالات النفط والغاز والفوسفات والنقل والصناعات الدوائية وتطوير الموارد المائية وضرورة وضع آليات عملية لتسريع عملية إعادة إعمار ما دمره الإرهاب في سوريا.

وتعد روسيا من أكثر الدول الداعمة لسوريا عسكريا و لوجستياً, حيث تقدم دعماً جوياً للجيش السوري ما ساهم في تغيير موازين القوى على الأرض لصالح الأخير, كما تعتبر من الدولة الضامنة  لاتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، الذي دخل حيز التنفيذ في 30 كانون الأول 2016.

وتمكن الجيش السوري مؤخرا، بمساعدة الطيران الروسي من فك الحصار عن مدينة ديرالزور ومطارها, كما ضيق الخناق على داعش بعد انتزاعه منطقة الجفرة, وتمكن  من العبور إلى الضفة الشرقية لنهر الفرات, كما سبق و تحدثت روسيا في آب الماضي, عن تغييرات جذرية حدثت في سوريا في الآونة الأخيرة, و نجاحات ألحقت هزيمة كبيرة “بداعش” في عدة مناطق, وتحرير محافظة حلب بالكامل.

وكانت وزارة الاقتصاد كشفت سابقاً عن وجود آلية جديدة لتنشيط عمل مجالس الأعمال السورية الروسية لزيادة حجم التبادل التجاري بين سورية وروسيا, وذلك عبر فتح قنوات مصرفية مباشرة مع الجانب الروسي لتسهيل التبادل التجاري وإمكانية فتح خط نقل جوي مباشر، أو عن طريق إنشاء العديد من المشاريع لربط مرفأ طرطوس بمرفأ في روسيا، ودعوة الشركات الروسية للمساهمة في عملية إعادة الإعمار والعمل على تصدير المنتجات السورية ذات الميزة النسبية لروسيا والترويج للمنتجات السورية عبر المواقع الإلكترونية ذات الفعالية الكبيرة.

وقال سفير سوريا لدى روسيا، رياض حداد، في 19 أيلول الماضي، أن الرئيس بشار الأسد، أصدر تعليماته للسفارة بتقديم كافة أنواع المساعدة لرجال الأعمال الروس أثناء قيامهم بالأعمال في سوريا ومنحهم ميزات إضافية ودعم على أعلى مستوى.

وبدأت دول وشركات كثيرة تفكر بمرحلة إعادة الإعمار والمشاريع الضخمة التي ستقام في سوريا على الرغم من استمرار الأزمة في البلاد, حيث يُقدّر إجمالي خسائر الاقتصاد السوري بـ 226 مليار دولار جراء الحرب المستمرة منذ أعوام, بحسب تقرير للبنك الدولي.

استثناء  العسكريين من شرط ” رصيد المكوث” كشرط مسبق للحصول على القرض

دمشق –اخبار سوريا والعالم|

أصدر رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس قراراً  استثنى فيه العسكريين الراغبين في الحصول على القروض بكافة أنواعها من المصارف العامة مما يسمى ” رصيد المكوث ” .

ويذكر في هذا الاتجاه أن لجنة السياسات والبرامج الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء وافقت على استئناف القروض في المصارف العامة لغاية الانتاجين الزراعي والصناعي على أن تستمر قروض الدخل المحدود في مصرفي التوفير والتسليف .

وكان مجلس النقد والتسليف في المصرف المركزي قد وافق على إعادة منح القروض في المصارف العامة واشترط أن يكون لطالب القرض رصيد مسبق في المصرف يسمى ” رصيد المكوث “

روسيا تعلن اطلاق أكبر مطحنة دقيق في سوريا قبل نهاية الـ2017

موسكو|

أعلن الجانب الروسي، يوم الاثنين، عزمه إنهاء بناء أكبر مطحنة دقيق في سوريا قبل نهاية العام الجاري 2017.

ونقلت وكالة (تاس) الروسية عن مدير المشروع محمد مازوكبازوف، ان “الخبراء الروس سيطلقون قبل نهاية 2017 مطحنة للدقيق في حمص، ستعد الأكبر في البلاد”.

وأضاف  مازوكبازوف ان “المطحنة المزمع إطلاقها مجهزة تقنيا بالكامل، وقدرتها الإنتاجية تصل إلى 600 طن من الحبوب في اليوم”.

وتحدث المدير الروسي عن المشروع الذي انطلق منذ عام 2015، في حمص، في إطار اتفاقية وقعت بين البلدين في نفس العام، حينها كانت المنطقة تشهد عمليات عسكرية، ما اقتضى عمل الأخصائيين الروس بغطاء من الجيش النظامي، لافتاً الى ان “الوضع هادئ الآن، أكثر هدوءا بكثير مما كان عليه قبل ثلاث سنوات، عندها لم يكن يسمح لنا بالبقاء لأكثر من ساعتين في مكان واحد”.

وكشف مازوكبازوف ان “المطحنة جاهزة بنسبة 85%، حيث يتم الآن تشييد المعدات، وستشرف على عملها بعد الانتهاء من البناء الشركة العامة للمطاحن السورية”.

وأشار مازوكبازوف إلى أن “الحكومة السورية تخطط لصيانة 50 موقعا لإنتاج الحبوب، وذلك في إطار استراتيجية تهدف لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الطحين في البلاد”.

وكان وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبد الله الغربي  بحث في آذار الماضي، مع مدير شركة “سوفو كريم” الروسية، آخر الأعمال التي نفذها الجانب الروسي في مجال تجهيز مطحنة تلكلخ  لتنتج 600 طن يوميا من الدقيق، إضافة إلى إمكانيات قيام شركة “سوفوكريم” بترميم وبناء نحو 22 صومعة كانت تستخدم لتخزين الحبوب من أصل 30 صومعة.

وسبق لشركة “سوفوكريم” الروسية ان اعلنت في شباط 2016، أنها ستبني 4 مطاحن بمناطق في حمص.

“السخنة” تحرق داعش.. وغارات كثيفة على ريف دير الزور

حمص|

أحبطت وحدات من الجيش السوري هجوما إرهابيا عنيفا من تنظيم “داعش” الارهابي على نقاط عسكرية في محيط مدينة السخنة شرق مدينة تدمر بنحو 70 كم.

حيث رصدت وسائط الاستطلاع رتل آليات لتنظيم “داعش” الإرهابي يتحرك في عمق البادية السورية على محور المحطة الثالثة باتجاه مدينة السخنة.

وقامت وحدات الجيش بتغطية من الطيران الحربي وتعاملت مع الهجوم الإرهابي بالأسلحة المناسبة ما أسفر عن تدمير 7 آليات على الأقل ومقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وذلك في منطقة المحزم جنوب غرب مدينة السخنة.

وحاول تنظيم “داعش” الإرهابي خلال الأيام القليلة الماضية التسلل باتجاه مدينة السخنة التي استعاد الجيش سيطرته عليها مطلع آب الماضي إلا أن جميع محاولاته باءت بالفشل أمام صمود ويقظة أبطال الجيش الذين أحبطوا جميع المحاولات وكبدوا التنظيم خسائر فادحة بالأفراد والعتاد.

في ريف دير الزور دمر سلاح الجو في الجيش السوري آليات وتحصينات لإرهابيي تنظيم “داعش”.

وأفاد مصدر عسكري بأن الطيران الحربي السوري شن غارات مكثفة ضد تحصينات ومحاور تحرك إرهابيي “داعش” في “مدينتي موحسن والميادين وقرية بقرص التحتاني وطيبة شامية بريف دير الزور الشرقي”.

وفي الريف الغربي لفت المصدر إلى أن غارات سلاح الجو طالت محاور تحرك إرهابيي “داعش” في قرية فيضة بن موينع جنوب غرب مدينة دير الزور بنحو 85 كم.

وبين المصدر أن الغارات أسفرت عن “مقتل أعداد من الإرهابيين وتدمير عربات مدرعة وتحصينات مجهزة بمرابض مدفعية وهاون”.

ودمرت وحدات من الجيش بإسناد الطيران الحربى السوري أمس عربات مدرعة وسيارات مزودة برشاشات متنوعة ومقرات وتحصينات ومرابض مدفعية وهاون لتنظيم “داعش” وقضت على عشرات من أفراده في قرى خشام والجنينة والحسينية وحويجة صكر والبوليل ومدينة الموحسن واحياء الحويقة والجبيلة والشيخ ياسين وكنامات.