حزب الشباب للبناء والتغيير يكرم الفصائل الفلسطينية الداعمة للجيش السوري

12-10-2017


حزب الشباب للبناء والتغيير يكرم الفصائل الفلسطينية الداعمة للجيش السوري

 دمشق –عبد الهادي الدعاس|

اقام  حزب الشباب للبناء والتغيير حفل تكريم كرم  فيه القوى والفصائل الفلسطينية التي قاتلت لجانب الجيش العربي السوري ضد قوى الإرهاب والتكفير وذلك بفندق الشيراتون بدمشق.

واكدت الامين العام لحزب الشباب للبناء والتغير بروين ابراهيم

  حرص حزب الشباب  منذ تأسيسه على الوطن الواحد السيد الموحد واضعين كل إمكانياتنا بتصرف الوطن والمواطن بالتشارك مع كل القوى الوطنية السورية الراغبة للعمل الجماعي. 

وقالت ابراهيم ان فلسطين كانت وستبقى البوصلة ومح

ور النضال لكل السوريين مبينة ان النضال مستمر حتى عودة حقوق الشعب الفلسطينى واقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس0

وبين الأمين العام المساعد للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة الدكتور طلال ناجي بأن سورية وطنهم الثاني وبدون سورية لا يوجد فلسطين وكنا مدركين منذ البداية أن المؤامرة التي تتعرض لها سورية هي مؤامرة كونية تستهدف سورية لوقوفها مع القضية الفلسطينية و مع الحق العربي ومع كل القضايا العربية .

 واعرب المهندس محمد السعيد القائد العام للواء القدس

بأن لواء القدس والفصائل الفلسطينية في سورية هي جزء من الجيش العربي السوري ودفاعنا عن سورية هو دفاعا عن فلسطين مبينا انه يقاتل مع  الجيش السوري على عدت محاور وكنا اول المشاركين بتحرير دير الزور ومعاركنا ستستمر على كافة الأراضي السورية لتحريرها من رجس الارهابين الذي كان هدفهم هو تشريد الفلسطينيون والقضاء على القضية وشعارنا هو وطن لا نحميه لا تستحق العيش فيه ونموت لتحيا سورية وفلسطين.

وقال أمين سر تحالف فصائل المقاومة الفلسطينية خالد عبد المجيد ان هذه الفعالية اتت لتأكيد الترابط الوطني والقومي بين فلسطين وسورية ونعتبر ان الدماء الذكية التي سالت على اراضي سورية من ابناء الشعب الفلسطيني التي قاتلت الى جانب الجيش السوري هي وفاء للدماء التي سالت من ابناء سورية وجيشها المقدام بالدفاع عن القضية الفلسطينية .

ومن اهم المكرمين الأمين العام لجبهة النضال الشعبي  الشعبية لتحرير فلسطين المجاهد أحمد جبريل والمهندس محمد السعيد والدكتور طلال ناجي والرفيق فرحان ابو الهيجاء والأخ زياد الصغير.


Print pagePDF page