موسكو: قرار الحرب لا يؤخذ بـ”مشورة أسريّة”!

11-04-2017


موسكو: قرار الحرب لا يؤخذ بـ”مشورة أسريّة”!

قال يوري شفيتكين نائب رئيس لجنة الدفاع في مجلس الدوما أنه من غير المقبول اتخاذ قرار بشأن عمل عسكري عائلياً، لافتا إلى أن ترامب سياسي مندفع وعرضة لتأثير المحيطين به.

وكانت صحيفة “Sunday Times” أفادت نقلا عن مصدر مقرب من البعثة الدبلوماسية البريطانية في واشنطن أن رد فعل إيفانكا ابنة الرئيس الاميركي دونالد ترامب بشأن الهجوم الكيميائي في محافظة إدلب، كان له تأثير على قرار القيادة الاميركية توجيه ضربة صاروخية لسوريا.

وقال النائب الروسي تعليقا على ذلك :”هذا خارج عن المدارك العقلية، أن ُيتخذ مثل هذا القرار الخطير في مجلس عائلي. هذا غير مقبول. بل وأميل أكثر إلى أن ترامب مندفع بما فيه الكفاية وهو سياسي عاطفي لا يسيره الحس السليم دائما، بل تأثير المحيطين به، تأثير العاطفة وما إلى ذلك. ونحن يجب ايضا أن نأخذ هذا الأمر في الاعتبار”.

وكانت الولايات المتحدة نفذت ضربات بصواريخ مجنحة ليلة 7 نيسان مستهدفة مطارا عسكريا في محافظة حمص، “مدعية أن دمشق بدأت منه مطلع الشهر الجاري هجوما كيميائيا على محافظة إدلب، ومع ذلك لم تقدم واشنطن أية أدلة عن ذلك، ولم تستجب لدعوة روسيا بشأن إجراء تحقيق دقيق قبل اتهام السلطات السورية التي نفت بشكل قاطع استخدام السلاح الكيميائي، وأكدت أنه سحب من الأراضي السورية بإشراف منظمة حظر الأسلحة الكيميائية”، بحسب ما قالت وكالة نوفوستي الروسية.

نوفوستي


Print pagePDF page