لوبان تتخلى عن حزبها وتستقيل من زعامته

26-04-2017


 لوبان تتخلى عن حزبها وتستقيل من زعامته

 

 

 استقالت المرشحة اليمينية في الانتخابات الرئاسية الفرنسية مارين لوبان من منصب زعيم حزب “الجبهة الوطنية”.

وقالت لوبان بأنها استقالت لتركز اهتمامها بالكامل على السباق الانتخابي.

ومن الواضح أن خطوة لوبان ترمي إلى حشد تأييد إضافي خارج أوساط أنصار حزبها اليميني المتطرف، وأوضحت المرشحة أنها استقالت انطلاقا من “قناعتها الخالصة بدور رئيس الجمهورية في توحيد جميع المواطنين.”

في المقابل، وصفت لوبان استقالتها ب”إجازة غياب” في إشارة إلى أنها تحمل طابعا مؤقتا.

وقالت المرشحة في تصريحات صحفية: “أشعر بحرية أكبر، أشعر بأنني فوق كل شيء، فوق السياسات الحزبية، وأعتقد أنه أمر مهم.”

وسبق لـ لوبان أن أصرت خلال حملتها الانتخابية على أنها ليست مرشحة “الجبهة الوطنية” بل مرشحة “مدعومة من قبل الجبهة الوطنية.”

وكانت لوبان قد جاءت في المركز الثاني في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية الفرنسية في 23 أبريل، ووصلت إلى دورة الإعادة التي ستجري في 7 مايو المقبل.

وحسب النتائج النهائية للجولة الأولى من الانتخابات، تقدم المرشح المستقل إيمانويل ماكرون على لوبان بنحو مليون صوت بحصوله على 24.01% من أصوات الناخبين مقابل 21.30% لـ لوبان. ويتوقع المحللون أن يفوز ماكرون على لوبان في جولة الإعادة بفارق كبير.


Print pagePDF page